الخميس 16 شوال / 20 يونيو 2019
02:21 م بتوقيت الدوحة

تم تأجيل القرار إلى 5 أكتوبر المقبل

اللائحة تمنع نقل خليجي 22 إلى السعودية

المنامة - <span class=redo> العرب</span>

الخميس، 25 يوليه 2013
اللائحة تمنع نقل خليجي 22 إلى السعودية
اللائحة تمنع نقل خليجي 22 إلى السعودية
قد يكون المؤتمر العام غير العادي لرؤساء الاتحادات الخليجية لكرة القدم الذي شهدته العاصمة البحرينية المنامة مساء أمس الأول الثلاثاء هو الأطول في السنوات الأخيرة، حيث استغرق قرابة الـ4 ساعات، فقد بدأ المؤتمر في تمام التاسعة والنصف من مساء الثلاثاء بفندق الريتز كارلتون، واستمر حتى الواحدة والنصف من فجر أمس الأربعاء، ورغم أن كل المؤشرات كانت تقول قبل الاجتماع إن الأمور محسومة وأن الرؤساء سيوافقون على نقل خليجي 22 من البصرة إلى السعودية بناء على التوصيات المقدمة إليهم من أمناء السر والذين اجتمعوا مساء الاثنين.. وما بين قرار رؤساء الاتحادات الخليجية بإعطاء مهلة للاتحاد العراقي حتى الخامس من أكتوبر المقبل، وما بين توصية أمناء السر بعدم جاهزية البصرة لاستضافة خليجي 22 هناك الكثير من الأسرار التي أدت إلى عدم نقل البطولة من البصرة إلى السعودية ومنح مهلة للاتحاد العراقي حتى الخامس من أكتوبر المقبل، على أن يتم تحديد الموقف بعدها بشكل نهائي سواء بتثبيت البطولة في البصرة أو نقلها إلى السعودية البلد البديل طبقا للدور في التنظيم. المهلة باللائحة كانت كل المؤشرات قبل اجتماع رؤساء الاتحادات الخليجية تشير إلى نقل البطولة إلى السعودية، وما زاد من هذه التكهنات ما حدث في اجتماع أمناء السر والذي شهد اتفاقا وصل إلى الإجماع بعدم جاهزية البصرة لاستضافة خليجي 22، وهو ما جعل طارق أحمد- أمين السر للاتحاد العراقي، يخرج من الاجتماع عقب نهايته وهو حزين ويؤكد تحفظه على المناقشات التي شهدها الاجتماع بعد الاتفاق على عدم جاهزية البصرة لاستضافة مباريات البطولة. وعقب الانتهاء من اجتماع أمناء السر وقبل اجتماع رؤساء الاتحادات الخليجية، عقد الوفد العراقي المشارك في اجتماعات المنامة برئاسة ناجح حمود -رئيس الاتحاد العراقي- اجتماعا تم الاتفاق خلاله على ضرورة الالتزام بلائحة البطولة التي تنص على أن اجتماع المؤتمر العام غير العادي يجب أن يكون قبل عام من انطلاق البطولة، وهو الأمر الذي اعتمد عليه الاتحاد العراقي في رفضه لسحب البطولة منه للمرة الثانية على التوالي بعد نقل خليجي 21 إلى البحرين، لذلك طلب الاتحاد العراقي منحه مهلة حتى نهاية ديسمبر من العام الحالي 2013 وهو ما يتماشى مع لائحة البطولة. اجتماع خاص وبعد الاستماع إلى وجهة نظر الاتحاد العراقي والاستماع إلى وجهات نظر أمناء السر، طلب رؤساء الاتحادات الخليجية أن يعقدوا اجتماعا منفردا يحضره فقط الرؤساء، وهو ما أدى إلى خروج أمناء السر وخروج أعضاء الوفد العراقي خارج القاعة التي عقد بها الاجتماع الماراثوني، وتم التأكيد على أن الأمر لن يستغرق أكثر من عدة دقائق ليتم الإعلان بعدها عن القرار الأخير، لكن استمر اجتماع الرؤساء منفردين قرابة الساعتين، وهو ما أدى إلى الانطباع بأن هناك انقساما في الآراء بشأن تحديد مصير خليجي 22، وهل سيتم سحبها من البصرة ونقلها إلى السعودية، أم سيتم منح مهلة للاتحاد العراقي حتى شهر ديسمبر من العام الحالي وهو ما أشار إليه الوفد العراقي؟ وترقب الجميع القرار على أحر من الجمر خاصة أن الأمر استمر إلى الساعات الأولى من فجر الأربعاء ليخرج رئيس الاتحاد البحريني ويعلن القرار الذي اتخذه رؤساء الاتحادات الخليجية وهو منح مهلة للاتحاد العراقي حتى الخامس من أكتوبر المقبل، على أن يكون هناك اجتماع أخير بالمنامة في هذا الموعد (5 أكتوبر 2013) للإعلان عن الموقف النهائي لخليجي 22 سواء بتثبيتها في البصرة أو نقلها إلى السعودية. القرار الأخير وبعد المهلة التي منحها رؤساء الاتحادات الخليجية إلى الاتحاد العراقي حتى الخامس من أكتوبر المقبل، يتساءل الجميع عن القرار الأخير الذي سيتم اتخاذه في الخامس من أكتوبر المقبل، خاصة أن المهلة الممنوحة للاتحاد العراقي لا تتعدى الـ70 يوما، وهي مهلة قصيرة لن تسمح له بإتمام الأشياء المطلوبة والخاصة بالإنشاءات في المدينة الرياضية، لذلك فإن كل المؤشرات تشير إلى أن رؤساء الاتحادات سيتخذون القرار الذي تم تأجيله في اجتماع أمس الأول وهو نقل البطولة إلى السعودية رسميا، وأن مهلة الـ70 يوما جاءت بسبب إصرار الاتحاد العراقي على التمسك باللائحة التي تعطي الحق لرؤساء الاتحادات في سحب التنظيم من البصرة قبل عام من انطلاق البطولة. اجتماع الأسبوع المقبل لأمناء السر.. بالمنامة أعلن رئيس الاتحاد البحريني الشيخ علي بن خليفة آل خليفة أن الاتحاد البحريني سيستضيف الأسبوع المقبل اجتماعا لأمناء سر الاتحادات الخليجية من أجل توضيح الاشتراطات التي يجب على الاتحاد العراقي استيفاؤها قبل انتهاء مهلة الـ70 يوما، والتي ستستمر حتى الخامس من أكتوبر القادم، وقال إن المسؤولية تقع على الاتحاد العراقي في الوقت الحالي من أجل الانتهاء من الاشتراطات التي سيحددها أمناء السر في اجتماع الأسبوع المقبل حتى يكون جاهزا لاستضافة خليجي 22. الرؤساء من الاجتماع.. إلى المطار رؤساء الاتحادات الخليجية الذين حضروا المؤتمر العام غير العادي لخليجي 22 وعقب الانتهاء من الاجتماع توجه معظمهم إلى المطار عائدين إلى بلدانهم بعد الاجتماع الماراثوني الذي استغرق 4 ساعات، وكان هناك بعض الرؤساء الذين وصلوا إلى المنامة في نفس اليوم وقبل انعقاد الاجتماع بعدة ساعات ليغادروها بعد الاجتماع مباشرة. كان الاتحاد البحريني قد استضاف 3 اجتماعات لتحديد مصير خليجي 22 في الأيام الماضية خلال الفترة من 21-23 يوليو الحالي، وبدأت الاجتماعات باجتماع لجنة التفتيش مساء الأحد وأعقبها في اليوم التالي اجتماع أمناء السر، وكان ختام الاجتماعات بالمؤتمر العام غير العادي لرؤساء الاتحادات مساء الثلاثاء. السعودية تعلن جاهزيتها لاستضافة خليجي 22 حرص أحمد عيد -رئيس الاتحاد السعودي- على التأكيد على جاهزية الاتحاد السعودي من الآن على استضافة السعودية لخليجي 22 المقرر إقامتها في ديسمبر 2014 في حالة سحب تنظيم البطولة من البصرة، موضحا أن السعودية جاهزة من الآن لاستضافة البطولة. وأدلى رئيس الاتحاد السعودي بتصريحات عقب انتهاء اجتماع رؤساء الاتحادات الخليجية أكد من خلالها على جاهزية الاتحاد السعودي إذا قرر رؤساء الاتحادات نقل البطولة من البصرة إلى السعودية. يذكر أن السعودية عليها الدور في التنظيم عقب البصرة، وفي حالة نقل البطولة من البصرة ستقوم السعودية باستضافتها.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.