الأربعاء 14 شعبان / 08 أبريل 2020
07:30 ص بتوقيت الدوحة

الكويت تعلن ارتفاع عدد الإصابات بـ «كورونا» إلى 43 حالة

الكويت- قنا

الخميس، 27 فبراير 2020
كورونا
كورونا
أعلنت وزارة الصحة الكويتية اليوم ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) إلى 43 حالة مؤكدة إثر تسجيل 17 إصابة جديدة.
وقالت الدكتورة بثينة المضف الوكيل المساعد لشؤون الصحة العامة في مؤتمر صحفي ان الحالات الـ 43 المؤكدة كانت من أصل 1675 مسحة تم أخذها من القادمين من المناطق الموبوءة.
وأوضحت انه تم عزل جميع الحالات المؤكدة في المستشفى المخصص والمعد لمثل تلك الحالات وتجري متابعتهم وعلاجهم حسب البروتوكولات العلمية المتبعة لعلاج تلك الحالات.. لافتة الى ان جميع المصابين في حالة مستقرة ويتمتعون بصحة جيدة وهم في طور الشفاء،وأن الوزارة تتابع من تم عزلهم في المكان المخصص وكذلك من تم تطبيق المراقبة عليهم في المنزل والذين تم فحصهم.. وذكرت أن جميع الحالات التي تم اكتشافها كانت قادمة من ايران.
ومن ناحيته أكد وزير الصحة الكويتي الشيخ الدكتور باسل الصباح أن الكويت تعد من الدول السباقة في اتخاذ إجراءات احترازية واستباقية للحيلولة دون انتشار فيروس كورونا المستجد ..موضحا أن وزارة الصحة بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية عمدت إلى اتخاذ قرارات احترازية لم تشملها التوصيات الصحية العالمية منها تعليق رحلات الطيران مع الدول التي انتشر فيها هذا الفيروس.
وبين، في تصريح بثته وكالة الأنباء الكويتية اليوم ، أن ما نسبته 80 في المئة من الحالات المصابة بالفيروس تظهر عليها أعراض مشابهة لعدوى الأنفلونزا العادية .. مضيفا ان النسب المتوقعة للشفاء من الفيروس وفقا للاحصاءات "تبلغ 98 في المئة" في حين "لا تشفى" النسبة المتبقية وقد يؤدي إلى الوفاة بخاصة لدى فئة كبار وصغار السن وأصحاب الأمراض المزمنة ومرضى القلب والذين خضعوا لعمليات زراعة أعضاء.
وحول الحجر الصحي على المواطنين وانتقالهم إلى الحجر المنزلي وما إذا كانت هناك ضغوط من أي نوع تعرض لها في هذا الإطار قال وزير الصحة "بالطبع لا.. الأمر واضح.. توصيات منظمة الصحة العالمية لا تتضمن حجرا نهائيا.. فلو كان هناك ضغط لما حجرنا على احد منهم.. ولا فحصنا.. لأنه لا توجد توصية بعمل هذه الفحوصات".
وفي هذا السياق اعلنت وزارة الداخلية الكويتية اليوم تعليق استخدام المواطنين ومواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية للبطاقة الشخصية للتنقل من والى دولة الكويت مؤقتا في إطار الاجراءات لمواجهة فيروس كورونا المستجد .
وذكرت الادارة العامة للعلاقات والاعلام الامني بالوزارة، في بيان صحفي، أن القرار يستثني الكويتيين الموجودين بالخارج في حال خروجهم بالبطاقة المدنية ومواطني دول مجلس التعاون الموجودين داخل الكويت في حال دخولهم بالبطاقة الشخصية (الهوية الوطنية) الخاصة بهم.. موضحة ان هذا الاجراء مؤقت ومن شأنه اطلاع الجهات المعنية بالمنافذ على الدول
التي زارها القادم قبل وصوله لدولة الكويت لتطبيق الاجراءات الاحترازية الصحية عليه.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.