الجمعة 17 ربيع الأول / 15 نوفمبر 2019
11:46 م بتوقيت الدوحة

أطباء يحذرون من خطورة حقن "الستيرويد" المرتبطة بتخفيف آلام المفاصل والعظام

وكالات

الخميس، 24 أكتوبر 2019
. - الستيرويد
. - الستيرويد
حذر أطباء أمريكيون من خطورة استخدام حقن "الستيرويد" لتخفيف الألم المرتبط بالتهاب المفاصل والآلام المرتبطة بالعظام.

ووفقا للتجارب التي أجراها الباحثون خلال دراسة 459 مريضا في مستشفى أمريكي تلقوا من واحد إلى ثلاث حقن في الركبة أو الورك، حيث تعرّض 36 من هؤلاء المرضى، أو ما نسبته 8، لمشاكل في مفاصلهم، كما يظهر في اختبارات التصوير الطبي، وجدوا أن هناك تسارعا في تقدم مرض هشاشة العظام لدى المرضى، بالإضافة إلى آثار سلبية أخرى بما في ذلك كسور تحت الغضروف، تعمل على نخر العظم، وتدمير سريع للمفاصل مع فقدان العظام.

وذكر علي غيرمازي أستاذ الأشعة بـ"جامعة بوسطن" أن دراسة أخرى أجريت عام 2019 أظهرت نتائج مماثلة، وغالبا ما يحدث الفصال العظمي عند تآكل النسيج الغضروفي الواقي الموجود عند نهايات العظام مع مرور الوقت، وعادة ما يعطي الأطباء حقن الستيرويد للمساعدة في تخفيف الآلام على المدى القصير، خاصةً للمرضى الذين لا يمكنهم تحمل "الأسيتامينوفين" والأدوية المضادة للالتهابات، إلا أن تلك الحقن قد تسبب أضرارا ومخاطر في العظام.

وكما أوضح ريتشارد كيوفسكي، أستاذ الأشعة في كلية الطب بجامعة "ويسكونسن" الأمريكية، أن حقن (كورتيكوستيرويدات) داخل المفصل التي يعطونها بشكل روتيني في ظل الاعتقاد بسلامة ذلك على المدى الطويل، قد تسبب ضرراً أكثر من الفائدة، مشيراً إلى أن تحليلا في العام 2015، وجد أن التأثير المفيد لحقن (الستيرويد) لم يدم أكثر من ستة أشهر، منوها إلى أنه مع تشخيص الفصال العظمي لدى 10 من الرجال و13 من النساء ما فوق الـ 60 سنة، كان آثار النتائج بالنسبة لأولئك الذين يعانون من اضطراب المفاصل، الأكثر شيوعاً في الولايات المتحدة.

وتوصي الكلية الأمريكية لأمراض الروماتيزم في الوقت الحالي، بعلاج "الستيرويدات"، وتقول منظمة "اورسي" إنه يجب أخذها بعين الاعتبار لدى المرضى الذين يعانون من الآلام المتوسطة إلى الشديدة.

تجدر الإشارة إلى أن مركب "الستيرويد" هو عبارة عن مركبات كيمائية يتم تصنيعها حيث تكون مثل تلك الهرمونات الطبيعية التي يصنعها الجسم وتأتي (السترويدات) في عدة أشكال منها الحقن والأدوية والإبر والبخاخات، ويستخدم البعض منها في علاج العديد من الأمراض الخطيرة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.