الإثنين 22 رمضان / 27 مايو 2019
09:58 ص بتوقيت الدوحة

زوايا مختلفة

البطولات المحلية..

البطولات المحلية..
البطولات المحلية..
البطولات المحلية لا زالت تعيش في واقع حزين وتحتاج إلى إعادة النظر في الكثير من الأمور وعندما أتحدث عن البطولات المحلية فالقصد بطولة الدوري وكأس قطر، وكأس سمو أمير البلاد المفدى، أبرز المشاكل في البطولات المحلية طريقة إجراء قرعة الدوري بعيداً عن الشفافية والمصداقية وهذا الأمر يضع العديد من علامات الاستفهام لدى الشارع الرياضي في قطر، يجب أن ننتقل من القرعة الموجهة التي تحدث بعيداً عن عين الجماهير والتي تخدم بعض الفرق في الكثير من السنوات إلى إجراء قرعة واضحة تتميز شفافية كبيرة أمام جميع الجماهير ووسائل الإعلام المختلفة وقطع الشك وعلامات الاستفهام أمام الكثير من الجماهير.
ثانياً: طريقة إجراء قرعة كأس سمو أمير البلاد المفدى أيضاً نواجه فيها مشكلة حقيقية وتعاني منها الكثير من الأندية وسبق أن صرح العديد من المسؤولين عن تمييز أندية المربع من خلال اللعب المباشر في دور ربع النهائي بعد تمييزهم في كأس قطر أيضاً وهذا الأمر يعتبر ظلماً كبيراً للأندية الأخرى، فمن غير المعقول تمييز أندية المربع في بطولتين، يجب أن نتعلم من دول العالم مثل كأس الملك في المملكة العربية السعودية أو كأس الملك في إسبانيا في طريقة إجراء قرعة البطولة مع اختلاف وقت إقامة البطولة.
ثالثاً: التغطية الإعلامية الضعيفة لمباريات الدوري وبالتحديد للمباريات الكبيرة والجماهيرية وهذا الأمر يرتبط بالتسويق الجماهيري وتحفيز الجماهير للتواجد في الملعب، والتغطية الإعلامية لا تقارن مع ما يجري في الدول المجاورة للمباريات الكبيرة فهناك التحفيز للجماهير يصل إلى كل دول الخليج من خلال التغطية المباشرة قبل المباراة بيومين أو ثلاثة أو أسبوع وهذا الأمر يساعد على «تسخين» الأجواء ويعتبر «شحناً إيجابياً» ويثري الدوري، لكن الوضع في دوري النجوم يختلف فنحن نشاهد تغطية تلفزيونية مباشرة لمدة ربع ساعة قبل المباراة فقط باستثناء مباراة العربي والريان في الموسم الماضي، وكلنا شاهدنا نتيجة التغطية للمباراة بوقت كافٍ و(الشحن) المتواصل للجماهير ساعد وبشكل كبير على (امتلاء) استاد حمد الكبير في ليلة من أجمل ليالي دوري النجوم.
همسة أخيرة:
حديثي عن بعض المشاكل من أجل مصلحة الدوري فالكل منا يكمل الآخر وكلنا نريد أن نطور مستوى الكرة القطرية والبطولات المحلية..
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.

اقرأ ايضا

يوسف آدم مثال!!

01 نوفمبر 2016

العربي وجلد الذات

18 أكتوبر 2016

معاك «يالأدعم»

24 أغسطس 2016

معسكرات سياحية!!

13 يوليه 2016

الاتحاد قوة

06 يوليه 2016

الفئات السنية

25 يونيو 2016