الجمعة 16 شعبان / 10 أبريل 2020
12:52 م بتوقيت الدوحة

فاز على العميد بعد مباراة متوسطة

الرهيب يستمر في الوصافة بـ «جزاء» براهيمي

علاء الدين قريعة

الجمعة، 28 فبراير 2020
الرهيب يستمر في الوصافة بـ «جزاء» براهيمي
الرهيب يستمر في الوصافة بـ «جزاء» براهيمي
استعاد فريق الريان ذاكرة الانتصارات بفوزه الصعب على العميد الأهلاوي بهدف حمل إمضاء الجزائري ياسين براهيمي، قبل ثلث ساعة من نهاية اللقاء الذي احتضنه استاد جاسم بن حمد، ضمن الجولة 16 لدوري نجوم QNB، ليرفع الرهيب رصيده إلى 35 نقطة خلف الدحيل المتصدر، مقابل تجمد رصيد الأهلي عند 18 نقطة في المركز الثامن.
الشوط الأول كان سلبياً في الأداء والنتيجة وبقيت الشباك صامتة مع محاولات خجولة على المرميين، وافتقدت عملية البناء الهجومي إلى النهايات المتقنة، فأضاع لاعبا الأهلي هيرنان بيريز وعبدالرشيد إبراهيم كرات بالجملة عبر الهجمات العكسية غاب عنها التركيز، وكذلك كان حال الريان الذي لم يفلح في هز شباك الحارس أفانيلدو نتيجة الرعونة في حسم الكرات الأخيرة وبسبب التمريرات الخاطئة، لتغيب الفعالية عن خط هجومه.
في الشوط الثاني كان السيناريو مشابهاً لما جرى من بداية اللقاء وظل كذلك خلال ربع ساعة، لكن الدقيقة 69 حملت الأسبقية للريان من علامة الجزاء بعد خطأ فادح لعبدالرشيد إبراهيم على خالد مفتاح في الصندوق لم يتوانَ الحكم خميس الكواري عن احتسابها ركلة جزاء ليضع ياسين براهيمي الرهيب في المقدمة، وقبل النهاية بـ 8 دقائق دفع مدرب الريان أجيري بسيبستيان سوريا مكان ياسين براهيمي لفك الكماشة الدفاعية عن الإيفواري يوهان ونجح في المحافظة على هدف المباراة الوحيد.

نيبوشا قال إن فريقه عوقب على إضاعته الفرص
أجيري: تغيير براهيمي تكتيكي
قال دييجو أجيري مدرب فريق الريان إن حصول فريقه على العلامة الكاملة، أمس، كان أمراً مهماً، ووصف المباراة بالصعبة، وأضاف في المؤتمر الصحافي: «بدأنا بصورة جيدة وكان الفوز هدفنا، فقد كنا بحاجة إليه لنكون في دائرة المنافسة على اللقب، ونجحنا في تحقيق هدفنا».
ولفت المدرب الأورجواياني إلى أن تغيير ياسين براهيمي في الدقائق الأخيرة كان بهدف تكتيكي بحت، مؤكداً أن النجم الجزائري من أفضل لاعبي الفريق.
وختم: «الفوز مهم لأنه منحنا دفعة معنوية، قبيل مواجهة السد التي نعتبرها نهائي بالنسبة لنا، وسنعد للمباراة بصورة جيدة ولدينا متسع من الوقت لذلك».
من جهته قال نيبوشا بوفوفيتش مدرب فريق الأهلي، إن الخسارة لم تكن مستحقة لفريقه بالنظر إلى ما قدمه على مدار الشوطين، وأضاف المدرب المونتينيجري: «لم نستحق الخسارة قياساً على مجريات المباراة، لم نستغل الفرص التي سنحت لنا في الشوط الأول، وكانت مباراة صعبة في مجمل مجرياتها، وفي الشوط الثاني استمر الأمر على المنوال نفسه، وكانت العقوبة خسارتنا لفشلنا بترجمة الفرص إلى أهداف بعد أن وصلنا لمنطقة جزاء الريان في 8 مناسبات، وسنسعى لعلاج هذه الإشكالية مع عودة الهداف أبل هيرنانديز من الإصابة».
وأكد مدرب الأهلي أن رحيل عبدالله الأحرق وعبدالرحمن فهمي إلى الدحيل شكل خسارة كبيرة، واصفاً الثنائي بأنهما من أهم اللاعبين في فريقه.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.