الأربعاء 13 ربيع الثاني / 11 ديسمبر 2019
04:54 م بتوقيت الدوحة

مشاهدات من مواجهة «الأدعم» و«الإماراتي»

جمهور «الأدعم» عزف أحلى الأنغام

مجتبي عبد الرحمن سالم

الثلاثاء، 03 ديسمبر 2019
جمهور «الأدعم» عزف أحلى الأنغام
جمهور «الأدعم» عزف أحلى الأنغام
رسمت الجماهير القطرية لوحة باهية المعاني على مدرجات استاد خليفة الدولي، من خلال الحضور الكبير والمميز بأعلام الأدعم التي غطت المدرجات. وكان للحضور الجماهيري الكبير باستاد خليفة الدولي الأثر الأكبر في نفوس لاعبي الأدعم الذين شعروا بمساندة حقيقية، حيث جرت العادة أن يكون التشجيع في مثل هذه المباريات متقطعاً ولكن جمهور الأدعم الوفي كان يشكل أمواجاً من المساندة والدعم لم تتوقف عن الهدير طوال المباراة.
لوحة الوفاء للمنتخب
ولم تكتب جماهير الأدعم سطور الانتصار فقط في المباراة بهتافها الدائم في الملعب منذ الدقيقة الأولى وحتى النهاية، بل سطرت النصر لقطر من خلال مساندة اللاعبين في أصعب لحظات المباراة، والتي كان فيها المنتخب يتعرض لبعض الضغط من قبل المنافس الإماراتي، فكانت لوحة من الوفاء للاعبين في المنتخب حتى تماسكوا واستعادوا قوتهم في الملعب. وتجاوبت جماهير الأدعم مع الأهداف الثلاثة لكل من أكرم عفيف «هدفين»، وحسن الهيدوس» «هدفاً»، وكانت الفرحة لا توصف واللاعب أكرم يلوح للجماهير بأنه موجود هنا للاحتفاء بالنصر القطري الذي حققه اللاعب بتتويجه بجائزة أفضل لاعب في آسيا، أمس.
تحية خاصة لأكرم
والمباراة تلفظ أنفاسها يقوم الجهاز الفني للمنتخب الوطني بتبديل اللاعب أكرم عفيف نجم المباراة، وقد قصد المدرب أن يجد اللاعب التحية والتقدير والاحتفاء بإنجازه الشخصي الذي حققه بالتتويج بجائزة أفضل لاعب في آسيا، وقد كان تبديل اللاعب بمثابة الاحتفاء الكبير به من قبل الجماهير القطرية التي ملأت استاد خليفة الدولي عن آخره، ليعبر اللاعب عن تقديره واعتزازه بالحب الجماهيري والتحيات الحارة له في الملعب.

محمد صلاح النيل: رجال «الأدعم» دائماً على قدر التحدي
أعرب محمد صلاح النيل، لاعب المنتخب الوطني، عن سعادته بأن يكون حاضراً في مباراة العبور إلى نصف النهائي في «خليجي 24». وقال صلاح، عقب المباراة: «إن الهدف كان واضحاً للاعبين بضرورة الفوز والتأكيد على قدرة المنتخب في الوصول إلى نصف النهائي، ومن ثَم التفكير في النهائي». وأشاد صلاح بأداء زملائه اللاعبين في الملعب، وقال إن رجال «الأدعم» كانوا على قدر التحدي والمسؤولية في الملعب، وقدّموا أفضل أداء وأسعدوا الجماهير الغفيرة بفوز مستحق على منتخب قوي هو الإماراتي.
وشدد صلاح على أن المباراة لم تكن سهلة، ولكنهم بالتركيز والانضباط في الملعب حققوا المطلوب؛ مقدماً الشكر والتقدير للجماهير الكبيرة التي ساندت المنتخب في المباراة وكانت سرّ الانتصار.

مصعب خضر: «الأدعم» أسعد الجمهور بالتركيز وروح الانتصار
قال مصعب خضر لاعب المنتخب «الأدعم»، إن الفوز على الإماراتي لم يأتِ بسهولة، وإنهم كلاعبين كانوا يدركون ضرورة التركيز في المباراة والوصول للهدف المطلوب، خصوصاً وأن المنتخب لم يكن سيئاً في مواجهة الافتتاح، ولم يوفق في الوصول لهدفه المطلوب، فكان من الضروري أن يكون التركيز حاضراً في مواجهتي المنتخب أمام كل من اليمن والإمارات.
وأكد مصعب أن «الأدعم» قادر على تحقيق هدفه في البطولة، طالما يجد الدعم الكبير من الجماهير والمساندة المتواصلة، وأشاد مصعب بأداء زملائه اللاعبين في المباراة أمام الإمارات، وقال إن الجميع كان هدفه الفوز من أجل إسعاد الجماهير الكبيرة التي ساندت المنتخب في البطولة منذ انطلاقتها.

عفيف يحتفل مرتين بأفضليته
فاز بجائزة أفضل لاعب في المباراة أكرم عفيف نجم الأدعم الذي سجل هدفين في الملعب، ليتوج جهوده في المباراة كمفتاح رئيسي للمنتخب في مواجهة الأمس أمام الإمارات، وقد أجاد عفيف في الملعب ليحتفل مرتين بجائزة أفضل لاعب في آسيا التي حاز عليها نهاراً وبالفوز الكبير على الأبيض الإماراتي ليلاً.

34 ألف مشجع قادوا «الأدعم» من المدرجات
شهدت مباراة الأدعم والإماراتي، أمس، حضوراً كبيراً ملأ مدرجات الملعب المونديالي «استاد خليفة الدولي»، حيث احتشد 43 ألف مشجع حسب الإحصائية التي أعلن عنها داخل الملعب، كأكبر عدد للجماهير يعرفه استاد خليفة الدولي حتى الآن في البطولة الحالية.

الجماهير تحتفل بلاعبي المنتخب
عقب نهاية المباراة احتفل لاعبو الأدعم مع الجماهير، واصطف اللاعبون أمام المدرجات الجماهيرية مرددين السلام الوطني لدولة قطر، في مشهد مهيب رددت معهم فيه الجماهير السلام الوطني.
ولم يفت على الجماهير القطرية تصوير المشهد في لحظات مهمة من تاريخ المنتخب في بطولات خليجي، حيث جاء الفوز على الإماراتي بأداء قوي وإيمان بالقدرات على تحقيق الانتصار، واصطفت الجماهير القطرية طويلاً في انتظار اللاعبين عقب المباراة لتحيتهم والتقاط الصور التذكارية معهم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.