الخميس 19 محرم / 19 سبتمبر 2019
11:12 ص بتوقيت الدوحة

أنظمة إلكترونية لتتبع حركة الحجيج وتأمينهم

خطة لتفويج حجاج قطر لـ"منى"

موفد "العرب" إلى مكة: عادل حلم

الأحد، 20 سبتمبر 2015
تفويج حجاج قطر
تفويج حجاج قطر
آل سعد: توفير أعلى معدلات الأمان لحجاج الدولة

 د.الحر: عملية التفويج تتم بالتنسيق مع حملات الحج

 قطار المشاعر يفوز بالنصيب الوافر في تفويج ضيوف الرحمن

 اتفاقية مع جمعية الكشافة السعودية لإرشاد الحجيج

 مرشدون لتوعية الحجيج بالإجراءات الأمنية

بحثت بعثة الحج القطرية، جميع بنود خطة وبرنامج تفويج حجاج الدولة للمشاعر المقدسة، واستعراض الإجراءات التي تم وضعها لتأمين سلامتهم سواء خلال تنقلاتهم أو بمقار البعثة والحملات بمنى وعرفات ومزدلفة.

جاء ذلك خلال الاجتماع التنسيقي الذي عقدته البعثة أمس، بوحدة دعم حجاج قطر، بحضور منسقي الحملات القطرية وبالتنسيق والتعاون مع مؤسسة مطوفي حجاج جنوب آسيا.

وأكد المشاركون في الاجتماع  ضرورة قيام أصحاب الحملات بالتنبيه على حمل بطاقة الحاج، لأنه لن يسمح لمن لا يحمل هذه البطاقة بالدخول إلى المخيمات، وذلك ضمن الإجراءات التي تم وضعها لتأمين سلامة الحجاج.

وتم شرح الخطة العامة للتفويج وإطلاع مكتب شؤون حجاج قطر على برنامج التفويج الخاص بالحجاج التابعين للمكتب، كما جرى التأكيد على أهمية التزام الحجاج القادمين تحت إشرافهم بالتعليمات الخاصة، التي تشمل: "الالتزام ببرنامج التفويج المعد من وزارة الحج السعودية، وضرورة خروج أفواج الحجاج في الوقت والمسار المحدد لها مصحوبة بقائد مجموعة ومرشد، وتكليف عدد من مرشدي الحجاج بمساندة فريق التفويج في تنفيذ خطة جدولة التفويج في منى وعرفات ومزدلفة وخلال أيام التشريق الثلاثة".

وتم التشديد على ضرورة وجود الأشخاص المكلفين بمساندة ومساعدة فريق التفويج في تنفيذ برنامج الجدولة لتفويج الحجاج ميدانيا، والاستفادة من المواد التوعوية التي تم استلامها وتعميمها على المرشدين الدينيين للإحاطة برخص الرمي، وإقامة محاضرات دينية من قبل المرشدين الدينيين التابعين لمكتب شؤون الحج بالتعاون مع مكاتب الخدمة بحيث تتطرق إلى الاستفادة من الرخص الشرعية في أوقات الرمي والتوكيل للعجزة وكبار السن والنساء وعدم حمل الأمتعة أو اصطحابها أثناء رحلة الرمي وعدم اصطحاب الأطفال وكبار السن حرصاً على سلامتهم وعدم اصطحاب الكراسي المتحركة.

وقال محمد سعد آل سعد، رئيس وحدة دعم حجاج قطر إن خطة التفويج التي تنفذها بعثة الحج القطرية تقوم على توفير أعلى معدلات الأمان لحجاج الدولة، مشيراً إلى أنه تم تصميم 5 مداخل لمخيمات الحجاج في مشعر منى "3 للرجال و2 للنساء"، إضافة إلى بوابة خروج للطوارئ، كما ستكون هناك عمليات تأمين للمخيمات من الداخل والخارج.

وأضاف أنه سيتم استخدام أنظمة إلكترونية حديثة لتتبع الحجاج في المشاعر المقدسة في منى وعرفات ومزدلفة، كما سيكون هناك العديد من المرشدين لتوعية الحجاج بالإجراءات الأمنية وللتأكيد عليهم أن الالتزام بهذه الضوابط هام لتأمين سلامتهم.

وشدد على منسقي الحملات بضرورة إلزام كل حاج ببطاقته وحملها معه، لأنه لن يسمح لأي حاج بالدخول إلى المخيمات دون هذه البطاقة وذلك ضمن الإجراءات التي وضعتها السلطات السعودية لتأمين المخيمات.

من جانبه، قال د.عيسى صالح الحر، نائب رئيس مركز دعم حجاج قطر "إن بعثة الحج القطرية تقوم بعملية التفويج بالتنسيق مع جميع حملات الحج القطرية.

وأضاف أن عملية التفويج تعتمد على مجموعة من الضوابط أهمها أن تكون منظمة حسب خطة بعثة الحج القطرية وبما يتناسب مع طبيعة كل حملة سواء كانت من الفئة "أ" أو "ب"، إضافة إلى طمأنة حجاج قطر بأن جميع المشاعر ستتم بمعية منسقي الحملات ومتابعة البعثة، مؤكداً أنه لا حاجة للقلق أو الخوف من أي أمر طارئ.

وأشار إلى أن عملية تفويج الحجاج ستكون عن طريق الباصات وقطار المشاعر، علماً بأن الغالب في عملية التفويج سيكون لقطار المشاعر الثلاث "منى وعرفات ومزدلفة".

وبين أن كل مشعر به مسؤول من الكوادر الوطنية في البعثة، وقد تم توزيع مهام إدارة المشاعر بصورة تساعد على سرعة تفويج الحجاج وتوعيتهم دينياً وطبياً وأمنياً بشكل متواصل يساعد على طمأنة الحجاج طوال موسم الحج.

ولفت إلى أنه تم تجهيز خطوط التواصل بين البعثة والحملات سواء عبر نظام "برافو" الخاص أو للمجموعة المتكاملة، إضافة إلى الواتس آب أو الأنظمة الإلكترونية التي سيتم استخدامها لرصد ومتابعة حركة الحجاج بمنى وعرفات ومزدلفة لحظة بلحظة، مبيناً أن مركز التواصل تديره أيضاً مجموعة متميزة من الكوادر الوطنية.

ونوه بأن الالتزام بالضوابط الأمنية التي وضعتها السلطات السعودية في غاية الأهمية لمنع تسلل أي شخص غريب إلى داخل المخيمات.

وأوضح أنه لأول مرة يتم توقيع اتفاقية مع جمعية الكشافة السعودية، لإرشاد أي حاج قطري لمواقع المخيمات الخاصة بالبعثة لم يتمكن من الوصول إليها.

من جانبهم، أشار عدد من أصحاب الحملات، إلى أن هناك تعاوناً كاملاً بين مركز دعم الحجاج ببعثة الحج القطرية وأصحاب الحملات لتوفير سبل الراحة الكاملة لحجاج الدولة.

وبينوا أنه كان هناك تنسيق دائم بين الحملات وبعثة الحج القطرية منذ خروج الحجاج من الدوحة وحتى وصولهم إلى مكة المكرمة، كما أن الاتصالات مستمرة بين الجانبين للتيسير على الحجاج وحتى يؤدوا مناسكهم على أكمل وجه.

وأشادوا بتعاون وزارة الداخلية القطرية في تسهيل إجراءات خروج الحجاج من قطر، كما ثمّنوا الجهود التي بذلتها السلطات السعودية لتسهيل إجراءات وصولهم بمطار جدة.

وشددوا على أن حملات الحج القطرية تقدم خدمات شاملة ومتكاملة للحجاج من حيث السكن والإعاشة والمواصلات والخدمات في المشاعر والإرشاد والنواحي الصحية والإدارية، وتوقعوا نجاح موسم الحج العام الحالي بفضل التعاون والتنسيق المستمر بين بعثة الحج القطرية والحملات.

وأكدوا أن المخيمات في منى وعرفات جاهزة وكذلك الساحات في مزدلفة، وأعربوا عن سعادتهم بالخدمات الإلكترونية الجديدة، التي تقدمها بعثة الحج القطرية لتوفير التواصل الدائم بين البعثة والحملات والحجاج، والتي من شأنها التيسير على الحملات وضيوف الرحمن.


ج.ا/م.ب

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.