الأربعاء 13 رجب / 20 مارس 2019
06:13 م بتوقيت الدوحة

تواصل المظاهرات المؤيدة للرئيس اليمني

160

قنا

السبت، 28 فبراير 2015
تواصل المظاهرات المؤيدة للرئيس اليمني
تواصل المظاهرات المؤيدة للرئيس اليمني
تواصلت اليوم بالعاصمة صنعاء وعدد من المحافظات اليمنية المظاهرات المؤيدة للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، والرافضة للانقلاب الحوثي على السلطات الشرعية في البلاد.

ورفع المشاركون في المظاهرات لافتات وشعارات تندد بممارسات جماعة "الحوثي" واستمرارها في الاعتداء على مؤسسات الأمن والجيش وإطلاقها تهديدات غير مسؤولة ضد الرموز الوطنية والقوى السياسية الأخرى، مطالبين بسرعة الإفراج عن الناشطين المعتقلين في سجون الحوثيين، وسرعة فك الحصار على قيادات الدولة، كون ذلك يتنافى مع أخلاقيات العمل السياسي ويدفع إلى تعطيل الحوار الذي تجريه الأطراف السياسية للخروج من الأزمة.

وعبَّر المشاركون في المظاهرات عن تأييدهم المطلق للشرعية الدستورية؛ ممثلة بالرئيس هادي وجهود استكمال العملية الانتقالية وفقا للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية بصفتها مرجعية أساسية، مطالبين الرئيس هادي بضرورة اتخاذ القرارات اللازمة لإدارة شؤون اليمن من عدن عاصمةً مؤقتة، وإصدار قرار جمهوري باعتبار جماعة الحوثي إرهابية متمردة وإجرامية.

وشدد المتظاهرون على ضرورة تلاحم القوى السياسية والاجتماعية والمدنية في البلاد، واصطفافها مع الشرعية الدستورية.

كما دعا المتظاهرون المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه الأوضاع الراهنة باليمن، والضغط باتجاه استكمال المرحلة الانتقالية تحت قيادة السلطات الشرعية، وفقا لما نصت عليه المبادرة الخليجية ومقررات مؤتمر الحوار الوطني الشامل.

وتعهدوا بالاستمرار في تظاهراتهم حتى إسقاط الانقلاب الحوثي وخروج الميليشيات المسلحة من العاصمة والمحافظات كافة، واستعادة السلطات الشرعية ومؤسسات الدولة.

من جانبها ذكرت المكونات التي نظمت المظاهرات أن مسلحي جماعة "الحوثي" أقدموا على اختطاف خمسة من الناشطين الشباب في محافظة "إب" وسط البلاد.

وأوضحت أن مسلحين في نقطة تفتيش تابعة للحوثيين بمديرية "السحول" وسط المحافظة "خَطفوا" خمسة نشطاء على خلفية مشاركتهم في مسيرة مناوئة للجماعة، وقاموا باقتيادهم إلى منطقة مجهولة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.