الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
03:02 ص بتوقيت الدوحة

العلاقات العامة وصناعة المحتوى

العلاقات العامة وصناعة المحتوى
العلاقات العامة وصناعة المحتوى
‏خلال متابعتي والعمل عن قرب مع بعض المؤسسات أو الأفراد في شركات أو وزارات حكومية ممن يعملون في أقسام العلاقات العامة، فإنني أتفاجأ بأن هناك محدودية في فهم وظيفة العلاقات العامة في المؤسسات، حيث يكاد يكون دورهم محدوداً في استقبال الضيوف أو ترتيب السكن أو المواصلات.. إن مفهوم العلاقات العامة أكبر من ذلك، حيث إنه له أدوار كثيرة في صناعة هوية المؤسسة وعلاقاتها الداخلية والخارجية، تحديداً فهي كمندوب المبيعات أو موظف خدمة العملاء، ولكن بنظرة أكبر، واليوم سأتحدث عن جانب مهم وهو كيفية المساهمة في الحملات التوعوية والتسويقية للمؤسسة أو الوزارة.
‏خلال مراحل تصميم الحملات التسويقية أو التوعوية يكون هناك دور مهم لفريق العلاقات العامة، بحيث يقدم معلومات تساعد خلال الحملات. ومن دور فريق العلاقات العامة أنه يساعد في بناء صورة تكميلية لفريق التسويق، من حيث إعداد الدراسات، الجمهور المستهدف/ المراجعين أو الزبائن وأنماطهم، ولكن هناك آلية معتمدة في مجال دور العلاقات العامة في صناعة المحتوى الترويجي تسمى IDEA، وتعريبها اختصار: التشخيص، التطوير، المشاركة، التقييم. (التشخيص Identify): هو معرفة الجمهور المستهدف، وما هي المشاكل أو التحديات المطلوب من الحملة أن تحققها، وثانياً: (التطوير Develop): أي تطوير المعطيات السابقة لتكون عناصر وقيماً وأهدافاً لفريق التسويق أو الحملة.
والجزئية الثالثة: (إشراك الجمهور Engage) في الحملة بحيث يتم التفاعل معه من قبل فريق العلاقات العامة بالتجاوب أو إعادة نشر الإعلان، سواء كان في «تويتر» أو «فيس بوك» أو أية وسيلة اتصال اجتماعي. ورابعاً: وهي من أهم العناصر (التقييم Assess) حيث يقوم فيها فريق العلاقات العامة بقياس رضا الجمهور عن الخدمات بعد الحملة.
مما سبق يتضح لنا أن هناك الكثير من المعطيات في صناعة الحملات التسويقية أو الإعلانية أو الإعلامية تفتقر لروح الفريق أو الاستعانة بالخبرات، كثير من مشاكلنا في المؤسسات الحكومية أو بعض المؤسسات أن بعض الإدارات المشرفة على الحملات أو التسويق تبحث عن التميز في إظهار قدراتها لا مصلحة المؤسسة. وعليه فإن تكامل الفرق والاستفادة من خبرات الإدارات مختلفة في صناعة وتصميم حملة ترويجية أو إعلامية مهم، وهنا يأتي دور (الإشراك) وليس التنفيذ، ينتقل فيها الموظف من العامل إلى المساهم.
هذا توصيف لأحد أدوار فرق العلاقات العامة في الحملات التوعوية والتسويقية من منظور مهني عملي، وأتمنى أن أكون وصفت بشكل مبسط ومختصر بعض عناصر وأدوار العلاقات العامة (IDEA) في صناعة الحملات، وبإذن الله في مقالات قادمة سأقوم باختيار بعض الأدوار المختلفة لفرق التسويق أو العلاقات العامة أو المصممين أو فريق الاتصال لشرحها بأسلوب مبسط، لما فيه فائدة على المهتمين، وأنصح بزيارة مواقع متخصصة في مجال العلاقات العامة، واكتساب رؤى جديدة تساعد في تطوير أعمالك.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.