السبت 17 ذو القعدة / 20 يوليه 2019
08:08 ص بتوقيت الدوحة

خربشات

دعوة لتكريم شباب الأولمبي

دعوة لتكريم شباب الأولمبي
دعوة لتكريم شباب الأولمبي
خرج العنابي الأولمبي مرفوع الرأس من تصفيات آسيا المؤهلة لأولمبياد لندن 2012، بعد تعادله من دون أهداف أمس مع نظيره الكوري الجنوبي في سيول، وبعد أن قدم اللاعبون مباريات جيدة خلال هذا المشوار الطويل من التصفيات حققوا خلاله نتائج إيجابية، ولم يكن السبب الرئيسي لخروجهم سوى الخطأ الإداري الذي منح المنتخب العماني 3 نقاط، وخصم من رصيدهم نقطة غالية كانت كافية لتقودهم إلى الملحق الآسيوي. ورغم الخروج فقد أثبت هؤلاء اللاعبون أن الكرة القطرية بخير على مستوى المنتخبات، وأن المستقبل بالنسبة للعنابي الأول سيكون مشرقا، لأنهم جميعا قد أصبحوا ناضجين وجاهزين للدفاع عن ألوان المنتخب الأول، بل إن بعضهم يعتبر من دعاماته الأساسية، رغم صغر سنهم، ومتى ما وجد هؤلاء الشباب الفرصة فنعتقد أنهم سيكونون أهلا لها، وسيقدمون الأفضل، وبما أن مدرب العنابي الأول هو باولو أتوري فمؤكد أنه سيشرع لهم أبواب المنتخب، لأنه الأعرف بإمكاناتهم، ومدى أهليتهم للترقي لأعتاب العنابي الأول. ويفترض في المسؤولين عن اتحاد الكرة ولجنة المنتخبات أن يبادروا بتكريم هؤلاء الشباب على المجهودات الكبيرة التي قدموها خلال مرحلة التصفيات الحالية، عملا بمبدأ تكريم المجتهد وعرفانا لما قدموه من جهد، فقد بذلوا أقصى ما يمتلكون من أجل تحقيق هدف التأهل للأولمبياد، والتكريم بالتأكيد سيكون له أثره الإيجابي على هؤلاء الشباب، وسيرفع من روحهم المعنوية، ويجعلهم يواصلون مسيرتهم بنجاح تام، ونعتقد أن مثل هذا الأمر لن يفوت على المسؤولين وعلى رأسهم سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد، والذي يعتبر الأدرى بما قدمه هؤلاء الشباب، وهو يرافقهم في حلهم وترحالهم، وأينما كانت لهم مباراة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.

اقرأ ايضا

كأس آسيا.. البداية

25 أكتوبر 2014

وعين السخط!!

23 يونيو 2014

أمانة منتج «الكاس»

13 نوفمبر 2012