الأربعاء 15 ذو الحجة / 05 أغسطس 2020
01:08 م بتوقيت الدوحة

افتتاح معرض "بانوراما فنية" في كتارا

الدوحة - قنا

الأحد، 25 يناير 2015
كتارا
كتارا
 افتتح معرض "بانوراما فنية" الذي ينظمه مركز الفنون البصرية التابع لوزارة الثقافة والفنون والتراث اليوم في المبنى 19 بالحي الثقافي كتارا ويتواصل حتى 25 فبراير القادم، بمشاركة 45 عملا فنيا لـ 37 فنانا قطريا وعربيا.
ويقدم المعرض الذي كان قد أقيم على هامش معرض الدوحة الدولي الكتاب بمركز قطر الوطني للمؤتمرات مؤخرا ، مجموعة من مقتنيات وزارة الثقافة والفنون والتراث ، وهو يحتفي بالفنان القطري فرج دهام، الذي يعد من رواد الساحة الفنية في قطر بالإضافة إلى أعمال فنانين كبار من قطر مثل : يوسف أحمد ، سلمان المالك، حسن الملا، موضي الهاجري، أمل العاثم، وعدد من الفنانين المتميزين في العالم العربي منهم: فاروق حسني من مصر، وليد رشيد من العراق، موسى عمر من سلطنة عُمان)، كمال بلاطة من فلسطين وإسلام كامل من السودان.
وبهذه المناسبة، قال الدكتور خالد السليطي مدير عام الحي الثقافي /كتارا/ "إنّ إعادة افتتاح هذا المعرض في الحيّ الثقافي كتارا سيتيح الفرصة أمام جمهور أوسع للاطلاع على ما تضمنه من لوحات إبداعية قيّمة تعكس ثراء الساحة الفنية القطرية والعربية. وقد لمسنا تنوعا في الرؤى الفنية مما جعل هذا المعرض بانوراما فنية ثرية ورائعة".
وأضاف "نحن نسعى إلى تشجيع ورعاية كل ما من شأنه أن يخدم الفنون والثقافة و يثري الساحة الفنية المحلية. ومن هذا المنطلق نحرص على استضافة وتقديم مثل هذه المعارض الراقية والهادفة التي تخاطب كل الناس دون حواجز؛ لأن الفن هو اللغة المشتركة بين جميع الثقافات والشعوب. ونحن نعتبر أنّ الفنون البصرية لها إمكانات هائلة في الوصول إلى أعماق الانسان من ناحية وملامسة واقعه المحيط به من ناحية أخرى".
من جانبها، قالت الفنانة هنادي الدرويش رئيسة مركز الفنون البصرية "يشارك في هذا المعرض أعلام الحركة الفنية البصرية بقطر وبعض الدول العربية من خلال مقتنيات وزارة الثقافة والفنون والتراث ، وتعتبر تلك المختارات بمثابة توثيق لتجارب فنية هامة داخل قطر وخارجها. ولقد راعينا أن يمثل هذا المعرض أكبر عدد من الأعمال الفنية التي تستعرض بعضها بدايات البحث الفني لبعض الفنانين الكبار. كما راعينا أيضا أن يبرز المعرض مدى الثراء والتنوع بين الأجيال. ويعكس عمق البحث الفني والتقني لدى فناني قطر وأشقائها العرب من خلال مشاركتهم في برامج مركز الفنون البصرية".
وتقدمت الدرويش بالشكر لكتارا على رعايتها لهذا المعرض في افتتاحه الثاني بعد معرض الكتاب، وهو ما يشكل فرصة قيّمة للجمهور سواء كانوا من المتابعين العاديين أو من النقاد والفنانين لمزيد من الاستمتاع بما تنقله الأعمال المعروضة من رؤى ثقافية زاخرة والبحث فيها.
يُشار إلى أنّ الحي الثقافي "كتارا" قد احتضن مؤخرا عددا من المعارض المميزة نذكر منها: معرض /طبيعيات/ للقطرية نوال المناعي، ومعرض /صهيل في زمن الصمت/ للعراقي علي المعمار، ومعرض /دلالات/ للسودانية ليلى مختار، ومعرض نجمة من أوروبا لعدد من الفنانين البولنديين ، ومعرض روح الصحراء للبوسنية سانيتا ليسيتسا.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.