الجمعة 21 ذو الحجة / 23 أغسطس 2019
02:35 م بتوقيت الدوحة

ختام مثير لبطولة الرواد الرمضانية الأولى لكرة الطاولة

قنا

الإثنين، 27 يونيو 2016
كرة طاولة
كرة طاولة
اختتمت منافسات النسخة الأولى من بطولة الرواد الرمضانية والتي نظمها الاتحاد القطري لكرة الطاولة لفئتي فوق وتحت 40 سنة بمشاركة 70 لاعبا من لاعبي الأندية القدامى والمقيمين على صالة مركز تدريب كرة الطاولة في رأس أبوعبود.

وشهدت منافسات اليوم الختامي إثارة وندية بين المشاركين، حيث تمكن الفلبيني سايرل توليدتو من الفوز بلقب فئة تحت 40 سنة بعد فوزه على التونسي أحمد محمد عليه بثلاثة أشواط نظيفة.

وفي فئة فوق 40 سنة تمكن العراقي غدير محمد المدرب بنادي الوكرة من الفوز باللقب بعد تغلبه في المباراة النهائية على السوري سهد بارودي المدرب بنادي الجيش بثلاثة أشواط نظيفة.

وبعد ختام المباريات قام محمد عبدالله صالح أمين السر العام بالاتحاد ومحمد أحمد الرميحي المدير التنفيذي وخالد علي الكواري مدير البطولة بتتويج الفائزين.

وبعد نهاية مراسم التتويج، عبر محمد عبدالله صالح أمين السر العام بالاتحاد القطري لكرة الطاولة عن سعادته بالنجاح الكبير لمنافسات النسخة الأولى من بطولة الرواد.. مؤكدا أنها حققت النجاح المطلوب من الناحية الفنية والتنظيمية أيضا.

وأشار صالح إلى أن العدد الكبير للمشاركين في البطولة والذي وصل إلى 70 شخصا كان مفاجأة قوية بالنسبة للاتحاد واللجنة المنظمة خاصة من المقيمين، بالإضافة لمدربي الأندية، وقال: "أعتقد أن هذا العدد بالنسبة لأول بطولة شيء ممتاز للغاية".

ومن جهته، اعتبر محمد أحمد الرميحي المدير التنفيذي لاتحاد كرة الطاولة أن النجاح الكبير لبطولة الرواد الرمضانية الأولى من الناحية الفنية والتنظيمية يعد مكسبا كبيرا للاتحاد واللعبة أيضا.

وقال الرميحي: "إن البطولة تعد نشاطا رمضانيا مميزا للاتحاد وبروفة مصغرة لبطولة العالم للرواد التي ستقام على أرض الدوحة في /ديسمبر/ المقبل.. مضيفا: "لدينا قدرات هائلة في التنظيم لكافة البطولات سواء محلية أو دولية ونسعى دائما لأن نترك صورة جيدة وانطباعا مميزا في التنظيم.. متمنيا أن تكون بطولة الرواد وأيضا جولة المحترفين في ديسمبر فيها الكثير من الإبهار لكل ضيوف قطر.

أما خالد علي الكواري مدير البطولة، فقد أكد أن المستوى الفني للمنافسات جاء قويا ومميزا للغاية على الرغم من اعتزال المشاركين منذ سنوات وابتعادهم عن الأجواء الاحترافية.

وأشار الكواري إلى أن النهائيين لفئتي فوق وتحت 40 سنة كانا في غاية القوة والندية.. مضيفا أن البطولة حققت أهدافها من خلال تجمع رمضاني رياضي رائع لمحبي وعشاق رياضة كرة الطاولة.. متمنيا أن تستمر البطولة في السنوات المقبلة وتكون إضافة لكرة الطاولة القطرية.

أ.س/س.س
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.