الإثنين 17 ذو الحجة / 19 أغسطس 2019
12:26 ص بتوقيت الدوحة

بسبب الحصار وانقطاع الكهرباء

شمعة تتسبب في وفاة ثلاثة أطفال بغزة

ا.ف.ب

السبت، 07 مايو 2016
آثار الحريق على منزل الضحايا
آثار الحريق على منزل الضحايا
توفي ثلاثة أطفال فلسطينيين ليل الجمعة-السبت، في حريق اندلع بمنزلهم في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة بسبب شمعة للإنارة، كما أفاد الدفاع المدني ومصدر طبي.

وقال المصدر الطبي "وصلت إلى مستشفى الشفاء جثث متفحمة لثلاثة أطفال هم رهف ويسرا وناصر محمد الهندي وتتراوح أعمارهم بين 4 و6 سنوات، كما أصيب اثنان آخران من نفس العائلة بسبب حريق في منزلهم".

من جهته أكد الدفاع المدني أن "الحريق أتى على المنزل ما أسفر عن وقوع الضحايا الأطفال، ووفق التحقيقات الأولية تبين أن الحريق سببه شموع للإضاءة كانت على غسالة في البيت".

وبحسب أحد الجيران فإن "النار شبت بالمنزل بسبب شمعة كانت تضيء المنزل لأن التيار الكهربائي مقطوع كليا عن المنطقة في المخيم".

ومنذ تعرض محطة توليد الكهرباء الوحيدة للقصف الإسرائيلي في حرب نهاية 2008 يواجه قطاع غزة أزمة حادة في التيار الكهربائي، حيث يتم توفير الكهرباء لست ساعات مقابل قطعها لاثنتي عشرة ساعة يوميا، بحسب شركة توزيع الكهرباء.

وبسبب أزمة الكهرباء المتفاقمة تكررت حوادث الحرائق في غزة بسبب استعمال الشموع للإنارة والتي أسفرت عن وقوع ضحايا مرات عدة، وفق الدفاع المدني.

م.ب
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.