الأحد 14 ذو القعدة / 05 يوليو 2020
01:24 ص بتوقيت الدوحة

حصد النقاط الثلاث العنوان الأبرز للجولة العاشرة من دوري النجوم

الدوحة - قنا

الأربعاء، 06 نوفمبر 2019
حصد النقاط الثلاث العنوان الأبرز للجولة العاشرة من دوري النجوم
حصد النقاط الثلاث العنوان الأبرز للجولة العاشرة من دوري النجوم
وصل قطار القسم الأول من الدوري القطري لكرة القدم محطته قبل الأخيرة مع دخول الدوري جولته العاشرة والتي يبحث من خلالها مدربو الأندية عن التعويض وحصد أكبر عدد ممكن من النقاط لاسيما مع تبقي جولة واحدة، لذلك ستكون النقاط الثلاث العنوان الأبرز لهذه الجولة، خاصة وأن الدوري سيخلد لراحة مطولة ويعود للظهور في الجولة الأخيرة بسبب أيام الفيفا الدولية، وأيضا خليجي 24 بالدوحة.
وتسعى كل الفرق إلى تقديم أفضل ما لديها وتحقيق نتائج مميزة في هذه الجولة الصعبة حتى تكون فترة التوقف فرصة جيدة للاستعداد بشكل أفضل لاستئناف الدوري.. لاسيما وأن نزيف النقاط لا يخدم مصالح بعض الأندية التي مازالت تعاني من تراكم وتتالي نتائجها السلبية.
وستعطى إشارة انطلاق الجولة العاشرة من المسابقة المحلية غدا /الخميس/ بإقامة مواجهتين حيث سيلعب في المباراة الأولى الريان مع نظيره الشحانية على استاد عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل، وفي المباراة الثانية سيكون العربي في اختبار صعب مع السيلية على ملعب حمد الكبير.. وتستكمل بقية المباريات بعد يوم غد /الجمعة/ بإقامه مواجهتين، حيث سيلعب الوكرة أمام الأهلي على استاد سعود بن عبدالرحمن، ثم مباراة الخور أمام الدحيل على استاد الخور.
وتختتم مباريات الأسبوع العاشر يوم السبت المقبل، بإقامة آخر مواجهتين، حيث سيلعب السد أمام نادي قطر على استاد ثاني بن جاسم، بعدها على نفس الملعب سيكون الموعد مع مواجهة الغرافة أمام أم صلال.
ففي المواجهة الأولى بين الريان والشحانية فمن الوهلة الأولى تبدو غير متكافئة وصعبة بالنسبة للشحانية الذي يتواجد في المركز الأخير على لائحة ترتيب الفرق دون أن يحقق أي فوز منذ بداية الموسم، وينافس من أجل تحقيق البقاء بأضواء الدوري ويلاقي الريان صاحب المركز الثاني الذي لم يتعرض للخسارة ويحقق نتائج إيجابية وانتصارات متتالية بلغت 6 انتصارات في المباريات الست الأخيرة.
وخسر الشحانية في الأسبوع الماضي أمام قطر غير ان الريان قادم من فوز تحقق على حساب السيلية دعم به موقفه بالمركز الثاني بعد أن كان قد صعد للصدارة لمدة 24 ساعة قبل أن يعود إليها الدحيل بفوزه على السد.
ويمكن القول إن سجل الريان يعتبر أفضل بكثير من سجل منافسه إذ حقق 6 انتصارات وتعادل في 3 مباريات ويمتلك أقوى خط دفاع بتلقيه 7 أهداف فقط في مرماه وأفضل خط هجوم برصيد 21 هدفا، وعلى الجانب الآخر فإن الشحانية يمتلك من النقاط ثلاثا ما زال يبحث عن فوزه الأول ويطمع في تفجير مفاجأة مدوية في حال إطاحته بالريان حيث إنه يبحث عن النقاط التي تجعله يبتعد عن قاع الترتيب قبل نهاية القسم الأول علما بأنه يلاقي الخور العاشر في الجولة الأخيرة من هذا القسم في مباراة ستكون الأهم له.
ويراهن الشحانية على اللعب الجماعي والروح المعنوية العالية للاعبين ومن المنتظر ألا يدخل المدرب مورسيا بعض التعديلات على التشكيلة التي مثلت الفريق في الجولة السابقة والتي، ومن المقرر أن يحافظ على نفس التشكيلة بأبرز مفاتيح اللعب.. وعلى الجانب المقابل فإن مدرب فريق الريان اجويري سيدفع بكامل نجومه باستثناء قائد الفريق تاباتا المصاب، إضافة إلى عودة لاعب الوسط فرانك كوم، إلى جانب ياسين ابراهيمي الذي أحرز هدفي الفوز في المباراة الأخيرة على حساب السيلية وعبدالعزيز حاتم في خط الوسط وجابريال مركادو قلب الدفاع.
وفي اللقاء الثاني ستكون المواجهة أكثر قوة وإثارة بين العربي والسيلية اللذين توقفت انتصاراتهما في الجولة الأخيرة وتراجعا في جدول الترتيب، إلى جانب أن العربي والسيلية أصبحت مبارياتهما تحفل بالإثارة والقوة والندية، ويأمل العربي في العودة للانتصارات لاستعادة مكانه في المربع الذهبي، كما يسعى السيلية للانتصار والحصول على الثلاث نقاط.. ويحتل العربي المركز الخامس برصيد 14 نقطة ولديه مباراة مؤجلة أمام السد، في المقابل فإن السيلية في المركز السابع برصيد 11 نقطة.
المواجهة تمثل تحدياً كبيراً للفريقين وفرصة لتعويض ما ضاع منهما من نقاط، وهو ما يفرض على المدربين هيمير هالجريمسون وسامي الطرابلسي البحث عن الطريق الذي يقود للشباك من خلال الإمكانيات واللاعبين الموجودين في كل فريق، ففي العربي حمدي الحرباوي ولاسوجا وأحمد فتحي ومحمد صلاح النيل ويوسف عبدالرزاق وغيرهم من اللاعبين.. فيما يراهن السيلية على لاعبيه وأبرزهم هداف الفريق كريم أنصاري ونذير بلحاج وعبدالقادر إلياس ومبارك بوصوفة ومجدي صديق وغيرهم من اللاعبين.
ولن تقل مواجهة الوكرة أمام الأهلي قوة وصعوبة، كون العميد قادم من انتصار صعب على أم صلال ويريد استمرار الانتصارات من أجل المنافسة على التواجد بين الأربعة الكبار، وكون الوكرة ضاع منه الفوز في الوقت الضائع أمام العربي في الجولة الماضية بعد أن كان على مقربة من استعادة الانتصارات، ومن المؤكد أن المواجهة ستشهد صراعاً بين الفريقين ومدربيهما الإسبانيين من أجل النقاط الثلاث.. ويحتل الوكرة المركز الثامن برصيد 9 نقاط، في المقابل يحتل الأهلي المركز السادس برصيد 13 نقطة.
المواجهة ستكون بأفكار إسبانية، حيث يقود الوكرة الإسباني ماركيز لوبيز في مواجهة مواطنه روبين دي لاباريرا الذي يتولى تدريب النادي الأهلي.. كل المؤشرات تؤكد أن اللقاء لن يكون سهلاً على أي فريق، وستكون رغبة الانتصار موجودة لدى كل منهما في إطار حرص كل فريق على تحقيق أهدافه وتطلعاته.
وتنتظر الخور مهمة صعبة وشاقة عندما يستضيف الدحيل المتصدر والقادم من انتصار كبير على السد في الجولة الماضية، ورغم صعوبة المهمة إلا أن الخور سيحاول قدر الإمكان تحقيق الفوز لتعويض خسائره الماضية والتي كان آخرها أمام الغرافة، فيما سيسعى الدحيل للتمسك بالصدارة.. يحتل الخور المركز العاشر برصيد 5 نقاط ولديه مباراة مؤجلة أمام السد، في المقابل الدحيل في المركز الأول برصيد 23 نقطة.
وسيكون السد على موعد مع لقاء نادي قطر في مواجهة صعبة وقوية على الفريقين، حيث تحظى مواجهاتهما معاً بالكثير من التنافس، وسيسعى فريق السد لاستعادة التوازن بعدما خسر أمام الدحيل في الأسبوع الماضي، في حين يتطلع نادي قطر لمواصلة نتائجه الإيجابية بعد الفوزين الأخيرين في الأسبوعين الثامن والتاسع.. ويحتل السد المركز الرابع برصيد 15 نقطة ولديه مباراتين مؤجلتين أمام العربي والخور، في المقابل نادي قطر يحتل المركز التاسع برصيد 9 نقاط.
وفي المواجهة الأخيرة التي تجمع بين الغرافة وأم صلال، سيكون هدف الفهود استمرار الانتصارات من أجل تثبيت الأقدام في المربع الذهبي، فيما سيواصل أم صلال البحث عن الانتصار الثاني وإيقاف نزيف النقاط، وكل التوقعات تؤكد أن اللقاء سيكون قوياً للغاية خاصة وأن أم صلال رغم خسارته أمام الأهلي في الجولة الماضية إلا أنه قدم أداءً جيداً.. ويحتل الغرافة المركز الثالث برصيد 17 نقطة، في المقابل فإن أم صلال في المركز الحادي عشر برصيد 5 نقاط.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.