الخميس 13 صفر / 01 أكتوبر 2020
01:12 ص بتوقيت الدوحة

أمل يُولد من رحمِ الألم..

مشهد إنساني لافت لحظة انفجار #مرفأ_بيروت (ممرضة تنقذ حياة ثلاثة رضع)

الدوحة- العرب

الخميس، 06 أغسطس 2020
مشهد إنساني لافت لحظة انفجار #مرفأ_بيروت (ممرضة تنقذ حياة ثلاثة رضع)
مشهد إنساني لافت لحظة انفجار #مرفأ_بيروت (ممرضة تنقذ حياة ثلاثة رضع)
تداولت منصات التواصل الاجتماعي في لبنان والعالم العربي صورًا توثق مشاهد إنسانية لافتة للبنانيين لحظة الانفجار الأليم لمرفأ بيروت الثلاثاء.

ومن أبرز هذه الصور انتشرت صورة لممرضة لبنانية وهي تحمل ثلاثة أطفال حديثي الولادة وتحتضنهم بقوة لحمايتهم من الدمار والحطام، بينما تضع بين أذنها وعنقها سماعة الهاتف لترد على اتصالات الأهالي المذعورين.

وكتب ملتقط الصورة بلال جاويش "16 سنة من التصوير الصحفي والكثير من الحروب. أستطيع أن أقول لم أر كالذي رأيته اليوم في منطقة الأشرفية، وخصوصًا أمام مستشفى الروم ".

وأضاف "لفتتني هذه (البطلة) داخل المستشفى وكانت تسارع للاتصال رغم توقف الاتصالات، وهي ممسكة بثلاثة أطفال حديثي الولادة ويحيطها عشرات الجثث والجرحى".

وأعاد الكاتب اللبناني والناشط البارز محمد الرطيان نشر صورة الممرضة معلقا "هذه السيدة هي لبنان الذي كنا، وما زلنا، وسنظل نحبه، رغم قبح الساسة وأهل الطوائف".

وأضاف "لم تنتبه لاختلاف ألوانهم لم تسأل: إلى أي طائفة ينتمون؟! سلام لجمال الإنسان الذي لم يشوهه قبح الساسة سلاما للبنان الذي يشبهك يا سيدتي".


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.