الخميس 14 رجب / 21 مارس 2019
01:32 م بتوقيت الدوحة

الكاظم: 30 قافلة مساعدات من قطر للاجئي سوريا

الدوحة - ياسر مهني

الثلاثاء، 19 مارس 2013
الكاظم: 30 قافلة مساعدات من قطر للاجئي سوريا
الكاظم: 30 قافلة مساعدات من قطر للاجئي سوريا
أعلن السيد يوسف الكاظم، أمين الاتحاد العربي للعمل التطوعي، أمين السر العام لمركز قطر للعمل التطوعي أن المركز نجح حتى الآن في تسيير 30 قافلة من المساعدات للاجئين السوريين على كل من الحدود الأردنية والتركية. كما أعلن الكاظم، خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد مساء أمس الأول بمقر المركز بالدوحة، بحضور باسم ظافر مدير الشركة المسؤولة عن إرسال المساعدات والسيد محمد السقطري المنسق الإعلامي لحملة «مدد أهل الشام» التي تعمل تحت مظلة المركز، عن مد حملة تقديم المساعدات للشعب السوري لمدة 6 شهور أخرى نظرا للوضع المأساوي للاجئين السوريين في المخيمات. وقال الكاظم: إن المركز يرحب بأي جهة تريد العمل تحت مظلته لتقديم المساعدات، مشيراً إلى أن المركز مستمر في استقبال المساعدات العينية من أجهزة كهربائية ومواد غذائية وفق الشروط التي تم وضعها لاستقبال الأغذية، بالإضافة إلى البطاطين. وحول استقبال المساعدات المالية، أكد الكاظم أن المركز وضع آلية لجمع التبرعات المالية.. مشيراً إلى أنه تم تشكيل لجنة لتلقي التبرعات المالية وتقوم هذه اللجنة بشراء احتياجات الإخوة السوريين ووفق طلب المتطوع وهناك فواتير مسجلة بكل الأموال التي وصلت المركز وتم شراء بها مساعدات للاجئين السوريين. وأشار الكاظم إلى أن حملة المساعدات التي ينظمها المركز للسوريين هي الثانية؛ حيث قام المركز بتنظيم حملة إغاثة في القرن الإفريقي خلال موجة الجفاف التي تعرضت لها الصومال العام الماضي وتمت بنجاح. وقال: إن المركز توسع خلال هذه الحملة بتوزيع المساعدات على اللاجئين السوريين على الحدود التركية والأردنية من خلال قافلات يتم تسيرها أسبوعيا إلى الحدود.. موجها الشكر للسطات الأردنية والتركية على كافة التسهيلات التي تم تقديمها للمركز لإيصال تلك المساعدات. كما وجه الشكر للمواطنين والمقيمين على المساعدات التي يتم تقديمها لإخوانهم في سوريا بهدف رفع المعاناة عنهم. مؤكداً أن المركز يستقبل المساعدات بمقر المركز لتجهيزها وإيصالها إلى مستحقيها. وقال الكاظم: إن الكل يعمل بهدف واحد هو إيصال المساعدات للشعب السوري سواء المركز أو الجمعيات الخيرية وأي جهة تعمل تحت مظلة المركز. منوها بالدور الكبير الذي تقوم به الجمعيات الخيرية في قطر لتقديم المساعدات. وأوضح الكاظم أن المركز تلقى خطاب شكر من مكتب الدكتور نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية على الدور الذي يقوم به الاتحاد العربي لمساعدة السوريين وبدور المركز في جمع التبرعات وإيصالها للمحتاجين. وجدد الكاظم دعوته إلى المواطنين والمقيمين بتقديم المساعدات إلى الشعب السوري من خلال المساعدات التي يقدمونها ويتم إيصالها عبر مركز قطر للعمل التطوعي. من جهته، أشاد السيد باسم ظافر بالتعاون الكبير من السلطات السعودية والأردنية لتسهيل دخول المساعدات إلى الحدود.. مشيراً إلى أنه تم أخذ تصريح لمدة عام كامل لدخول المساعدات عبر الأراضي السعودية. وأشار إلى أنه يتم التأكد من وصول المساعدات إلى مستحقيها؛ حيث يوجد كشف بأسماء المحتاجين حيث تم الاتفاق مع مؤسسة الإغاثة التركية لتسهيل دخول المساعدات على الحدود التركية ومنها داخل الأراضي السورية وتسليمها إلى مستحقيها. ووجه الشكر لدولة قطر أميرا وحكومة وشعبا للوقوف بجانب الشعب السوري في محنته، كما وجه الشكر لمركز قطر للعمل التطوعي لجهوده في جمع التبرعات العينية وإصراره على إيصال تلك المساعدات للشعب السوري. وقال السيد محمد السقطري: إن حملة «مدد أهل الشام» بدأت من خلال مجموعة من الشباب عبر مواقع التواصل الاجتماعي وقامت بجمع تبرعات عينية تحت مظلة مركز قطر للعمل التطوعي وتم إيصال تلك المساعدات عن طريق المركز. وأضاف أن هناك أكثر من 50 شابا قطريا بالحملة يقومون بجمع التبرعات وإيصالها للمركز لتنظيمها وإرسالها إلى كل من الحدود التركية والأردنية. مشيراً إلى أن هذا الشباب أسهم أيضاً ومن جيبه الخاص في دفع إيجارات بعض الأسر السورية بالأردن.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.