الخميس 27 جمادى الأولى / 23 يناير 2020
11:56 م بتوقيت الدوحة

الإعلان عن الفائزين في برنامج ريادة الأعمال الانسيابية

الدوحة- العرب

الثلاثاء، 09 ديسمبر 2014
حاضنة قطر للأعمال
حاضنة قطر للأعمال

اختتمت حاضنة قطر للأعمال، التي قام بتأسيسها بنك قطر للتنمية ودار الإنماء الاجتماعي، برنامج ريادة الأعمال الانسيابية بنجاح تام حيث قدم رواد أعمال عروضهم أمام قضاة ومستثمرين خلال "يوم عرض المشاريع".

 

يمثل يوم عرض المشاريع نهاية برنامج ريادة الأعمال الانسيابية الذي استمر لمدة 8 أسابيع وشارك فيه 44 ريادياً وريادية أعمال من 27 شركة ناشئة.

ولمدة شهرين، اختبر رواد الأعمال الجدوى السوقية للمنتج أو الخدمة المقترحة من خلال التحدث إلى العملاء والشركاء والموردين للتحقق من فعالية أفكارهم.

وتستخدم منهجية الانسيابية المحلية لحاضنة قطر للأعمال أسلوب نماذج العمل، وذلك لا يتطلب خطة عمل، بل تستخدم عملية تطوير العملاء التي تشجع تجربة التعلم من خلال التدريب العملي، فهي تستخدم أيضاً حالات شركات ناشئة قطريه كتدريبات صعبة، خلافاً لحالات الأعمال النظرية.   

 

وبهذه المناسبة قال السيد عبدالعزيز بن ناصر آل خليفة الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية ورئيس مجلس إدارة حاضنة قطر للأعمال: "نحن، في حاضنة قطر للأعمال التي أسسها بنك قطر للتنمية بالتعاون مع دار الانماء الاجتماعي، سعداء بالنجاح الذي حققه برنامج ريادة الأعمال الانسيابية في دفعته الثانية. وقد جاء هذا النجاح إكمالاً للنجاح الذي حققه البرنامج في دفعته الأولى. كما نفخر بمستوى المشاريع الريادية التي قُدِّمت في" يوم عرض المشاريع" الثاني حيث عكست بشكل كبير طموح رياديي الأعمال من الشباب وسعيهم للعب دور فعّال في عملية التنمية الوطنية".

 

وأضاف آل خليفة: "هذا النجاح يدل على التزامنا في حاضنة قطر للأعمال بدعم رواد الأعمال القطريين والقطاع الخاص القطري من خلال توفير وسائل البنية التحتية لدعمهم، من مساحات مكتبية وورش صناعية ودعم إرشادي ومادي، فضلاً عن توفير موقع متكامل لخدمة رواد الأعمال من مرحلة الفكرة حتى مرحلة التخرج من الحاضنة بشركة أو مشروع قادر على تحقيق النجاح".

 

وأكد: "إن أهدافنا في بنك قطر للتنمية واضحة وتتمثل بدعم رياديي الأعمال والقطاع الخاص كوننا ندرك الدور الكبير الذي تلعبه ريادة الأعمال في عملية التنمية الاقتصادية، وفي خلق اقتصاد متنوع وقائم على المعرفة، ويقع على عاتقنا أن نكثف جهودنا وأن نوفر كافة سبل الدعم لمساعدة هذه المشاريع في تحقيق النجاح".

 

خلال يوم عرض المشاريع، عرض أفضل 10 رواد أعمال نماذج أولية لأفكارهم أمام القضاة والمستثمرين المحتملين الذين اختاروا أفضل خمسة عروض لتحتضنها حاضنة قطر للأعمال.  وارتكز المنهج الأساسي المتبع على التحقق من عملاء كل فكرة وتحقيق المبيعات. 

 

يشار إلى أن أفضل الشركات الناشئة غطت مجموعة واسعة من الصناعات بما فيها السيارات، العقارات، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، علماً أن المحتضنين الخمسة الجدد الذين وقع عليهم الاختيار سيحصلون على تمويل ذكي، تدريب وتوجيه، مساحة مكتبية، وفرص التواصل من حاضنة قطر للأعمال.

 

ومن المتوقع أن يحقق المحتضنون الخمسة لحاضنة قطر للأعمال إنجازاً لمدة ثلاثة أشهر حيث يتم تقييم التقدم الذي يحرزونه لضمان وفائهم لمتطلبات الخضوع لإطلاق ناجح، وذلك يضم إجراء متابعة لتقييم التحقق من العملاء، علماً أن رواد الأعمال الذين نجحوا في إقناع لجنة الحكام في يوم عرض المشاريع بأفكار أعمالهم أصبحوا الآن محتضنين لدى حاضنة قطر للأعمال.

 

وقالت عائشة المضاحكة، الرئيس التنفيذي، حاضنة قطر للأعمال: "نحن مسرورون من نجاح 10 أفكار تجارية في الاستمرار حتى يوم عرض المشاريع بعد 8 أسابيع من برنامج ريادة الأعمال الانسيابية. فبالعمل الجاد والتعليم والتدريب العملي من حاضنة قطر للأعمال نأمل أن تتمكن بعض هذه الأفكار من التتطور مع مرور الوقت لتصبح شركات ال 100 مليون ريال قطري المستقبلية في قطر.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.