الأربعاء 05 صفر / 23 سبتمبر 2020
10:20 ص بتوقيت الدوحة

مصر تكشف تفاصيل نقل جثماني مواطنين قُتلا في السعودية

العرب- متابعات

الإثنين، 03 أغسطس 2020
مصر تكشف تفاصيل نقل جثماني مواطنين قُتلا في السعودية
مصر تكشف تفاصيل نقل جثماني مواطنين قُتلا في السعودية
أعلنت وزارة الخارجية المصرية، الإثنين، أنها نسقت مع السلطات السعودية لاستصدار تأشيرة خروج نهائي لجثماني مواطنين مصريين قُتلا عل يد مواطن سعودي في 27 يوليو الماضي، على أن يُنقل الجثمانان في 6 أغسطس الجاري إلى القاهرة.

وجاء في بيان للمتحدث باسم الخارجية المصريةما يلي: "صرح السفير ياسر محمود هاشم، مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين بالخارج، أن القنصلية العامة المصرية في الرياض قامت، بالتنسيق مع السلطات السعودية، باستصدار تأشيرة الخروج النهائي المطلوبة لشحن جثامين المواطنين المصريين عز الدين محمد عبد الشافي أحمد، وعادل عبد الإمام حسين محمود، الذين تعرضا لحادث قتل على يد مواطن سعودي بمحافظة حريملاء بالمملكة العربية السعودية، صباح يوم 27 يوليو".

وجاء في البيان أيضا أن من المقرر نقل الجثمانين إلى القاهرة على متن رحلة لشركة مصر للطيران في 6 أغسطس الجاري، ولفت إلى أن الخارجية تنسق مع سلطات مطار القاهرة لاستكمال إجراءات استقبال الجثمانين.

وأكد هاشم أن القنصلية العامة في الرياض أوفدت مستشارين قانونيين إلى مكان وقوع الحادثة فور علمها بها، والتقيا بمسؤولي الشرطة ومدير مستشفى حريملاء وأقرباء المواطنين المصريين للوقوف على ملابسات الحادثة والتحقيقات التي تجريها السلطات السعودية.

وأشار السفير إلى أن القنصلية المصرية "أفادت أن الجاني حاليا في يد العدالة، وأنه جاري السير في إجراءات إحالته إلى النيابة العامة بالمحافظة، كما تم إيداع جثماني القتيلين بالمستشفى العام بمحافظة حريملاء. وأوضح أن القنصلية استجابت لكافة مطالب أقارب المجني عليهما، وشرعت على الفور في اتخاذ الإجراءات اللازمة حيث قامت باستخراج شهادتي الوفاة للمجني عليهما، واستصدار قرار الإفراج عن الجثمانين وإعداد تصريح شحنهما"، وفقا للبيان.

وختمت الخارجية بيانها بالتأكيد على أن قنصليتها لدى المملكة ستواصل متابعة التحقيقات المتعلقة بهذه الحادثة حفاظا على حقوق المجني عليهما.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.