الأربعاء 11 شوال / 03 يونيو 2020
11:50 ص بتوقيت الدوحة

«GWC» تطفئ أنوار مقرّها الرئيسي ومرافقها اللوجستية

الدوحة - العرب

الأحد، 29 مارس 2020
«GWC» تطفئ أنوار مقرّها الرئيسي ومرافقها اللوجستية
«GWC» تطفئ أنوار مقرّها الرئيسي ومرافقها اللوجستية
أعلنت شركة الخليج للمخازن (ش.م.ق.ع) «GWC» -المزود اللوجستي الرائد في دولة قطر- عن مساهمتها في مبادرة «ساعة الأرض 2020». وعليه، قامت أمس بإغلاق مصابيح الإنارة في مختلف أرجاء الشركة في القرية اللوجستية قطر، منطقة «GWC» بوصلبة للتخزين، شارع 15، شارع 41، رأس لفان، ومقر الشركة الرئيسي في الطريق الدائري الرابع، كما قامت الشركة بدعوة موظفيها إلى التطوع والقيام بالمبادرة.
تأتي مساهمة الشركة في هذه المبادرة أثناء استجابتها لانتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»؛ حيث قامت بوضع جميع إجراءات السلامة اللازمة لضمان الصحة العامة، ومن خلال مساهمتها في هذه المبادرة، مثّلت الشركة التزامها بمسؤوليتها تجاه البيئة في أثناء محافظتها على صحة وسلامة موظفيها والعملاء وأصحاب المصلحة.
وصرّح السيد رنجيف منون، الرئيس التنفيذي للمجموعة في «GWC»، قائلاً: «إننا مدركون أن إطفاء الأضواء لساعة واحدة ليست بخطة بيئية مستدامة لأية شركة أو فرد، ولكنها تمثّل التزاماً أكبر بأننا في باقي أيام السنة سوف لن نألو جهداً للحفاظ على كوكبنا».
حضور مميز
«GWC» لها تاريخ حافل بالمبادرات البيئية، مثل تقليل هدر الموارد، من خلال القيام بأتمتة الإجراءات والعمليات الورقية، بالإضافة إلى تنفيذ إجراءات وأنظمة التقنين وإعادة الاستخدام والتدوير، والتي من خلالها تقوم الشركة بمعالجة أكبر عدد ممكن من المواد، مثل الورق والبلاستيك والطبليات الخشبية وزيوت المحركات.
الجدير بالذكر أن ساعة الأرض بدأها الصندوق العالمي لصون الطبيعة وشركاؤه عام 2007، وكانت مدينة سيدني الأسترالية أول مدينة تبدأ هذه الحملة، ثم اتسع نطاق الفعالية لتصبح حركة تضامنية عالمية يشارك فيها الملايين في 180 دولة حول العالم، عبر إطفاء الأضواء والأجهزة الكهربائية غير الضرورية مساء يوم السبت الأخير من شهر مارس في كل عام.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.