الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
03:55 م بتوقيت الدوحة

اجتمع بالكادر التحريري والفني والإداري والعاملين بـ «الدار» وكرم الكتاب القطريين

خالد بن ثاني: مجلس إدارة «العرب» يقدم كل الدعم لتطوير الصحيفة

الدوحة - العرب

الإثنين، 03 نوفمبر 2014
.
.








اجتمع سعادة الشيخ الدكتور خالد بن ثاني بن عبدالله آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب، مع جميع العاملين بصحيفة «العرب»، في مأدبة غداء أقامها بفندق «إزدان 3» بالدفنة أمس، وذلك بحضور السيد عبداللطيف آل محمود الرئيس التنفيذي لدار «العرب»، والأستاذ محمد حجي نائب رئيس التحرير، والأستاذ حسن الساعي المشرف على التحقيقات والمحليات، والسادة كتاب المقالات بالصحيفة. وأكد سعادته أن مجلس إدارة «العرب» يولي كل الدعم حاليا لتطوير الصحيفة في كافة الأقسام، وكذلك تطوير الكادر الوظيفي، كما أشار إلى أن استراتيجية تطوير الصحيفة ما زالت قيد الدراسة وستطرح جميع الأفكار الناتجة عن هذا اللقاء بالتأكيد للدراسة.

وهنأ سعادة نائب رئيس مجلس الإدارة العاملين بـ «العرب» على جهودهم في تطوير العمل، وشكرهم على تلبية الدعوة والحضور.

من جانبه، أكد السيد عبداللطيف آل محمود أهمية اتجاه الصحف اليومية المطبوعة إلى الفضاء الإلكتروني، وتطوير مواقعها الإلكترونية لتواكب ما يتطلع إليه المواطن والمقيم بدولة قطر، منوها بتطوير الموقع الإلكتروني لصحيفة «العرب».

وحث الرئيس التنفيذي لدار «العرب» الكتاب القطريين على تواصل الكتابة في «العرب» وكذلك التواجد الإعلامي بشكل عام، مشيراً إلى أن الكتابة ثروة وموهبة يجب الحفاظ عليها، ومشيدا بما وصل إليه الإعلام القطري من مرحلة متقدمة على الصعيد المحلي والدولي. وكان الحفل قد بدأ اللقاء بآيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى الأستاذ محمد حجي كلمة، نيابة عن العاملين بالصحيفة، توجه خلالها بالشكر لسعادة الشيخ د.خالد بن ثاني آل ثاني على دعوته الكريمة لهذا الحفل، والتي عكست دعم سعادته وحرصه الشخصي على تقدم «العرب» وازدهارها ووصولها إلى أرفع المراكز. وأكد حجي أن توجيهات نائب رئيس مجلس الإدارة واضحة فيما يخص مواصلة الإنجازات التي حققتها دار «العرب» على مدى السنوات الماضية، والتي كان وراءها دعمه المستمر ومساندة الصحيفة خلال مختلف الظروف التي مرت بها.

وشدد نائب رئيس التحرير على أن «العرب» أصبحت الآن رقما مميزا في معادلة الإعلام القطري، مشيراً إلى أن رعاية مجلس الإدارة لـ «العرب» انطلقت من الإيمان بقيمة «العرب» ومنجزاتها التاريخية في إطار الصحافة القطرية ككل، وكذلك انطلاقا من حرية الإعلام ومسؤوليته تجاه المجتمع القطري الناهض والمتفوق بكافة الميادين.

وأشار إلى أن «العرب» نجحت في أن تتبوأ المكانة اللائقة بها بين زميلاتها من الصحف الأخرى، لكن طموحنا لن يقف عند هذا الحد، فلن نكتفي بتحقيق مراكز متقدمة في المنافسة، بل سنسعى إلى الانفراد بالقمة والمنافسة الإقليمية بإذن الله تعالى وتوفيقه.

وقال حجي: «لا يمكنني أن أنسى في هذا الإطار أن دار «العرب» كانت وما زالت محظوظة بهذا الدعم من جانبكم، وبما لديها من فريق عمل في كافة الأقسام يمتلك إلى جانب المهنية والوعي، الحماس والطموح الذي لا يحده أي سقف».

وكشف نائب رئيس التحرير عن خطة استراتيجية، سيتم الكشف عنها قريبا، تتضمن مواكبة التطور التقني في عالم الإعلام بما يعزز صدارة «العرب» في صدر المواقع الإخبارية وصفحات التواصل الاجتماعي.

واختتم بالتأكيد على استمرار مسيرة النجاح انطلاقا من الدعم المستمر لدار «العرب» والحرص على التقدم والتطور، ليظل ما وصفه بدور «العرب» التاريخي والحضاري والمستقبلي في صنع منجزات وطننا الغالي.

بعد ذلك فتح الإعلامي حسن الساعي، الذي أدار اللقاء، باب النقاش للعاملين بالصحيفة والكتاب القطريين، والذين أكدوا على حبهم وإخلاصهم الشديد لـ «العرب»، مشيرين إلى أن النجاح الذي تحقق في مسيرة «العرب» على مدى السنوات السابقة جاء بفضل روح التعاون وفريق العمل الواحد الذي جمع بين الإدارة والعاملين.

وأعرب الكتاب القطريين بالصحيفة عن الشكر لإدارة «العرب» ولسعادة الشيخ د.خالد بن ثاني آل ثاني على هذه المبادرة الطيبة باللقاء مع جميع العاملين بالصحيفة، والاستماع بصدر رحب إلى آرائهم في التطوير، مشددين على أن طموحهم في تحقيق المزيد من النجاح لن ينتهي بإذن الله تعالى.

وأشاد كتاب الرأي بالتطوير الذي تبنته «العرب» مؤخرا بالتفاعل الفوري مع القراء عبر بث المحتوى الإخباري في قطر والعالم العربي والعالم كله أولا بأول على الموقع الإلكتروني للصحيفة، والذي أصبح في صدارة المواقع الإخبارية القطرية، وكذلك التفاعل مع الجمهور عبر صفحة «العرب» على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، ما أسهم في نقلة إعلامية حضارية جديدة تتبناها «العرب». كما تحدث الزملاء من أقسام التحرير والإعلانات والتوزيع حول بعض الأفكار الجديدة التي من شأنها تطوير العمل في الصحيفة؛ حيث استمع سعادة الشيخ د.خالد بن ثاني آل ثاني إلى هذه الأفكار. من جانبه، أكد الأستاذ محمد حجي، نائب رئيس التحرير، أن «العرب» تفتح بابها لجميع الكوادر القطرية للعمل بها، مشددا على أن الصحيفة ترحب بهذه الكوادر وترعاها على كافة المستويات.

وفي نهاية الحفل، قام سعادة الشيخ د.خالد بن ثاني آل ثاني بتكريم الكتاب القطريين ومنحهم شهادات تقدير على ما بذلوه من جهد لرفع اسم الصحيفة عاليا.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.