الخميس 18 رمضان / 23 مايو 2019
01:47 ص بتوقيت الدوحة

مخاطر الصداع النصفي

متابعات

الأربعاء، 02 مارس 2016
مخاطر الصداع النصفي
مخاطر الصداع النصفي
قالت إليزابيث لورو طبيبة الأعصاب الكندية بجامعة مونتريال إن الصداع النصفي يؤدي لتغيرات دائمة في هياكل الدماغ. 

وأكدت أن من بين هذه التغيرات هي الآفات التي تزيد من خطر تلف الدماغ، حيث اكتشفت من خلال صور الرنين المغناطيسي حدوث زيادة بنسبة 68 % في مخاطر الآفات بالمادة البيضاء في الدماغ لدى الذين يعانون من الصداع النصفي، كما تحدث تشوهات بالمخ تظهر في تغير حجم المخ وهو الأكثر شيوعا لدى مرضى الصداع النصفي. 

وأشارت إلى أن هناك ثلاثة من الجينات المرتبطة بالصداع النصفي، إلى جانب الضغط العصبي ودورة الهرمونات والتغذية وقلة النوم التي يسببها الاقتراب من الشاشات الإلكترونية قبل النوم، وتعجبت عالمة الأعصاب من لجوء بعض مرضى الصداع النصفي إلى استخدام بعض العقاقير الشهيرة للعلاج. 

وذكرت طبيبة الأعصاب الكندية أنه في حالة تعدي أزمات الصداع النصفي من ستة إلى ثمانية أيام في الشهر، فيجب اللجوء إلى الطبيب لتنظيم العلاج الوقائي ونظام الحياة والتغذية السليمة . 


م.ب/م.ب
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.