الأحد 23 ذو الحجة / 25 أغسطس 2019
04:31 م بتوقيت الدوحة

البطولة شهدت إفراز العديد من المواهب.. وتحقيق أرقام قطرية جديدة

اليوم إسدال الستار على بطولة الأمير للرماية

الدوحة - عيد فؤاد

السبت، 30 مارس 2013
اليوم إسدال الستار على بطولة الأمير للرماية
اليوم إسدال الستار على بطولة الأمير للرماية
يسدل الستار اليوم على منافسات بطولة سمو الأمير للرماية والقوس والسهم المقامة على ميادين لوسيل الدولية للرماية والتي استمرت عشرة أيام متتالية تحت إشراف مجلس إدارة الاتحاد القطري للرماية والقوس والسهم برئاسة سعادة محمد بن علي الغانم. والجدير بالذكر أن بطولة سمو الأمير قد أقيمت في جميع أنواع الرماية (الشوزن والهوائي) إضافة إلى منافسات القوس والسهم في كافة الفئات، رجال وسيدات وشباب وشابات، وشهدت المشاركة رقماً قياسياً من الرماة والراميات تخطى 200 رامٍ، بالإضافة إلى رماة وراميات منتخب أذربيجان الذي كان متواجداً في الدوحة لإقامة معسكراً تدريبياً بميادين لوسيل. يذكر أن اللجنة المنظمة للبطولة برئاسة علي الكواري أمين السر العام المساعد للاتحاد قد وافق على مشاركة رماة وراميات منتخب أذربيجان في البطولة لإضافة القوة والمتعة عليها وعدم اقتصار المنافسة على رماة وراميات قطر فقط. والمعروف أن مسك الختام للبطولة اليوم سيكون من خلال منافسات التراب للرجال والسيدات على مستوى الشوزن، في حين أن منافسات الرصاص ستكون في مسابقة البندقية ثلاثة أوضاع للرجال والشباب والمسدس 25 متراً سيدات والشابات ومسابقة البندقية عشرة أمتار للأهداف المتحركة والمختلطة للرجال والسيدات. وكان اتحاد الرماية قد أقام البطولة وفقاً للتعديلات الجديدة التي أدخلها الاتحاد الدولي على منافسات الرصاص والشوزن؛ حيث إن هذه هي البطولة الثالثة على التوالي في أقل من شهرين والتي يتم تدريب رماتنا فيها على هذه التعديلات واللوائح الجديدة، حيث تم تطبيقها أيضاً في بطولتي قطر المفتوحة للشوزن وسمو ولي العهد خلال شهري فبراير الماضي ومارس الجاري. من ناحيته قال علي الكواري أمين السر المساعد للاتحاد ورئيس اللجنة العليا المنظمة لبطولة سمو أمير البلاد المفدى أن رماة وراميات المنتخب الوطني أصبحوا أكثر تأقلماً مع هذه التعديلات الجديدة التي أضافت نوعاً من الإثارة على المنافسات، كما أصبحت تسمح بنوع من تكافؤ أكثر للفرص بين الرماة، خاصة في الدور النهائي الذي يصعد خلاله الرماة بعد إلغاء نتائجهم في الأدوار الأولى والتصفيات وبالتالي يكون هناك أكثر من فرصة للرامي للتعويض. وأكد الكواري على أن النسخة الحالية من بطولة سمو أمير البلاد المفدى أفرزت العديد من الإيجابيات أهمها تحقيق أرقاماً قطرية جديدة، وزيادة أعداد الممارسين لرياضة الرماية في كل منافساتها، ووجود وجوه شابه تملك الموهبة سواء على مستوى الرجال أو السيدات أثبتوا وجودهم واستطاعوا الصعود على منصات التتويج والفوز بميداليات في المراحل السنية الأكبر وتفوقوا على أصحاب الخبرات. كشف رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة النقاب عن أنه بمجرد ختام بطولة سمو أمير البلاد المفدى اليوم سوف تعكف اللجنة الفنية على إعداد التقارير الفنية حول مستوى الرماة والراميات خلال الموسم المحلي 2012-2013 لتحديد مدى تطور مستوى كل رامٍ ورامية أو تراجعه حتى يمكن تحديد عناصر المنتخب الوطني الذي سيشارك في البطولات الدولية في الفترة القادمة. وأشار علي الكواري إلى أن إقامة ثلاث أو أربع بطولات محلية في الموسم الرياضي للرماية خلال 40 يوماً فقط نظراً لأن الاتحاد قد اضطر لهذا لأن الفترة من شهر أبريل إلى يوليو القادمين تشهد الكثير من بطولات العالم ولا بد من المشاركة فيها، بالإضافة إلى أن هناك جدول معسكرات لرماة وراميات المنتخب الوطني لا بد من إقامته. من ناحية أخرى أثنى سعادة محمد بن علي الغانم رئيس الاتحاد القطري للرماية والقوس والسهم على علاقة التعاون النموذجية للاتحاد مع أكاديمية أسباير للتفوق الرياضي والتي تقدم باستمرار العديد من الوجوه الجديدة في مجال رماية الناشئات والمبتدئات تحديداً، حيث أصبحت أكاديمية أسباير إحدى الموارد المهمة لضخ العناصر الشابة في مجال الرماية. تنظيم رائع حظي المؤتمر الصحافي الناجح الذي أقامه الاتحاد القطري للرماية والقوس والسهم برئاسة سعادة محمد بن علي الغانم رئيس الاتحاد لنجم الرماية الأوليمبي وبطل الراليات العالمي ناصر العطية قبل أيام قليلة والذي تسلم خلاله ناصر العطية شهادة تقدير من الاتحاد الدولي للعبة على ثناء الكثيرين، نظراً للتنظيم الرائع للمؤتمر، كما تلقى وائل العنزي المنسق الإعلامي لبطولة سمو أمير البلاد للرماية ومدير موقع الاتحاد الإلكتروني شكر خاص من مسؤولي الاتحاد على الدور الكبير الذي لعبه في الخروج بالمؤتمر الصحافي بهذه الصورة الرائعة. يذكر أن وائل العنزي كان قد قام بتصميم شعار بطولة سمو أمير البلاد المفدى للرماية والقوس والسهم، كما يقوم بدور كبير في الإعداد لمراسم تتويج الرماة والراميات بعد انتهاء كل مسابقة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.