الإثنين 20 ذو الحجة / 10 أغسطس 2020
02:27 ص بتوقيت الدوحة

كاميرا «العرب» ترصد: عدم التزام البعض بـ «التباعد الاجتماعي» و«الكمامة» بشاطئ الوكرة

حامد سليمان

الخميس، 02 يوليو 2020
كاميرا «العرب» ترصد: عدم التزام البعض بـ «التباعد الاجتماعي» و«الكمامة» بشاطئ الوكرة
كاميرا «العرب» ترصد: عدم التزام البعض بـ «التباعد الاجتماعي» و«الكمامة» بشاطئ الوكرة
رصدت كاميرا «العرب» أمس، إقبالاً ملحوظاً على شاطئ الوكرة، مع بدء تنفيذ قرار افتتاح جميع الحدائق والشواطئ والكورنيش لجميع الفئات العمرية، مع تطبيق إجراءات التباعد واستمرار إغلاق ساحات اللعب، ضمن المرحلة الثانية من خطة الرفع التدريجي المحكم للقيود المفروضة في دولة قطر جراء تفشي فيروس كورونا «كوفيد - 19».
وشهد شاطئ الوكرة حضور كثير من العائلات، التي حرصت على الاستمتاع بالأجواء المميزة في فترة ما بعد العصر، حيث تمتاز المنطقة بطقس معتدل.
وحرص العاملون بشاطئ الوكرة على التأكد من تحميل جميع زوار الشاطئ لتطبيق «احتراز»، وأنه باللون الأخضر، حرصاً على سلامة كل زوار الشاطئ.
ومن الأخطاء التي رصدتها كاميرا «العرب»، عدم التزام البعض بالتباعد الاجتماعي، حيث تظهر الصور جلوس بعض الأسر بالقرب من بعضها، الأمر الذي قد يؤثر على سلامتهم، فضلاً عن عدم التزام البعض بارتداء الكمامة، وهي من الأمور الخاطئة التي قد تكون سبباً في انتقال الفيروس.
وتشهد المرحلة الثانية، بعض النقاط التي يحتاج معها المجتمع لمزيد من الالتزام، حيث يُسمح بالتجمعات العامة والخاصة بحد أقصى خمسة أشخاص فقط، وسيتم تطبيق المخالفات والعقوبات ذات الصلة على المخالفين، وقد تم تقليل العدد من عشرة أشخاص إلى خمسة بعد اكتشاف العديد من الحالات بين المواطنين، بسبب التجمعات في المجالس والزيارات الأسرية، والمقيمين من أصحاب الياقة البيضاء أيضاً، بسبب الاختلاط غير المنضبط بالإجراءات الاحترازية.
ويُسمح بتأجير السفن واليخوت للعائلات، وبحد أقصى عشرة أشخاص، ويُسمح بالتدريب في الأماكن المفتوحة والصالات الكبيرة لفئة المحترفين بحد أقصى عشرة أشخاص، وتشهد المرحلة كذلك افتتاحاً محدوداً للمطاعم بطاقة استيعابية محدودة، وسيصدر عن وزارة التجارة والصناعة بيان توضيحي بهذا الشأن، وافتتاح المكتبات والمتاحف بسعة محدودة وساعات محددة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.