الأربعاء 11 شوال / 03 يونيو 2020
03:22 ص بتوقيت الدوحة

لاستخدامها من قبل الكوادر الطبية للهلال الأحمر

النادي العلمي القطري يصنع1000 واقي وجه طبي

الدوحة - العرب

السبت، 23 مايو 2020
النادي العلمي القطري يصنع 1000 واقي وجه طبي
النادي العلمي القطري يصنع 1000 واقي وجه طبي
استكمالاً لمبادرات النادي العلمي القطري لدعم جهود الدولة في مكافحة خطر انتشار فيروس كورونا «كوفيد - 19»، بادر النادي العلمي القطري بتصنيع 1000 قناع وجه طبي لاستخدامها من قِبل الكوادر الطبية التابعة للهلال الأحمر، والتي تعمل في مجال محاربة خطر الفيروس، وتأتي هذه الخطوة تتويجاً للاتفاقية التي تم توقيعها بين الطرفين في شهر فبراير 2019م، والتي تؤكد على تبادل الخبرات في المجال الإنساني والعلمي والتقني، والتعاون في مجالات الأنشطة والفعاليات المختلفة.
في هذا الإطار، أوضح المهندس راشد الرحيمي -المدير التنفيذي للنادي العلمي القطري- أن النادي العلمي القطري قام في مرحلة سابقة بتصنيع 1000 وحدة من واقي الوجه الطبي لمؤسسة حمد الطبية، بعد أن مرت مراحل التصنيع بعدة خطوات، حيث تم في البداية تصميم عدة نماذج لواقي الوجه الطبي، ثم تم عرضها على مؤسسة حمد الطبية وإدارة الخدمات الطبية في الهلال الأحمر القطري، لتقديم الملاحظات والتوصيات قبل البدء بتصنيعها حسب الكميات المطلوبة، وبالفعل، بعد إطلاق المرحلة التجريبية من مراحل التصنيع وأخذ الملاحظات والتوصيات بعين الاعتبار، واعتماد التصميم الأنسب، والذي نال القبول والاستحسان من الجهات المعنية، تم إنشاء خط إنتاج متكامل، يشمل عملية التصميم ثم التصنيع ثم التقييم ثم التعقيم والتغليف، والآن -والحمد لله- «نقوم بتسليم المرحلة الأولى من 200 واقٍ طبي للوجه للهلال الأحمر القطري، الذي تربطه مع النادي العلمي اتفاقية، تهدف إلى التعاون في شتى المجالات الفنية والعلمية والإنسانية.
وأشار الرحيمي إلى أن هذه التجهيزات الطبية هي صناعة قطرية بجهود ذاتية، ومبادرات من شباب ومهندسي النادي العلمي القطري، ويعتبر واقي الوجه الطبي المحلي منافس، بل أفضل من النماذج المتوفرة في الأسواق، وذلك بحسب تقييم الجهات الطبية المختصة.
وأضاف أن هذا التعاون بين النادي العلمي القطري والجهات الطبية المختلفة يأتي تأكيداً على أهداف النادي العلمي القطري، وعلى الدور الرائد للنادي في تسخير إمكاناته لتقديم المساعدة للجهات التي تحتاج خدمات من النادي العلمي.
وتقدم السيد عبدالله سلطان القطان -المدير التنفيذي لقطاع الشؤون الطبية بالهلال الأحمر القطري- بشكره للنادي العلمي القطري، الذي دائماً ما يتعاون مع الهلال الأحمر القطري، في ضوء اتفاقية الشراكة المبرمة بين الجانبين، والتي أثمرت عن تنفيذ العديد من الأنشطة الإنسانية المشتركة، كما نتوجه لهم بكل الشكر على دعمهم لجهود الهلال الأحمر القطري في مواجهة أزمة جائحة «كوفيد - 19».
وأضاف أن هذه البادرة الطيبة ليست جديدة على الإخوة في النادي العلمي القطري، وهو الواجب اليوم على جميع مؤسسات الدولة والمجتمع المدني أن تتكاتف يداً واحدة في محاربة هذا الوباء.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.