الخميس 25 ذو القعدة / 16 يوليو 2020
05:44 ص بتوقيت الدوحة

«الصحة»: 957 إصابة جديدة بـ «كوفيد - 19» .. و1066 اجمالي حالات الشفاء

قنا

الثلاثاء، 28 أبريل 2020
«الصحة»: 957 إصابة جديدة بـ «كوفيد - 19» .. و1066 اجمالي حالات الشفاء
«الصحة»: 957 إصابة جديدة بـ «كوفيد - 19» .. و1066 اجمالي حالات الشفاء
أعلنت وزارة الصحة العامة عن تسجيل 957 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا «كوفيد - 19»، وشفاء 54 حالة من المرض ليصل مجموع عدد حالات الشفاء إلى 1066 حالة.
وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن معظم الحالات الجديدة المسجلة تعود لعدد من العمالة الوافدة التي تعمل في مهن مختلفة، والتي كانت مخالطة لحالات سابقة مكتشفة، بالإضافة إلى تسجيل حالات إصابة جديدة بالفيروس بين مجموعات من العمالة من خارج المنطقة الصناعية، وذلك خلال إجراء فحوصات استقصائية من قبل فرق البحث والتقصي التابعة لوزارة الصحة، الأمر الذي ساهم في الكشف المبكر عن الحالات.
وتعود باقي الحالات الجديدة المصابة بالفيروس لمواطنين ومقيمين كانوا قد خالطوا مصابين بالفيروس من أفراد أسرهم، والذين بدورهم كان قد أصابهم الفيروس من خلال أماكن عملهم أو أماكن أخرى بسبب تعرضهم لأشخاص مصابين. وقد تم إدخال الحالات المصابة الجديدة للعزل الصحي التام لتلقي الرعاية الطبية اللازمة.
وبتسجيل 54 حالة جديدة تماثلت للشفاء، يصل إجمالي عدد حالات الشفاء من فيروس كورونا في دولة قطر إلى 1066 حالة.
وذكرت وزارة الصحة العامة، أن الارتفاع الملحوظ لعدد حالات الإصابة الجديدة المؤكدة بفيروس كورونا يرجع لعدة أسباب، منها أن انتشار الفيروس قد بدأ بالدخول في مرحلة الذروة، حيث من المتوقع أن تستمر الأعداد في الزيادة قبل أن تبدأ في الانخفاض التدريجي، إضافة إلى أن الوزارة قد ضاعفت جهودها في تتبع السلاسل الانتقالية لفيروس كورونا وتوسيع دائرة البحث عن المصابين عبر إجراء فحوصات مكثفة واستباقية لمجموعات من المخالطين للأشخاص الذين تم التأكد من إصابتهم بالمرض سابقاً، الأمر الذي ساهم في الكشف المبكر عن العديد من حالات الإصابة والحد من تفشي الفيروس بشكل أكبر.
ودعت وزارة الصحة العامة جميع أفراد المجتمع إلى ضرورة البقاء في المنزل وعدم الخروج إلا في حالات الضرورة، والحرص التام على تطبيق الإجراءات الوقائية والمحافظة على البعد الاجتماعي والمسافة الآمنة من الآخرين، بما في ذلك في مكان العمل والأماكن العامة، واستخدام القناع الطبي، وتجنب الزيارات الاجتماعية، للتقليل من احتمال إصابتهم بالفيروس.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.