السبت 20 ذو القعدة / 11 يوليو 2020
02:44 م بتوقيت الدوحة

عبدالعزيز سعدون الكواري:

صفقة ماندزوكيتش سيئة وتعادل ميزانية نادي الشحانية

علاء الدين قريعة

الجمعة، 22 مايو 2020
صفقة ماندزوكيتش سيئة وتعادل ميزانية نادي الشحانية
صفقة ماندزوكيتش سيئة وتعادل ميزانية نادي الشحانية
أكد عبدالعزيز سعدون الكواري وكيل أعمال اللاعبين ونجم الراليات، أن دخوله إلى مجال الوسطاء مرده إلى عدة أسباب، أهمها انتماؤه إلى عائلة كروية، بجانب قربه من أجواء كرة القدم، بعد أن كان لاعباً في ناديي قطر والشمال.
وقال الكواري خلال حواره عبر موقع «إنستجرام» مع حسام البشير مدرب كرة القدم في «أسباير»: لديّ علاقات مع العديد من الوسطاء في معظم دول العالم وفي الوطن العربي في سوريا والأردن والعراق وبعض دول أميركا الجنوبية، خاصة كولومبيا، وساعد وجودي في مجال الراليات على انتشار اسمي، وتمكنت من توطيد علاقاتي مع العديد من اللاعبين، وتواصلت معهم بصورة مستمرة، بجانب وجود برنامج متابعة للاعبين، وآخر الإحصائيات الخاصة بهم لحظة بلحظة.
وتابع الكواري حديثه عن قضية وكلاء اللاعبين وعلاقتهم مع الأندية من خلال التعاقدات: هناك معاناة للوكلاء المحليين بعدم منحنا الأولوية في التعاقدات وإبرام الصفقات، مقارنة مع الوكلاء الأجانب، الأمر الذي يستدعي مراجعته، ويتوجب أن تكون الأفضلية في التعاقدات من قبل الأندية مع الوكيل المحلي على غرار ما يحصل في بقية الدوريات، وبعض الأندية تعطي الأولوية للوكيل الأجنبي، علاوة على أن لديّ مستحقات مع بعض الأندية حتى الآن تتعلق بعمولات من تعاقدات سابقة، وأطالب باسم وكلاء اللاعبين برفع نسبة الوكيل المواطن من الصفقات أسوة بالوكيل الأجنبي، وأن يحصل على نسبة التعاقد فور التوقيع.
وعن رأيه في قانون 40 ضعف الراتب، أجاب بأنه قرار غير صائب، ولا يخدم الدوري، وأتمنى مراجعة هذا القرار لأنه يظلم اللاعب ويخدم الأندية فقط، وإلغاء القرار سيحقق مبدأ تكافؤ الفرص، وتزداد الإثارة والمنافسة بين الأندية في سوق الانتقالات، وبالتالي سينعكس ذلك على المستوى الفني.
وأشاد الكواري بمنظومة العمل في نادي السيلية والتعامل الاحترافي والالتزام المادي من قبل رئيس النادي اللورد عبدالله العيدة، والعلاقة مع المدير الفني سامي الطرابلسي، بجانب المكافآت التي يحصل عليها الفريق، وهو النادي الوحيد الذي يمنح لاعبيه مكافآت دورية.
وحول رأيه بصفقة تعاقد الدحيل مع الكرواتي ماريو ماندزوكيتش، أفاد الكواري: من وجهة نظري كمتابع، الصفقة سيئة جداً وقيمة عقده تعادل ميزانية نادي الشحانية، وكان من المفترض ضم لاعب صغير السن يوازي إمكانيات بغداد بونجاح ويوسف المساكني، ولو تم الإبقاء على العراقي مهند علي ومنحه الثقة لكان خياراً أفضل.
قضية ملاحق العقود
وحول استئناف الدوري وملاحق العقود والتسوية بين الأندية واللاعبين لتمديد التعاقد، قال الكواري: معظم اللاعبين تنتهي عقودهم في نهاية مايو الحالي، والبعض الآخر في نهاية يونيو، هناك بعض الأندية في وسط الترتيب، ربما لن تحتاج إلى تمديد التعاقد مع المحترفين، وبالتالي تكون الأولوية «حق» اللاعبين المحليين، أما الأندية التي تقع تحت الضغط فهي حرة في قرارها.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.