الأحد 16 ذو الحجة / 18 أغسطس 2019
12:33 م بتوقيت الدوحة

الحكومة الألمانية تستدعي مرسيدس وبورش وأودي وفولكس فاجن

وكالات

الإثنين، 25 أبريل 2016
مرسيدس
مرسيدس
طلبت الحكومة الألمانية مجموعة من الاختبارات من عدد من صانعات السيارات للكشف عن انبعاثات أكاسيد النيتروجين الحقيقية.

وكشف مسؤول في الحكومة أن كلاً من فولكس فاجن، أوبل، أودي، مرسيدس وبورش سيضطرون إلى القيام باستدعاءات بمجمل 630 ألف سيارة يشغلها محركات ديزل لاصلاح مشكلة في نظام التحكم بالانبعاثات.

ورغم أن سيارات فولكس فاجن هي وحدها التي وُجد بها نظام للتلاعب بنتائج اختبارات الانبعاثات ولكن اختبارات أوروبية أخرى كشفت أن هنالك صانعات سيارات اخرى اكتشفت ثغرة قانونية لتقليل نتائج الانبعاثات في ظروف معينة.

وبمجرد كشف النقاب عن ذلك، قامت هيئة النقل الالمانية بالمزيد من الاختبارات والبحث فيما إذا كان استغلال تلك الثغرة القانونية حقيقياً والآن أعلن مسؤول من الحكومة الألمانية أنه سيكون هناك استدعاء لعدد 630 ألف سيارة بمحركات ديزل تنتمى لـ فولكس فاجن، أوبل، أودي، مرسيدس وبورش لوجود مشكلة برنامج إدارة الانبعاثات بمحركاتهم والذي سوف يتم تعديله لضمان معدلات أقل من التلوث مستقبلاً.

س.س
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.