الإثنين 21 صفر / 21 أكتوبر 2019
08:32 ص بتوقيت الدوحة

بالفيديو.. محبو رياضة الطعوس بين سندان المغامرة ومطرقة الحوادث

خور العديد – أيمن هاشم

الأربعاء، 19 مارس 2014
بالفيديو.. محبو رياضة الطعوس بين سندان المغامرة ومطرقة الحوادث
بالفيديو.. محبو رياضة الطعوس بين سندان المغامرة ومطرقة الحوادث

 

من قطر ومن بلدان خليجية و أمام أحد التلال في خور العديد يحاول المشاركون الوصول الى أفضل مكان للمشاهدة , يستقل عدد كبير من المشاركين سيارات دفع رباعي مخصصة لهذا النوع من المغامرات , بينما يستقل هواة آخرون سيارات دفع رباعي لا تحوي مواصفات مناسبة كما يقول عبد العزيز الهيل وهو أحد المشاركين وأحد أبطال سباقات الـ "دراغ جريس ", حيث يضيف" أن ركوب سيارات غير مجهزة بشكل جيد للصعود على تلال منحدرة بقوة تعد مخاطرة حقيقة ، فحركة السيارة المفاجئة تسبب الأذى للسائق نسبة لأن المقاعد المصممة في السيارات العادية تختلف عن مقاعد سيارات السباق الاحترافية والتي تصمم لتلائم الحركة السريعة والمفاجئة ولا يكون متحركاً كما أن أحزمة الأمان المستخدمة في تلك السيارات من نوع خاص.

وأضاف الهيل " يتم تزويد هذه الأحزمة بحواف داخلية مهمتها امتصاص الصدمات،وأن هذه المواصفات تتوفر للكثير من مركبات رياضة المحركات وأن تخفيف خطورة هذا النوع من الصدمات يعتبر ضرورياً, التزام السائقين بالابتعاد عن المنحدرات الخطرة أو التي تشهد تيارات هوائية قوية.

 

خدمات الإسعاف حاضرة

ومع حلول المغيب يبدأ عشاق رياضة الطعوس في مغادرة تلال خور العديد بطريقة غير منظمة وفي أعداد كبيرة ، للعودة إلى سيلين والدوحة مما يتسبب بانقلاب بعض هذه المركبات، وتعرض سائقيها لإصابات بليغة، حيث شهدت العرب انقلاب سيارة عدة مرات وخرج سائقها مصاباً برضوض مما استدعى  تدخل ادارة المرور لإبعاد السيارات الكثيرة التي توقفت بجانب مكان الحادث كما استدعى الحادث تدخل الاسعاف الطائر.

ويقول محمد الخالدي أحد أفراد طاقم الاسعاف الطائر بأن الحالات الحرجة التي لا تحتمل نقل المصاب بسيارة اسعاف عادية يشهدها المكان مرة أو مرتين أسبوعياًورغم مرافقة أحد سيارات الاسعاف للموكب الذي يضم عشرات السيارات والذي يتنقل بين منطقة وأخرى في خور العديد الا أن خطورة هذه الحوادث تستدعي أحياناً وجود الاسعاف الطائر.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.