الثلاثاء 16 رمضان / 21 مايو 2019
08:44 ص بتوقيت الدوحة

الصين تعزز وجودها في أفغانستان وباكستان ببناء السدود وشق الطرق

رويترز

الثلاثاء، 10 فبراير 2015
تشون ينغ المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية
تشون ينغ المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية
وعدت الصين بالإسهام في بناء محطة لتوليد الكهرباء من مساقط المياه في منطقة حدودية مضطربة في أفغانستان، كما وعدت بشق الطرق ومد خطوط السكة الحديد في باكستان في أحدث خطوة لتعزيز دورها في المنطقة.

وذكر سراج الحق سراج - وهو متحدث باسم الخارجية الأفغانية - اليوم الثلاثاء أن المساعدات الصينية ستشمل تمويلا لم يحدده، وجاء ذلك بعد اجتماع لدبلوماسيين أفغان وصينيين وباكستانيين في العاصمة الأفغانية كابل أمس الاثنين.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الصينية هوا تشون ينغ في إفادة صحافية في بكين: "وافقت الصين على دعم مبادرات ذات صلة بمشاريع؛ منها محطة كونار للطاقة الكهرومائية، وتعزيز الطرق وخطوط السكة الحديد بين أفغانستان وباكستان".

وكانت باكستان الدولة الوحيدة التي أيدت سداًّ قدرته 1500 ميجاوات على نهر كونار، ويمكن أن تشتري إسلام آباد جزءا من الطاقة التي يولدها.

وفي عام 2013 أعلنت باكستان أيضا أنها ستشق طريقا بريا يربط بين مدينة بيشاور الباكستانية والعاصمة الأفغانية كابل، وأيضا ستمد خط قطارات من بلدة تشامان الحدودية في جنوب شرق باكستان إلى بلدة قندهار في جنوب أفغانستان.

وكونار من أكثر مناطق أفغانستان اضطرابا، ويمكن لمشاركة الصين أن تُسرِع من هذه المشاريع.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.