السبت 03 شعبان / 28 مارس 2020
08:03 م بتوقيت الدوحة

الصحف التونسية تحتفي بزيارة سمو الأمير إلى تونس

تونس- قنا

الثلاثاء، 25 فبراير 2020
الصحف التونسية تحتفي بزيارة سمو أمير البلاد المفدى إلى تونس
الصحف التونسية تحتفي بزيارة سمو أمير البلاد المفدى إلى تونس
أفردت الصحف التونسية الصادرة صباح اليوم على صدر صفحاتها أصداء الزيارة الرسمية التي قام بها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد ال ثاني أمير البلاد المفدى الى تونس، ولقاء سموه مع أخيه فخامة الرئيس قيس سعيد رئيس الجمهورية التونسية الشقيقة.
ففي مقال تحت عنوان "أمير قطر يبدأ زيارة رسمية إلى تونس: التعاون الاقتصادي وتوطيد العلاقات الثنائية" نوهت جريدة /الصحافة/ بزيارة سمو أمير البلاد المفدى إلى تونس، والتي جاءت تلبية لدعوة من فخامة الرئيس قيس سعيد رئيس الجمهورية التونسية، وأكدت الصحيفة أن هذه الزيارة "تأتي في إطار دفع العلاقات الثنائية وتعزيز التعاون بين البلدين، خاصة في المجال الاقتصادي والاستثمار والتعاون الأمني".
كما سلطت الصحيفة الضوء على كلمة سموه لدى وصوله إلى تونس والتي قال خلالها إن هذه الزيارة ستكون "استثنائية" وستسلط الضوء على تاريخ وأهمية العلاقات الثنائية بين البلدين.. مضيفة أن برنامج الزيارة اشتمل على اجتماع بين سمو أمير البلاد المفدى ورئيس الجمهورية التونسية في قصر قرطاج ، وتناول بشكل خاص الحاجة إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين، تلاه جلسة عمل موسعة بين وفدي البلدين.
من جهتها قالت صحيفة /المغرب/ في مقال لها بعنوان "زيارة أمير قطر إلى تونس في اطار جولة عربية: نحو مزيد دفع العلاقات الثنائية" إن زيارة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى على رأس وفد رفيع المستوى ضم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، ووزير المالية، وذلك في إطار جولة عربية "تأتي في وقت تعيش فيه المنطقة تحديات عديدة وحروبا أهلية متصاعدة، مع تعثر التسويات السياسية في أكثر من بلد لاسيما في ليبيا وسوريا واليمن، كما أنها تأتي قبيل القمة العربية المرتقب عقدها في مارس المقبل في الجزائر".. مؤكدة أن هذه الزيارة تهدف إلى التنسيق وتبادل وجهات النظر والمواقف بين قطر وتونس والجزائر والأردن فيما يتعلق بالملفات الحساسة في المنطقة.
كما نوهت الصحيفة إلى كلمة سمو أمير البلاد المفدى عقب المحادثات التي أجراها مع رئيس الجمهورية التونسية، والتي أكد خلالها عمق العلاقات بين البلدين في كل المجالات سواء السياسية أو غيرها.
وأكدت الصحيفة في سياق متصل، أن الملف الاقتصادي قد تصدر الملفات المطروحة خلال المباحثات بين الجانبين القطري والتونسي، وذلك بالنظر إلى حجم التبادل الاقتصادي والتجاري بين البلدين، مشيرة إلى أن قطر تحتل المرتبة الثانية من حيث حجم الاستثمارات العربية في تونس، وأنه تم تسجيل تطور في حجم الاستثمارات القطرية خلال السنة الماضية، بالإضافة إلى توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين في مختلف المجالات الاقتصادية، مثل النقل البحري والخدمات الجوية والمجال السياحي وكذلك المجال الصناعي والاتصالات.
وقالت الصحيفة، إن دولة قطر تراهن على دعم تونس اقتصاديا، وأن هذه الزيارة تشكل فرصة جديدة ملائمة لتعزيز العلاقات، مؤكدة أن تونس تعول على دعم شركائها من أجل تحقيق الانتقال الاقتصادي المطلوب بعد كل الأزمات المالية والمعيشية التي عانت منها البلاد.
أما جريدة /الشروق/ التونسية فقد نوهت بالتصريح المشترك لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وفخامة الرئيس قيس سعيد رئيس الجمهورية التونسية في ختام المباحثات الثنائية التي استمرت على مدى يومين، والذي أكدا خلاله على تطابق وجهات النظر بين الجانبين في العديد من القضايا الداخلية الثنائية، وكذلك العربية والإقليمية وفي مقدمتها المسألة الليبية والقضية الفلسطينية.
كما سلطت الصحيفة الضوء على تصريح فخامة الرئيس قيس سعيد والتي شدد خلالها على أن زيارة سمو أمير البلاد المفدى من شأنها أن تساهم في فتح آفاق واعدة للجانبين لتنمية التعاون وإثرائه بين البلدين، معتبرا أن هذه الزيارة من شأنها أن تكون "فاتحة لقاءات وزيارات أخرى بما يخدم مصالح الأمة الإسلامية والشعب العربي، ويساهم في صنع تاريخ مشرق للعلاقات الثنائية في الوطن العربي".
من جهتها، قالت صحيفة /الجمهورية/ أن زيارة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى إلى تونس تعتبر الزيارة الأولى لزعيم عربي بعد الانتخابات الرئاسية التونسية، وكذلك الزيارة الثالثة لسمو الأمير إلى تونس في غضون ثلاث سنوات.. مؤكدة أن هذه الزيارة تأتي تجسيدا للرغبة المشتركة في مزيد دفع العلاقات الثنائية وتعزيز التعاون بين البلدين .
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.