الخميس 14 ربيع الثاني / 12 ديسمبر 2019
07:11 ص بتوقيت الدوحة

معرض لفنان بلجيكي بمتحف الفن الإسلامي الجمعة المقبل

الدوحة - قنا

الثلاثاء، 13 أكتوبر 2015
متحف الفن الإسلامي
متحف الفن الإسلامي
تحت رعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، تنظم المتاحف يوم الجمعة المقبل معرضا تحت عنوان " التعصب" للفنان البلجيكي لوم تويمانز، وذلك بمتحف الفن الإسلامي.

ويتضمن المعرض الذي تحتضنه جاليري متاحف قطر بقاعة الرواق بجوار المتحف، العديد من أعمال الفنان الشهير لوك، من أهمها اللوحات الجدارية، إلى جانب عمل فني جديد بعنوان "الساحة" أنتجه خصيصا لهذا المعرض. 

ويضم هذا المعرض الفريد من نوعه والذي يعتبر أول معرض شخصي للفنان في منطقة الشرق الأوسط، أكثر من 100 عمل فني تنتمي لما يسمى بـ "فن الجدار"، والتي تعكس الخبرة الفنية المميزة للبلجيكي تويمانز والتي تفوق 30 عاما.

ويتناول الفنان في جدارياته الفنية هذه عدة موضوعات حول التاريخ الحديث، بما في ذلك موضوعات الحروب والصراعات التي شهدتها المنطقة في الآونة الأخيرة، كحرب العراق والصراع الإسرائيلي.

تجدر الإشارة إلى أن معرض "التعصب" يفتتح أبوابه للجمهور ابتداء من 18 أكتوبر الجاري وحتى 30 يناير المقبل.

كان الفنان البلجيكي لوك تويمانز قد قام خلال الأسبوع الماضي وعلى مدار 3 أيام متتالية بتصميم 6 أعمال فنية ضخمة زينت جدران قاعة الرواق، حيث تشكل هذه الأعمال جداريات على الورق رسمت على جميع جدران قاعة الرواق الكبيرة بطريقة فنية ومبتكرة، وذلك بهدف تزيين القاعة التي عرفت باحتضانها لأكبر المعارض التي تنظمها متاحف قطر على مدار العام.

ويحتل الفنان البلجيكي لوك تويمانز (المولود عام 1958) مكانا بارزا بين جيل جديد من الرسامين التشخيصيين، حيث يشهد له بالمساهمة في إحياء فن الرسم خلال تسعينيات القرن الماضي، ويعتبره البعض من أبرز الرسامين في العالم الذين لا يزالون على قيد الحياة. 

يشار إلى أن قاعة الرواق الواقعة بجانب حديقة متحف الفن الإسلامي تستضيف المعارض التي تشغل وتثير اهتمام الجمهور، وتنال إعجابهم. ومن خلال برنامجها المتنوع من المعارض ومساحتها الواسعة، تعمل قاعة الرواق على مفاجأة الجمهور دائما، حيث تستضيف قاعة الرواق المعارض المؤقتة الخاصة بمتاحف قطر والتي لم تفتح أبوابها بعد.

ومن المعارض الضخمة التي احتضنتها قاعة الرواق معرض الفنان الياباني تاكاشي موراكامي، ومعرض الفنان البريطاني داميان هيرست، كما احتضنت الرواق النسخة الأولى من معرض "مال لول" الذي ضم أعمالا لفنانين قطريين ومجموعة من المقتنيات الشخصيّة الخاصة بعدد من السكان في دولة قطر.



س.ص /م.ب
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.