الأربعاء 13 رجب / 20 مارس 2019
01:47 ص بتوقيت الدوحة

ميتسوبيشي تفقد ثلث قيمتها بعد فضح تلاعبها بمعدلات استهلاك الوقود

204

متابعات

الإثنين، 25 أبريل 2016
ميتسوبيشي موتورز
ميتسوبيشي موتورز
فقدت شركة ميتسوبيشي اليابانية لصناعة السيارات نحو ثلث قيمتها السوقية بعد افتضاح أمر تلاعبها بتقديمها معلومات مضللة وغير حقيقية عن معدل استهلاك سياراتها للوقود.

واعترفت ميتسوبيشي خلال الأسبوع الماضي أنها قدمت بعض النتائج الغير حقيقية لاستهلاك الوقود بسياراتها للجهات المسؤولة باليابان، تلك النتائج تخص عدد 625 ألف سيارة مباعة محليًا.

وكشفت منافستها المحلية "نيسان" هذا التلاعب حيث أنها تبيع بعض موديلات ميتسوبيشي.

ومنذ أن انتشرت الفضيحة، فقدت صانعة السيارات اليابانية حوالي ثلث قيمة سوقها، أو ما يعادل 2.5 مليار دولار أمريكي.

ولكن متوقع أن تكون التداعيات المالية أكبر من ذلك، حيث أن ميتسوبيشي على الأرجح ستواجه غرامات مكلفة وعلى الأرجح أيضًا أنها ستضطر لتعويض العملاء المتأثرون. بالإضافة لتعويض شركة نيسان، وذلك ناهيك عن تأثر مبيعاتها بالأسواق العالمية.

تعتبر هذه الفضيحة هي ثاني أكبر فضيحة لميتسوبيشي في أعوام قليلة، حيث أنها أقرت منذ خمسة عشر عامًا أنها تسترت على بعض العيوب في الصناعة لعقود.

وطلبت وزارة النقل اليابانية من ميتسوبيشي تقريرًا كاملًا عن التلاعب في نتائج الاختبارات، على أن يقدم هذا التقرير خلال الاسبوع الجاري.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.