الإثنين 21 صفر / 21 أكتوبر 2019
01:09 ص بتوقيت الدوحة

واشنطن لن تستأنف تحالفها العسكري مع تايلاند قبل عودة الديمقراطية

واشنطن - أ ف ب

الجمعة، 06 فبراير 2015
واشنطن لن تستأنف تحالفها العسكري مع تايلاند قبل عودة الديمقراطية
واشنطن لن تستأنف تحالفها العسكري مع تايلاند قبل عودة الديمقراطية
صرح دبلوماسي أمريكي بأن الولايات المتحدة لن تستأنف تحالفها العسكري الكامل مع تايلاند ما لم تعد المجموعة العسكرية الحاكمة نظاماً ديمقراطياً إلى البلاد.
وقال هذا المسؤول الكبير في وزارة الخارجية الأمريكية لعدد من الصحافيين "ليعود التحالف بين الولايات المتحدة وتايلاند إلى طبيعته يجب أن تتم إعادة كاملة لمؤسسات الحكم الرشيد والعدل بالكامل".
وأضاف الدبلوماسي "يجب أيضاً إعادة حكومة من المدنيين منتخبة بطريقة ديمقراطية".

تأتي تصريحات الدبلوماسي الأمريكي بعد أيام على زيارة قام بها مساعد وزير الخارجية الأمريكي دانيال راسل إلى بانكوك وأدت إلى خلافات بين البلدين.

فقد صرح راسل بأن الملاحقات القضائية التي أطلقت ضد رئيسة الوزراء السابقة ينغلاك شيناواترا "قد تكون سياسية"، ودان رئيس المجموعة الحاكمة في تايلاند الجنرال برايوت أوشا هذه التعليقات.

كانت الولايات المتحدة قد دانت بشدة في مايو الماضي الانقلاب في تايلاند، ودعا وزير الخارجية الأمريكي جون كيري حينذاك إلى عودة المدنيين إلى السلطة عبر انتخابات ديمقراطية.

وذكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية ماري هارف الخميس أن "تايلاند صديقة وحليفة" تتقاسم معها الولايات المتحدة "تاريخاً طويلاً وتعاوناً وثيقاً".
وأضافت "نواصل دعوتنا الحكومة إلى اتخاذ الإجراءات المطلوبة لإنجاح انتقالها إلى الديمقراطية"، دون أن تطالب بجدول زمني للانتخابات.

ويربط تحالف عسكري، يعود إلى الحرب الباردة ومكافحة الشيوعية في جنوب شرق آسيا خصوصا خلال حرب فيتنام، بين الولايات المتحدة وتايلاند.

وتقيم القوات المسلحة الأمريكية والتايلاندية علاقات وثيقة جدا، ولكن الولايات المتحدة ألغت تدريبات عسكرية مشتركة وجمدت جزءاً من مساعداتها الدفاعية بعد الانقلاب.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.