الجمعة 17 ذو الحجة / 07 أغسطس 2020
06:39 ص بتوقيت الدوحة

"جويك" ستستضيف غدا اجتماع اللجنة الفنية لدول التعاون

قنا

الإثنين، 03 أغسطس 2015
جويك
جويك
ستستضيف منظمة الخليج للاستشارات الصناعية "جويك"، غدا الثلاثاء، بمقرها في الدوحة، اجتماع اللجنة الفنية لمناقشة مشروع استراتيجية تنمية الصادرات الصناعية غير النفطية لدول مجلس التعاون، الذي دعت إليه الأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، بمشاركة أعضاء اللجنة الفنية المشرفة على مراحل تنفيذ مشروع الاستراتيجية لممثلي الدول الأعضاء في المجلس.

ووفقا لبيان صادر عن "جويك" فإن الاجتماع الذي تُجرَى فعالياته - ليومين - يعد لمناقشة وثيقة مشروع الإطار العام والخطة الاستراتيجية لتنمية الصادرات الصناعية غير النفطية، لدول المجلس "2016 - 2030".

ويتضمن الاجتماع عرضا تقديميا لوثيقة الاستراتيجية، تمهيدا للنقاش بين أعضاء اللجنة الفنية حول ما تم تضمينه من آراء ومقترحات سابقة لممثلي الدول والخبراء المتخصصين، كما يندرج الاجتماع ضمن سلسلة اجتماعات سابقة ناقشت ثلاث مراحل، واكبت إعداد مشروع الاستراتيجية.

وقد عملت دراسة الاستراتيجية على تشخيص دقيق لواقع أداء الصادرات الصناعية غير النفطية في دول المجلس، والبيئة التي تعمل بها هذه الصادرات، وما يواجهها من معوقات، وكيفية زيادة هذه الصادرات بمعدلات نمو ملاحَظة خلال فترة محددة، وبالإفادة مما تتيحه قواعد التجارة العالمية من دعم هذه الصادرات، ومن الدروس المُفادة التي أفرزتها أهم التجارِب الدولية الناجحة في مجال تنمية الصادرات الصناعية، وتوظيف المزايا الناتجة عن التكامل الاقتصادي لدول المجلس، في تعزيز نمو هذه الصادرات وزيادة التجارة البينية، واستخدام القوة التفاوضية لتكتل مجلس التعاون الخليجي لزيادة فرص نفاذ الصادرات الصناعية الخليجية غير النفطية إلى أسواق أهم الشركاء التجاريين في العالم.

ومنظمة الخليج للاستشارات الصناعية "جويك" منظمة إقليمية؛ مقرها الدوحة، تضم في عضويتها قطر والسعودية والكويت والإمارات وسلطنة عُمان والبحرين واليمن، وتعمل المنظمة بصفتها جهازا استشاريا قائما على المعرفة، بغرض تطوير الصناعات في المنطقة، من خلال توفير البيانات والمعلومات والبحوث المتخصصة والاستشارات والخدمات الفنية للقطاعين العام والخاص، في دول المجلس، وهي بيت الخبرة الأول في مجال الاستشارات الصناعية، وتسهم في تحريك دفْع عجلة التنمية الصناعية لدول مجلس التعاون الخليجي واليمن.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.