الخميس 19 شعبان / 25 أبريل 2019
02:48 م بتوقيت الدوحة

شركات الوساطة وغضب المتداولين

شركات الوساطة وغضب المتداولين
شركات الوساطة وغضب المتداولين
في مقالنا الأخير عن دور شركات الوساطة في تثقيف المتداولين، وصلتني رسائل كثيره عبر الإيميل والجوال أغلبها تعبر عن سخطها من تجاهل شركات الوساطة للمتداولين. ومن خلال صحيفة «العرب» نجدد مناشدتنا لشركات الوساطة بأن تهتم في العميل وتوفر له المناخ الجيد في عالم تداول الأسهم من حيث جودة الخدمات المقدمة وتحسين أداء العاملين في غرف التداول والاهتمام بالجانب العلمي من حيث الندوات والدورات التثقيفية لعملائهم، وأجزم بأن أي شركة تقوم بهذه الطلبات ستكون الشركة رقم واحد في قطر. وإليكم بعض هذه الردود: 1- نعم أستاذي الفاضل حق مشروع في المفاضلة، من يسمع من؟ أحسنت لمست نقطة حساسة محتاجة إلى مراجعة وتنظيم. 2- شكرا أخي العزيز على طرح الموضوع، ولكن من المؤسف أن شركات الوساطة لا تقوم بالدور الذي أشرت إليه وأتمنى أن يكون ذلك قريبا. مع العلم بأن موظفي تلك الشركات لا يعرفون أو يجيدون النظام الجديد بإدخال الأوامر. وعلى سبيل المثال: يوما من الأيام اتصلت بشركة الوساطة (....) لأبلغهم بشراء أسهم معينة وبمبلغ معين، وللأسف لم يتم تنفيذ الأمر، مع العلم بأن آخر صفقة كانت بأقل من السعر الذي عرضته أنا للشراء، وعندما سألتهم اليوم الثاني عن (لماذا لم يتم تنفيذ أمر الشراء) أجابوا بأن سعر طلبي كان أكثر من سعر الإغلاق أو آخر صفقة. فأبلغتهم محتجا بأن الواجب على موظف شركة الوسائط أن ينبهني أثناء استلامه مني أمر الشراء. وتبين للأسف أن الموظفين ليس عندهم ثقافة إدخال الأوامر والتعامل مع النظام المعمول به. فأنا أضم صوتي إليكم الآن لعل وعسى يصل الطلب إلى شركات الوسائط لتعمل بما تم ذكره في موضوعكم أعلاه. ولكم خالص تقديري على جهودكم القيمة. 3- ونحن معاك نتمنى في عالم البزنس اليوم، هذا من حقك وحق الجميع، يجب المطالبة به أو البحث عن خيارات أخرى تلبي متطلباتي كزبون، نحتاج لدورات وندوات كما تفضلت. إن شاء الله يتحسن الوضع إلى الأفضل. 4- الشكر لك بوخليفة ملاحظات مهمة جدا: كفاءة واحترافية العاملين أيضا مهمة.. مؤسف أخي الكريم ونحن ندفع الضريبة. إن شاء الله الجهة المنظمة لعمل شركات الوساطة تضع متطلبات إلزامية يتوجب توافرها تهتم بحقوق العملاء والخدمات المقدمة. 5- ما ذكرته هو عين الصواب، يتحتم على جميع شركات الوساطة أن يكون لها دور في تثقيف عملائها عبر إجراء دورات تدريبية بين الحين والآخر. للأسف معظم المتداولين لا يوجد لديهم وعي استثماري والسبب يعود إلى جهلهم بأساسيات السوق من تحليل فني ومؤشرات مالية لكل قطاع. الفضل لله ثم للمنتديات والقائمين عليها من إدارة وأعضاء. وذلك من خلال مساهمتها في تحسين الرؤية للمتداولين وحثهم على الاستثمار بشكل صحيح عبر مجموعة من النصائح والإرشادات. أتمنى أن يجد طلبك آذان صاغية بأسرع وقت ممكن.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.