الأحد 21 رمضان / 26 مايو 2019
11:06 ص بتوقيت الدوحة

تناول الحبوب الكاملة يقلل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض

قنا

الثلاثاء، 21 يونيو 2016
الحبوب الكاملة
الحبوب الكاملة
قام مجموعة من الأطباء البريطانيين بدراسة تربط بين زيادة استهلاك الحبوب الكاملة مع انخفاض خطر الإصابة بالأمراض والوفيات، مع تحديد الجرعة المثالية اليومية الضرورية من الحبوب الكاملة. 

واعتبر الأطباء أن تناول الحبوب الكاملة (بمعدل 90 جراما يوميا من القمح والشوفان وغيرها) يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك مرض القلب التاجي بنسبة 19%، والسكتة الدماغية بنسبة 14% والسرطان 15%، وكذلك السكري 26% وأمراض الجهاز التنفسي بنسبة 22%.

ويمكن للأشخاص الحصول على هذه النتائج والفوائد من تناول الحبوب الكاملة، من خلال اعتماد وجبتين من الحبوب في اليوم الواحد أي ما يعادل 32 جراما من القمح، أو 60 جراما من خبز القمح الكامل.

ويؤكد العلماء أن زيادة استهلاك الحبوب الكاملة بمعدل 225 جراما يوميا، يقلل من مخاطر الإصابة بالأمراض إضافة للعديد من الآثار الصحية الإيجابية.

وأجرى الباحثون دراستهم من خلال تحليل نسب استهلاك الحبوب وأثرها على الأمراض والوفيات، ومع فحص بيانات 700 ألف شخص ممن لا يتناولون كميات كافية من الحبوب الكاملة، وجد الباحثون حوالي 7 آلاف حالة إصابة بمرض الشريان التاجي، وألفي حالة سكتة دماغية و26 ألف شخص مريض بالقلب إضافة لـ 34 ألف مريض سرطان، حيث توفي من بينهم 100 ألف شخص.

ويوصي العلماء باعتماد تناول الحبوب الكاملة من خلال حبوب الإفطار أو الخبز، وأيضا من خلال حبوب الأرز الكاملة والشوفان بشكل يومي.

م.ب
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.