الإثنين 11 ربيع الثاني / 09 ديسمبر 2019
02:03 ص بتوقيت الدوحة

مدير الأمن العام يفتتح أسبوع النزيل الخليجي الموحد

الدوحة - ياسر محمد

الأحد، 07 ديسمبر 2014
مدير الأمن العام
مدير الأمن العام
افتتح سعادة اللواء الركن سعد بن جاسم الخليفي، مدير عام الأمن العام، اليوم الاحد بمجمع اللاندمارك، فعاليات النسخة الثالثة من أسبوع النزيل الخليجي الموحد، الذي يتم تنظيمه متزامنا مع انطلاقه في كل دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، تحت شعار "خذ بيدي نحو غد أفضل"، تفعيلا لقرارات أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.
وصرح سعادته بأن الأصل في فكرة تنظيم هذا الأسبوع أتت في إطار ما كان قد تقدم به مديرو المؤسسات العقابية والإصلاحية، التابعة لوزارات الداخلية بدول المجلس، من طلبات تم رفعها للأمانة العامة وعرضها على وكلاء وزارات الداخلية بشأن تنظيم أسبوع للنزيل الخليجي، يتم فيه اللقاء بين ضباط وزارات الداخلية للتشاور والمشاركة في الأفكار وتبادل الخبرات..
وفيما يتعلق بجهود دولة قطر في رعاية حقوق النزلاء، قال سعادته إن هناك زيارات دائمة تتم من قبل المنظمات الدولية للمؤسسة العقابية والإصلاحية، كما تقوم السفارات التي ينتسب لها بعض النزلاء من المقيمين بدولة قطر والمحكومين في بعض القضايا بزيارتهم أسبوعيا.. بالإضافة لزيارات منظمات حقوق الإنسان والمنظمات الدولية الأخرى .. والحمد لله أن هناك قوانين قد سنت وتؤخذ بعين الاعتبار، ولا يوجد أي تقصير أو مشكلات في هذا الإطار..
وقال العميد محمد سعود العتيبي، مدير إدارة المؤسسات العقابية والإصلاحية، إن هذا العام هو العام الثالث الذي تقيم فيه قطر وأشقاؤها من دول مجلس التعاون، أسبوع  النزيل الخليجي.. وقد حظي الأسبوع هذا العام بعدد من المشاركات فاقت  النسختين السابقتين وخاصة من قبل بعض مؤسسات الدولة وبعض الجهات الأهلية من داخل الدوحة، وبشكل مميز من الهلال الأحمر القطري، الذي يدعم دورات قسم  الرعاية والتأهيل ولا يدخر وسعا في ذلك..
وأكد مراعاة وزارة الداخلية ممثلة بإدارة المؤسسات العقابية والإصلاحية لحقوق النزلاء، وبما يتوافق مع
التوصيات العالمية للمنظمات الحقوقية، وهو ما توليه إدارة المؤسسات العقابية والإصلاحية بالغ الاهتمام، حيث إنه من أولى أولويات وزارة الداخلية.
وقد أفاد الملازم عادل ميرزا القاسمي، الضابط المسئول عن التنظيم بأسبوع النزيل، إن فعاليات أسبوع النزيل الخليجي ستكون خلال الفترة من 7- 10 ديسمبر 2014 وتشتمل في اليوم الأول على معارض الجهات المشاركة  بالأسبوع، إضافة لمعرض نزلاء المؤسسات العقابية بمجمع اللاندمارك.. وفي  اليوم الثاني 8/ 12، تبدأ زيارات للنزلاء المرضى بالمستشفيات، تعقبها جولة  حرة لوفود دول مجلس التعاون، وفي يوم الثلاثاء الموافق 9/12 يقوم أعضاء  الوفود بحضور الفعاليات الرياضية بالمؤسسات العقابية والإصلاحية، على أن  تنتهي فعاليات الأسبوع يوم الأربعاء الموافق10/12 بتكريم الوفود.
وحضرت وفود من كل دول مجلس التعاون، للمشاركة في فعاليات أسبوع النزيل  الخليجي بالدولة، كما بعثت وزارة الداخلية بعدد من ضباطها للمشاركة في  فعاليات الأسبوع بدول المجلس، في إطار المشاركة وتبادل الخبرات والوقوف على آخر المستجدات والأساليب الحديثة في التعامل مع نزلاء المؤسسات العقابية  ورعاية أسرهم في إطار ما توصي به منظمات المجتمع المدني..
كما شارك عدد كبير من الهيئات والمؤسسات المدنية والحكومية في فعاليات أسبوع النزيل الخليجي، ومن المشاركين في المعرض المقام على هامش الأسبوع بمجمع اللاندمارك.. المؤسسة القطرية للحماية والتأهيل الاجتماعي ، إدارة الحماية الاجتماعية بوزارة الشؤون الاجتماعية، مؤسسة الشيخ عيد بن محمد الخيرية (مركز ضيوف قطر)، مركز عبد الله بن زيد آل محمود (فنار)، إدارة الدعوة والإرشاد الديني، مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية (راف)، الهلال الأحمر القطري، إضافة إلى مشاركة عدد من إدارات وزارة الداخلية كإدارة الشرطة المجتمعية، وإدارة المؤسسات العقابية والإصلاحية ، وإدارة الخدمات الطبية، وبرنامج العضيد.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.