الأربعاء 07 شعبان / 01 أبريل 2020
04:14 م بتوقيت الدوحة

واشنطن تعتزم مراقبة تنظيم الدولة على مواقع التواصل

متابعات

الجمعة، 26 فبراير 2016
واشنطن تعتزم مراقبة تنظيم الدولة على مواقع التواصل
واشنطن تعتزم مراقبة تنظيم الدولة على مواقع التواصل
توصلت وزارة العدل الأمريكية إلى اتفاق مع شركات تكنولوجيا المعلومات؛ يقضي بمراقبة مراسلات "تنظيم الدولة" على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتصدّرت سبل منع الوسائل التي تتيح لـ"تنظيم الدولة" إمكانية تجنيد عناصر جديدة إلى صفوفه من خلال استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، جدول أعمال الاجتماع الذي نُظِّم بحضور مدير المركز القومي الأميركي لمكافحة الإرهاب، نيك راسموسن.

 وكان وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، التقى - الأسبوع الماضي - ممثلي عدد من شركات تكنولوجيا المعلومات، في لوس أنجلوس.

 تجدر الإشارة إلى أن مسؤولي الحكومة الأمريكية واصلوا اجتماعاتهم مع شركات التواصل الاجتماعي طيلة يناير الماضي، وأعلنت شركة "تويتر" - مطلع الشهر الحالي - إغلاق 125 ألف حساب على صلة بـ"تنظيم الدولة".

كان "تنظيم الدولة" قد هدد الرئيس التنفيذي لـ"فيس بوك" - مارك زوكربيرج - والرئيس التنفيذي لـ"تويتر" - جاك دورسي - بالقتل؛ بسبب إغلاق حسابات تعود للتنظيم، وذلك في مقطع فيديو نشره على الإنترنت.
  
ونقلت صحيفة "الجارديان" عن متحدث باسم "تويتر" قوله، إن الشركة لن تصدر أي رد على هذا التهديد لأن مثل هذه التهديدات أصبحت حاليا شائعة جدا، وتحدث باستمرار.

 ورفض المتحدث الإفصاح عن عدد التهديدات بالضبط التي تتلقاها الشركة، رغم أن الفيديو يستهدف "تويتر" أنها أغلقت عددا من الحسابات المرتبطة بالتنظيم.

 وكان تنظيم الدولة أصدر بيانا في مارس 2015، موجهًا تحديدًا إلى دورسي، جاء فيه "أن حربك الافتراضية ضدنا ستسبَّب في حرب حقيقية ضدك".

وأضاف البيان: "أنت بدأت هذه الحرب الخاسرة، وقد أخبرناك منذ البداية أنها ليست حربك، فلم تفهم، وواصلت إغلاق حساباتنا على "تويتر"، لكننا دائما نعود، لكن عندما يأتي أسودنا ليأخذوا أنفاسك فإنك لن تعود مطلقا إلى الحياة".

ح.أ /أ.ع
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.