الأربعاء 24 جمادى الثانية / 19 فبراير 2020
01:45 م بتوقيت الدوحة

في تمهيدي دوري أبطال آسيا اليوم

الريان بكل الأماني يواجه الاستقلال الإيراني

مجتبي عبد الرحمن سالم

الثلاثاء، 28 يناير 2020
الريان بكل الأماني يواجه الاستقلال الإيراني
الريان بكل الأماني يواجه الاستقلال الإيراني
سيكون فريق الريان في تحدٍ حقيقي للموسم الحالي في السادسة والربع من مساء اليوم، وذلك عندما يواجه فريق الاستقلال الإيراني في الدور التمهيدي من دوري أبطال آسيا بملعب جاسم بن حمد بنادي السد. ويكمن التحدي للفريق في ضرورة إنجاح مسيرة الموسم الحالي بالوصول لدوري الأبطال، والدفاع عن حظوظ الفريق في المجموعات، لذلك، لا بد أن يحقق الفوز على الاستقلال الإيراني مساء اليوم من أجل التقدم والحصول على دفعة معنوية جديدة للفريق، في ظل البداية المميزة له في الموسم الحالي.
يدخل الريان المباراة بطموح كبير من أجل الفوز، وقد أكمل الفريق تحضيراته للقاء واحد من أقوى فرق القارة الصفراء، بعد أن وضعت الظروف نادي الريان في هذه المرحلة، ليبدأ من نصف مقعد، ولكن المدرب أجيري وإدارة النادي واللاعبين أعدوا العدة لخوض التحدي الجديد، من أجل استعاد الأمة الريانية.
جاهزية كاملة
وتبدو الفرصة مواتية للاعبي الريان لمصالحة جماهيرهم الكبيرة بعد الخسارة أمام الغرافة في الدوري وقبلها أمام السد، وقد وصل المدرب لمعالجة الأخطاء بعد أن أغلق اللاعبون ملف الدوري، وبات التركيز منصباً على الملف الآسيوي من أجل العبور، وينتظر أن يلعب الريان مباراة اليوم بأربعة محترفين حسب لوائح الاتحاد الآسيوي التي تقضي بمشاركة ثلاثة محترفين، بالإضافة إلى محترف آسيوي، وسيكون الإيفواري يوهان بولي خارج حسابات الفريق.
الاستقلال بكامل نجومه
من جانبه، يدخل الاستقلال الإيراني -بقيادة مدربه فرهاد مجيدي- وعناصره المحترفة التي يقودها الشيخ ديابي المحترف السنغالي، بجانب أوزيه جاشمي، وبقية اللاعبين، وقد تأهل الفريق لهذا الدور بعد أن تخطى الكويت الكويتي، ويبدو منافساً قوياً ينتظر أن يظهر أفضل مستوياته، ويصعب المباراة على الريان، وقد شكت بعثته من من ضيق الإعداد للمباراة، في ظل سفره بين إيران والكويت والإمارات والدوحة.

مجيدي ينتقد «الآسيوي» لبرمجته الملحق بالإمارات
انتقد فرهاد مجيدي -مدرب نادي الاستقلال الإيراني- قرار إقامة مباراة فريقهم أمام الكويت الكويتي في الملحق الأول بالإمارات، موجهاً تساؤله للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لماذا لا يلعب الاستقلال في أرضه؟ مشيراً إلى أن فريقه عانى في التنقل، وكان يجب أن يلعب بأرضه، وأن 24 ساعة كاملة قضاها في التنقل بين الإمارات وإيران والكويت والدوحة.
وقال المدرب إنه تعرف على فريق الريان، وتابع مساره في المباراتين الأخيرتين في كأس قطر والدوري، ولم يحقق الفوز، ولكن ذلك لا يعني أنه سهل المنال، ويمكن التفوق عليه، وقد أعد فريقه لمواجهة قوية أمام فريق قوي. وأضاف اللاعب السابق للغرافة أن الاستقلال -عقب معاناته في تبديل المدربين في الفترة الماضية- عاد أكثر تنظيماً، مشيراً إلى أن فريقه لديه مجموعة مميزة من اللاعبين يشكلون جيلاً جديداً للاستقلال، وأضاف المدرب أنه يرى الكرة القطرية الآن في تطور وتقدم، ولديها برنامج للمستقبل، متوقعاً صعوبة المباراة

جاشمي: جئنا للدوحة من أجل التأهل
قدم أوزيه جاشمي -لاعب فريق الاستقلال- الشكر لقطر على حسن ضيافتها لهم، وقال إن المباراة لن تكون سهلة أمام نادي الريان، وأنهم حضروا للدوحة وهم يعانون من الإرهاق نوعاً ما، لكنهم جاهزون لها.
وأضاف اللاعب أن الريان فريق قوي، ومختلف كثيراً عن السنوات الماضية، وأنهم كلاعبين جاؤوا للدوحة من أجل الفوز فقط لأنه خيارهم.

قال إن براهيمي لاعب كبير في منظومة الرهيب
أجيري: متمسكون ببلوغ المجموعات
أكد ديجو أجيري -مدرب نادي الريان- صعوبة مواجهة فريقه أمام الاستقلال، وقال إنها لن تكون سهلة، ولكنهم في الريان متمسكون بالدفاع عن طموحاتهم في دوري أبطال آسيا، بالتأهل للدور التالي (مرحلة المجموعات).
وقال أجيري -في مؤتمر صحافي بنادي السد- إن الريان سيعمل بكل قوة من أجل التأهل، وإن دوري أبطال آسيا من أولويات الفريق، وقد أعدّ المدرب قوته الكاملة لهذه المباراة من أجل التأهل.
وأكد أجيري أن لاعبه يوهان بولي سيكون خارج التوليفة الآسيوية للمباراة، ولن يشارك، وسيكون الاعتماد على: فرانك كوم، وبراهيمي ميركادو، والكوري لي جايك.
وأكد المدرب ثقته الكاملة في قدرات لاعبيه لتحقيق الفوز في المباراة، والعبور لدور المجموعات، مشيراً إلى أنه سيعمل على خلق التوازن الدفاعي والهجومي المطلوب للفريق. وقال أجيري إن الريان ليس ياسين براهيمي فقط، وإنه ينظر للفريق كمجموعة ومنظومة واحدة، وإن اللاعب عبدالعزيز حاتم واحد من أفضل اللاعبين في قطر، وللريان أكثر من لاعب بالفريق. وأضاف: «صحيح أن براهيمي لاعب موهوب ومهم جداً، لكنه جزء من منظومة».

حاتم: نتطلع لموسم استثنائي في «الآسيوية»
قال عبدالعزيز حاتم -لاعب الريان- إن المباراة ستكون بمثابة رجعتهم القوية، وإن خسارتهم في كأس قطر والدوري لن تغير شيئاً من موسمهم الذي يعتبر مميزاً، وإنهم في حال فوزهم على الاستقلال سيكون موسم الريان استثنائياً في الأداء والانتصارات.
مشيراً إلى أنه لا يوجد ضغط على لاعبي الريان، وأنهم كفريق يدركون أن الفريق لم يكن بيومه في المباراتين الأخيرتين، لكنهم سيعملون بكل قوة من أجل تحقيق الفوز على الاستقلال.
موضحاً أن الفريق لعب 12 مباراة ولم يخسر فيها في الدوري، لكنه في كرة القدم تحدث الخسارة، وسيكون عليهم تقديم الأداء المميز، الذي يعزز قوة الفريق في الموسم الحالي.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.