الثلاثاء 21 ذو الحجة / 11 أغسطس 2020
06:48 م بتوقيت الدوحة

هبوط أغلب الأسهم الآسيوية بعد انحدار في البورصة الأمريكية

قنا

الإثنين، 18 يناير 2016
هبوط أغلب الأسهم الآسيوية بعد انحدار في البورصة الأمريكية
هبوط أغلب الأسهم الآسيوية بعد انحدار في البورصة الأمريكية
شهدت أغلب مؤشرات الأسهم في الأسواق الآسيوية تراجعا خلال تعاملاتها صباح اليوم الاثنين ، عقب يوم سيئ آخر شهدته البورصة الأمريكية في تعاملات نهاية الأسبوع، فيما نجحت الأسهم الصينية في استعادة بعض الزخم الذي فقدته مؤخرا قبيل الإعلان عن أرقام النمو الاقتصادي التي سجلتها العام الماضي.

وبحسب موقع "إيه بي سي نيوز" الأمريكي، فقد انخفض مؤشر "نيكي" الياباني 225 نقطة أو بنسبة 0.9% ليصل إلى 16.996.99 نقطة ، فيما هبط مؤشر "هانغ سانغ" في هونج كونج 0.5% ليصل إلى 19.420.11 نقطة.

وانتعش مؤشر "شانجهاي المركب" من خسائره المبكرة ليربح 1.5% ويصل إلى 2.945.42 نقطة ، فيما ارتفع مؤشر "كوسبي" الكوري الجنوبي بنسبة 0.1% ليصل إلى 1.879.93 نقطة .

كما تراجعت مؤشرات الأسهم في كلٍ من أستراليا ونيوزيلاندا ومنطقة جنوب شرق آسيا ، بينما ارتفعت في تايوان.

وفي الولايات المتحدة، كان مؤشر "إس أند بي 500" الأمريكي قد تراجع بنسبة 2.2%، يوم "الجمعة" الماضي، ليهبط بنسبة إجمالية بلغت 8% منذ بداية العام الجاري، متأثرا بتوقعات مزيد من تراجع أسعار النفط ومخاوف من تباطؤ الاقتصاد الصيني على نحو أكثر من المتوقع.

وبينما يبدو الاقتصاد الأمريكي مستقرا بشكل نسبي، مقترنا بنمو قوي في زيادة فرص العمل ومرونة في الإنفاق الاستهلاكي،  فإنه شهد تراجعا في معدلات الإنتاج الصناعي في الأشهر الأخيرة، ما أثار المخاوف بشأن الحالة الصناعية للبلاد.

وفي الصين، ينتظر الإعلان عن معدل النمو الاقتصادي الذي سجلته بكين في عام 2015، بحلول يوم غد "الثلاثاء"، ويتوقع محللون أن تظهر الأرقام معدل إنفاق استهلاكي قويا يعوض تباطؤ الاستثمارات، لتحافظ الصين على معدل النمو الذي سجلته في الربع الأخير من العام الماضي والذي بلغ 6.8% أو أعلى من ذلك بقليل.

ويقول المحللون إنه رغم الارتفاع المتوقع في معدلات النمو، فإن التقلب الذي شهدته الأسواق الصينية مؤخرا يطغي على اتجاهات الاستقرار المتوقعة في الصورة الإجمالية لمعدلات النمو للصين.


م.ب/م.ب
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.