الإثنين 11 ربيع الثاني / 09 ديسمبر 2019
09:08 ص بتوقيت الدوحة

"كهرماء" توصل الكهرباء والماء للقسائم غير المبنية

الدوحة- محمد الجبالي

الثلاثاء، 06 يناير 2015
كهرماء
كهرماء
أعلنت المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء) اليوم عن نتائج الخطط التنفيذية للمرحلة الأولى من توصيل خدمتي الكهرباء والماء للقسائم غير المبنية وتزويدها بالخدمة مسبقًا، وذلك عبر جولة ميدانية نظمتها المؤسسة للموقع في منطقة روضة الحمام للاطلاع على تطورات تنفيذ المشروع على أرض الواقع.

ويأتي هذا المشروع في إطار خطط المؤسسة الرامية إلى تطوير خدماتها الشاملة بالتنسيق والتعاون مع الجهات المعنية والخدمية في الدولة؛ لتقديم أفضل الخدمات لمشتركي "كهرماء"، والسعي نحو التحسين المستمر وفق رسالتها في توفير كهرباء ومياه مستدامة وذات جودة عالية لحياة أفضل في دولة قطر. وقد تم تحديد مراحل تنفيذ المشروع المشتمل على ثلاثة مراحل وذلك حسب حالة التطور العمراني للمناطق التي تقع فيها القسائم المزمع تقديم الخدمات لها كالتالي:

المرحلة الأولى : تشمل جميع القسائم التي تقع ضمن تقسيمات المناطق الجديدة والتي لم يتم البدء في البناء عليها بعد .
المرحلة الثانية : تشمل جميع القسائم التي تقع ضمن تقسيمات المناطق التي تم تطويرها جزئيا بحيث يتم ذلك في القسائم التي لم يتم البناء عليها فقط .
المرحلة الثالثة : تشمل جميع القسائم الواقعة ضمن تقسيمات المناطق التي تم تطويرها بالكامل للقسائم التي ما زالت خالية من العقارات فقط .

القضاء على الحفريات 

ومن جانبه، أكد المهندس أحمد سالم المالكي رئيس قسم التنفيذ بشؤون شبكات الكهرباء في "كهرماء" أن هذه الخطوة جاءت للقضاء على ظاهرة الحفريات المتكررة في المناطق السكنية، وأن هدفها توصيل خدمة الكهرباء والماء بأعلى معايير الجودة ومستويات الخدمات المقدمة للمشتركين.

صناديق الخدمة 

وقال : "تم وضع آلية تنفيذ للمشروع من تركيب صناديق الخدمة المشتركة للكهرباء و الماء في القسائم التي لم يتم البناء عليها بعد؛ إذ تحتوي على حوائط خرسانية جاهزة ذات مخارج كهربائية تم تصميمها لتوصيل الخدمة للقسائم المبنية قبل الشروع في عملية البناء، ولتتواكب بذلك مع المشاريع المستقبلية للدولة، واختصار الفترة الزمنية اللازمة لتوصيل خدمتي الكهرباء والمياه للمشاريع المنجزة، وللقضاء على التوصيلات غير الشرعية ".

المرحلة الأولى 

وأشار إلى أنه بتوجية ومتابعة مستمرة من سعادة المهندس عيسى بن هلال الكواري رئيس المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء) تم وضع خطة إستراتيجية للبدء في تنفيذ المشروع والذي يتم على عدة مراحل ، فالمرحلة الأولى تم تنفيذها في منطقة روضة الحمام بواقع 45 صندوق خدمة للكهرباء وللماء.

البنية التحتية 

كما شدد على أنه من حيث البنية التحتية سوف نقوم بتنفيذ خطوط كهربائية HV طولها يبلغ 2400 كيلو متر، وكذلك خطوط كهربائية MV طولها يبلغ 2400 كيلو متر. وسوف يتم تشييد وبناء 2000 محطة كهربائية في أنحاء مختلفة من الدولة لتزود المشتركين بالخدمة، وبذلك يكون المجال مفتوحًا للمشتركين للتزود من الخدمة حسب المخططات المعتمدة للبناء ، وتزويدهم بالتيار الكهربائي من بداية 35 أمبير لغاية 200 أمبير ، إذ تم تنفيذ المشروع ضمن عقود مبرمة مسبقًا لمدة ثلاث سنوات باعتبارها مناطق جديدة، والذي من المتوقع أن يتم إنجازه خلال سنتين.

وقال أيضا : "تعكف "كهرماء" من خلال خططها المستقبلية للسنوات القادمة على توفير خدماتها للمشتركين وتزويدهم بخدمتي الكهرباء والماء قبل تقديم رخصة البناء".

7 مناطق 

وأشار إلى أن التحديات التي تواجه "كهرماء" هي أن يتم التخطيط للمشاريع لتغطي البنية التحتية في سبع مناطق منها: منطقة جنوب الوكرة والوكير وبني هاجر والخرطيات وروضة الحمام ودحيل والخيسة ومناطق أُخرى يوجد بها كثافة سكانية وعمرانية. كما سيقتصر على المشترك حين الانتهاء من عملية البناء بالتقدم لتوصيل الخدمة بأن يتم توصيل الخدمة خلال فترة وجيزة لا تتعدى ثلاثة أيام بعد تقديم رخصة البناء وبما يتوافق مع شروط تقديم الخدمة.

تحسين الخدمات 

وتأتي هذه الجهود في إطار التحسين المستمر للخدمات التي تقدمها "كهرماء" لجمهور مشتركيها، وحرص المؤسسة على وضع العميل في قلب القرار لضمان تلبية احتياجاته بشكل مستمر، واتخاذ كافة السبل التي من شأنها التيسير على المشتركين والتفاعل مع احتياجاتهم في ظل التوسع العمراني الذي تشهده الدولة. 

التوصيل قبل الطلب 

كما أعلن أن المشروع الجديد يهدف بالدرجة الأولي إلى تقديم خدمة توصيل المياه والكهرباء للمستهلك قبل أن يطلبها، مؤكدًا على أن "كهرماء" وصلت لمرحلة أن تسبق احتياجات المستهلكين لتوصيل الكهرباء والماء، حيث كانت في السابق تنتظر من يريد التقديم للخدمة كي يتم تركيبها له .

المشروع في عامين 

وقال : "بتوجيهات من سعادة المهندس عيسى بن هلال الكواري رئيس المؤسسة، والمهندس عبد الله آل ذياب مدير شئون الكهرباء، تم الاتفاق على تنفيذ هذا المشروع على مدار عامين بدلا من ثلاثة بعد الاتفاق مع الشركة المنفذة، وذلك بطول 2400 كم في جميع أرجاء قطر وبـ2000 محطة ".

2000 محطة 

وأعلن أن هذا المشروع يشمل إنشاء 2000 محطة. و تبلغ تكلفته تقريبا 1.5 مليار ريال قطري. وسيخدم العديد من المناطق في قطر من جنوب الوكرة إلى بن هاجر وشمال الخريطيات ودحيل والخسية وروضة الحمام وجنوب الريان ولوكير، حيث أن طول الشبكة الأرضية للكوابل في هذا المشروع من قطر إلى مكة المكرمة ذهابا وعودة 2400 كم.

مميزات المشروع 

وعن المميزات والفروق الموجودة في هذا المشروع، أكد أن الفرق هو التطوير إلى مرحلة أكبر؛ حيث كان تركيب المياه والكهرباء منفصلين، ولكن الآن المجال أصبح مفتوحًا من 25 أمبير إلى 200 أمبير، وهو تطور كبير للغاية ويشمل الكهرباء والمياه في نفس الوقت وبأعلى مستوى من التيار الكهربي.

وعن اختبار موقع روضة الحمام لإطلاق المشروع الجديد، شدد على أن هذه المنطقة تعتبر من المناطق المتوقع لها أن تكون شديدة الكثافة السكانية، وتحتاج إلى تنسيق العمران مقدما .

التغلب على التحديات 

وعن التحديات التي واجهت المشروع، أشار الى أن تسوية الأرض كانت أبرز التحديات، بالإضافة إلى العلامات في المناطق الجديدة، ولكن من خلال التعاون المثمر مع الأشغال تم التغلب على كل هذه التحديات.

كما أوضح أن الشركة المنفذة للمشروع محلية، وتم الاتفاق في البداية على تنفيذ المشروع في 3 سنوات، ولكن تم اختصار الوقت إلى سنتين بعد الاتفاق معهم.

وقال : "بدأنا بـ45 بري كاست و6 كابلات خلال هذا الشهر، وتمت الموافقة على تركيب 4000 بري كاست في 4000 منطقة، وتم توزيع 7000 قسيمة على كافة المناطق".

الخدمة مسبقًا 

على جانب آخر، أكد المهندس محمد عثمان الخليفي رئيس قسم خدمات توصيل المياه في شؤون شبكات المياه أن "كهرماء" نجحت في تنفيذ خططها للمرحلة الأولى لأعمال توصيل خدمتي الكهرباء والماء لجميع المناطق، والتي تعتمد على توصيل خدمتي الكهرباء والمياه لجميع القسائم المخططة وتزويدها بالخدمة مسبقًا، وذلك تحقيقًا لأهدافها وإستراتيجيتها في توصيل الخدمة قبل البدء في طلب التوصيل للمشتركين.

وأشار إلى أنه في إطار الاهتمام البالغ من الحكومة الرشيدة بتطوير جميع الخدمات، دأبت "كهرماء" برئاسة المهندس عيسى بن هلال الكواري على مواكبة التطور الحاصل في الخدماتن ولذلك تم تدشين وتركيب حوائط الخدمات في هذا المشروع الجديد.

أعمال الصيانة 

وأضاف أن المشروع يهدف إلى أن يوفر الخدمة للمنتفع قبل أعمال البناء، وقال: "المشروع به مميزات تواكب التطور الموجود في الدولة، حيث سيكون توحيد الحوائط من الناحية الجمالية وأيضًا القنوات الجافة في العداداتن بالإضافة إلى أن أي اعمال صيانة بعد ذلك لن تتطلب تكسية الحوائط، ولن يكون هناك أعمال لقطع الطرق من أجل الإصلاحات مستقبلا".

تقليص الصهاريج

واستطرد في هذه الجزئية وأشار إلى أن كهرماء دأبت على تطوير خدماتها المقدمة للمشتركين لمواكبة التطور الحاصل إذا تم تدشين المشروع لتزويد المشتركين بخدمتي الكهرباء والماء، والعمل على توفير الخدمة قبل تنفيذ أعمال البناء للمشروع والذي يتواكب مع التطور العمراني في الدولة. كما يعطي بذلك الصفة الجمالية في تنفيذ وتركيب الحوائط الخرسانية الجاهزة لتوصيل الخدمة المقدمة للمشتركين؛ إذ تم توفير القنوات الجافة واللازمة لأي صيانة مستقبلية بحيث لا تتطلب تكسير الحوائط أو القطع لتوصيل الخدمة، مما يساهم بذلك في تقليص عدد الصهاريج وتوفير المياه في الموقع ويضمن للمشتركين وصولها بجودة عالية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.