الأربعاء 16 صفر / 16 أكتوبر 2019
02:48 م بتوقيت الدوحة

مسابقات وأشعار وأهازيج وفعاليات تراثية

احتفال أنيق لطالبات جامعة قطر بعرس الوطن

الدوحة - ميادة أبوخالد

الإثنين، 16 ديسمبر 2013
احتفال أنيق لطالبات جامعة قطر بعرس الوطن
احتفال أنيق لطالبات جامعة قطر بعرس الوطن
احتفل قسم سكن الطالبات في جامعة قطر مساء أمس باليوم الوطني بحضور الشيخة فاطمة آل ثاني رئيس قسم سكن الطالبات بإدارة الإسكان الطلابي في جامعة قطر ورئيسات الأقسام والمشرفات والطالبات والضيوف المدعوات. وشهد سكن الطالبات والذي زينته الأعلام والأضواء الجميلة التي أضفت على الجميع البهجة والسعادة في هذا اليوم المميز، العديد من الفعاليات والفقرات المنوعة من التراث القطري من ضمنها المسابقات والأشعار والأغاني الوطنية وعدد من فعاليات التراث «القهوة الشعبية» و»خبز الرقاق» وركن الملابس التراثية والأدوات المنزلية المستخدمة قديماً إلى جانب «ركن الحناء» وركن متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني وجمعية قطر للتصوير الضوئي وركن للجالية الفلسطينية وآخر للجالية العمانية وركن للجالية الباكستانية، كما أقيم ركن لجالية السودانية، بالإضافة إلى فقرات تتناول تاريخ قطر الماضي والحاضر والمستقبل من خلال عرض الأوبريت «طائر القمري» وعرض قطر 2022، وعرض توب توب يابحر، وفقرة أم حسون بمشاركة الطالبة نورة الحسيني التي تمثل دور العجوز وفيها تتكلم عن أيام لول وعن التعليم في قطر قديماً والتطور الذي حصل وما تم التوصل إليه حالياً، والعرض العسكري، وضمت الاحتفالية رقصات فلكلورية شعبية وعروضاً قدمها طلاب مدرسة المثنى بن حارثة النموذجية، ومدرسة البيان، والمدرسة الباكستانية. زيادة بعدد الطالبات افتتحت الاحتفالية بالقران الكريم والنشيد الوطني والعرض العسكري، وكانت مقدمة الاحتفال الطالبة خولة القاطري، ومنظمتا الحفل أمنة سعيد عفيفة، وأمل خالد العزواني. وتميز حفل سكن الطالبات بمشاركة المغتربات في الاحتفال باليوم الوطني وتقديم عروض على المسرح إهداء لدولة قطر ومنها: العرض الباكستاني الذي دمج بين العرضة القطرية والباكستانية، وعرض دول الخليج، والعرض السوداني، والفلسطيني، والعماني، وفن الميدان بمشاركة الطالبتين عائشة الحجري وشيماء الشكيلي. وألقت خولة القصاري قصيدة وطنية تعبر فيها عن حبها وولائها للوطن. وقالت الشيخة فاطمة آل ثاني رئيس قسم سكن الطالبات لـ«العرب»: «في كل عام تنظم إدارة السكن الطلابي أمسية مسائية احتفالاً باليوم الوطني، والهدف مشاركة طالبات السكن بأهم حدث وطني لدولة قطر، وهذا العام كان هناك زيادة بعدد الطالبات، فمن خلال هذه الفعالية وجدت جميع الطالبات يساهمن بكل حماس وفخر في رفع راية قطر عالية وشامخة من خلال مشاركتهن، فقدمن أقصى ما عندهن من مبادرات وإبداعات فنية لجعل هذه الأمسية من أجمل الاحتفالات السنوية التي تقام في يوم العزة والولاء». ذكرى عظيمة وقالت منظمة الحفل آمنة عفيفة: اليوم الوطني (18 ديسمبر) هو مناسبة وطنية وفرحة لجميع المواطنين والمقيمين على أرض قطر هذا البلد الطيب ونحن نشارك جميعاً في هذا اليوم المجيد من خلال رفع الإعلام والزينات ليس فقط في سكن الطالبات إنما أيضاً نشارك الدولة احتفالاتها ونرفع الأعلام والرايات خفاقة على شرفات منازلنا، وأتمنى لدولة قطر دوام التقدم والرقي، ونهنئ الشعب القطري والقيادة الحكيمة بهذه المناسبة العزيزة على قلوب كل قطري. البيت القطري وكان للمشرفة نوال العلاق دور في إعداد ركن «القهوة الشعبية» و»البيت القطري»؛ لأن هذه الأشياء تعتبر من تراث قطر، وتعتبر العلاق أن الاحتفال باليوم الوطني واجب على كل قطري، لذلك كان الهدف من الاحتفال إدماج الطالبات القطريات مع المغتربات للمشاركة باليوم الوطني ولتعزيز الولاء للوطن وتعريف المغتربات بعاداتنا. النهضة الشاملة وقالت المشرفة إيمان عبدالمجيد: إن التجهيز للاحتفالية دام شهراً كاملاً فيما يتعلق بشراء مستلزمات وتجهيز المسرح، والشاشات، والبرامج الوثائقية التي تدل على تاريخ قطر منذ التأسيس إلى وقتنا الحاضر، إضافة إلى تدريب الطلاب على الرقصات الشعبية والفلكلورية. وأشارت عبدالمجيد إلى أهمية الحفل في اليوم الوطني والهدف منه تعريف الطالبات الأجنبيات والعربيات باليوم الوطني وأبرز التقاليد والعادات الخاصة بالدولة في جو احتفالي وتفاعل الجاليات مع اليوم الوطني، وأوضحت أن الحفل تضمن فقرات تعبر عن النهضة الشاملة التي تشهدها قطر من خلال عرض صور وأفلام وثائقية، وقد تم في بعض فقرات الحفل دمج القديم مع الحداثة ونال إعجاب الجميع. ووصفت إحدى الطالبات المتواجدات في الحفل فقرات الحفل بأنها مميزة، خاصة في زفة العروس وقالت اليوم الوطني يعني العزة والكرامة والولاء والانتماء إلى هذا البلد المعطاء. وأشادت بالتنظيم الرائع وقالت الفرحة تعم الجميع في هذه المناسبة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.