الإثنين 22 ذو القعدة / 13 يوليو 2020
08:36 ص بتوقيت الدوحة

انتفاضة عالمية لتمويل إنتاج لقاح ضد «كوفيد - 19»

وكالات

الجمعة، 05 يونيو 2020
انتفاضة عالمية لتمويل إنتاج لقاح ضد «كوفيد - 19»
انتفاضة عالمية لتمويل إنتاج لقاح ضد «كوفيد - 19»
انتفض العالم أمس الخميس، لجمع 7,4 مليار دولار لبرامج اللقاحات التي توقفت بسبب انتشار فيروس كورونا «كوفيد - 19»، وإطلاق مبادرة جديدة لجمع الأموال لدعم التوصل إلى لقاحات للوباء.
ودعت بريطانيا إلى «حقبة جديدة من التعاون الصحي الدولي» خلال استضافة قمة افتراضية لجمع الأموال للتحالف العالمي للقاحات في ظل انتشار فيروس «كورونا» المستجد.
وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون: «آمل أن تكون هذه القمة الوقت المناسب الذي سيجتمع فيه العالم لتوحيد البشرية في المعركة ضد المرض».
وأضاف جونسون التي تعد بلاده ثاني دولة أكثر تضرراً بالوباء في العالم مع حوالي 40 ألف وفاة: «أدعوكم إلى الانضمام إلينا لتقوية هذا التحالف الذي ينقذ الأرواح ويدشن حقبة جديدة من التعاون الدولي في قطاع الصحة».
وبريطانيا تعد حتى الآن أكبر مساهم في التحالف العالمي للقاحات (جافي) مع 1,65 مليار جنيه إسترليني (1,85 مليار يورو) موعودة على مدى السنوات الخمس المقبلة.
ومن جانبها أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أمس، أن الحكومة الاتحادية سوف تدعم التحالف العالمي للقاحات والتطعيم «جافي» خلال الخمسة أعوام المقبلة بأموال تصل قيمتها إلى 600 مليون يورو. وأضافت ميركل في رسالة مصورة بالفيديو خلال مؤتمر المانحين، أن ألمانيا تعهدت بالفعل باستثمارات تقدر بمئة مليون يورو من أجل مواجهة وباء «كورونا»، وأكدت أنه لابد من توفير كل الشروط لبدء حملة تطعيم عالمية بمجرد توافر لقاح ضد الفيروس.
وتعهدت رئيسة المفوضية الأوروبية أوروزولا فون دير لاين بـ 300 مليون يورو، وقالت في رسالة عبر الفيديو: «اللقاحات تعد حقاً إنسانياً عالمياً».
وبحسب الملياردير الأميركي بيل جيتس الذي تنشط مؤسسته كثيراً في الأبحاث حول اللقاحات، فإن شركات الصيدلة تتعاون لكي تتيح قدراتها على الانتاج حين يتم التوصل إلى لقاح، وهو أمر حاسم لتمكين أكبر عدد ممكن من الناس من الحصول عليه.
وقال لهيئة الإذاعة البريطانية: «هذه الشركات تقوم بهذا الأمر لمساعدة العالم وليس لأنها تظن أن بإمكانها جني أرباح من لقاح، إنها تعلم أنه ملكية عامة».
وعلى صعيد آخر بدأت تايلاند، أمس الخميس، اختبار لقاح ضد فيروس «كورونا» على القرود، وذلك بعد اختبارات أجريت على الفئران.
وأفاد «كيت رونجثام» رئيس مركز أبحاث جامعة «شولالونجكورن» في العاصمة بانكوك، أنهم بدأوا باختبار لقاح ضد الفيروس على القردة، مضيفاً أنه في حال نجاحه ستتم تجربته على الإنسان في مطلع أكتوبر المقبل.
وأضاف أنه في حال نجاح التجارب الحالية فإن تايلاند ستحصل على علاج للفيروس خاص بها خلال العام المقبل.
وقبل أسبوعين، حقق العلماء في تايلاند نتائج واعدة في اختبار لقاح فيروس «كورونا» على الفئران.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.