الجمعة 13 شوال / 05 يونيو 2020
12:20 ص بتوقيت الدوحة

مليون ساعة عمل دون حوادث في توسعة محطة الصرف الصحي بالصناعية

الدوحة - قنا

الأربعاء، 01 أبريل 2020
محطة الصرف الصحي في المنطقة الصناعية
محطة الصرف الصحي في المنطقة الصناعية
حققت هيئة الأشغال العامة "أشغال" أكثر من مليون ساعة عمل دون حوادث منذ البدء في تنفيذ أعمال مشروع تصميم وبناء التوسعة الثالثة لمحطة معالجة مياه الصرف الصحي بالمنطقة الصناعية، وقامت الهيئة بتكريم مقاول تنفيذ المشروع.
وبدأت "أشغال" تنفيذ المشروع في المنطقة الصناعية في نوفمبر 2018، حيث تم إنجاز 48 بالمئة من الأعمال حتى الآن ومن المخطط أن يكتمل المشروع في الربع الثاني من عام 2021.
ويقع المشروع، الذي ينفذه المقاول الرئيسي شركة "لارسن وتوبرو المحدودة"، على بعد حوالي كيلومترين من جنوب غرب المنطقة الصناعية بالدوحة، وهو جزء من خطة هيئة الأشغال العامة لتنفيذ سلسلة من التوسعات لمحطة معالجة مياه الصرف الصحي بالمنطقة الصناعية، والتي بدأت عملها بقدرة استيعابية لا تتجاوز 12 ألف متر مكعب في اليوم، وقد تمت توسعتها على مرحلتين لتصل قدرتها الاستيعابية إلى حوالي 60 ألف متر مكعب في اليوم عام 2017.
ويهدف مشروع التوسعة الثالثة الذي يجري تنفيذه حاليا إلى زيادة القدرة الاستيعابية إلى حوالي 90 ألف متر مكعب في اليوم لمحطة المعالجة بالمنطقة الصناعية بالدوحة، كما تشمل الخطة تنفيذ توسعة إضافية للمحطة في المستقبل للوصول إلى قدرة استيعابية قدرها 120 ألف متر مكعب في اليوم.

وبهذه المناسبة أكد المهندس خالد سيف الخيارين، مدير إدارة مشاريع شبكات الصرف الصحي في "أشغال" أن هذا الإنجاز الهام انعكاس لحرص هيئة الأشغال العامة الدائم على التعاون مع مقاولي تنفيذ المشاريع بهدف تطبيق أعلى معايير السلامة في مواقع العمل.
وأوضح أن مواصفات السلامة هي من أهم المعايير التي تأخذها الهيئة بعين الاعتبار عند تأهيل واعتماد المقاولين لضمان حماية العمال من الإصابات الناتجة عن مخاطر العمل، كما تلزم الهيئة المقاولين بمجموعة من المعايير والاشتراطات التي يجب أن تتوافر في مواقع العمل خلال تنفيذ المشاريع بهدف حماية العمال وكذلك رواد المناطق التي تغطيها المشاريع.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.