الإثنين 20 ربيع الأول / 18 نوفمبر 2019
09:28 م بتوقيت الدوحة

بعد توجيه إهانات عنصرية للاعبيه

مدرب إنجلترا يكشف السبب وراء استكمال مباراة بلغاريا

د ب أ

الأربعاء، 16 أكتوبر 2019
مدرب إنجلترا يكشف السبب وراء استكمال مباراة بلغاريا
مدرب إنجلترا يكشف السبب وراء استكمال مباراة بلغاريا
فيما أدان الجماهير البلغارية التي شاركت في توجيه الإهانات العنصرية إلى لاعبيه، أشاد جاريث ساوثجيت المدير الفني للمنتخب الإنجليزي لكرة القدم، بالفوز الكاسح 6-صفر لفريقه على مضيفه البلغاري في تصفيات كأس الأمم الأوروبية المقبلة «يورو 2020»، وأثنى ساوثجيت على طريقة تعامل لاعبيه مع الموقف في مواجهة هذه الإهانات العنصرية، لكنه وجّه إليهم رسالة تذكير بالمهمة التي تنتظر الفريق في الفترة المقبلة.
واكتسح المنتخب الإنجليزي مضيفه البلغاري بستة أهداف نظيفة مساء أمس الأول الاثنين، ليكون الفوز الساحق بمثابة رد فعل قاسٍ على الإهانات العنصرية التي تعرض لها الفريق في العاصمة البلغارية صوفيا، ورغم التعامل الجيد للاعبين في مواجهة هذه الإهانات العنصرية، قال ساوثجيت، إن هذا التعامل الجيد كان بمثابة اتهام بما اعتاد عليه اللاعبون من هذه الإهانات في إنجلترا.
وأوقف الحكم المباراة مرتين في الشوط الأول، بسبب الهتافات العنصرية وأصوات القردة التي وجهها مشجعو بلغاريا إلى اللاعبين الثلاثة أصحاب البشرة السوداء في المنتخب الإنجليزي، وهم رحيم ستيرلنج وماركوس راشفورد وتيرون مينجز، علماً بأن الأخير خاض أمس أولى مبارياته الدولية مع المنتخب الإنجليزي.
وتحدث ساوثجيت مع جميع لاعبي الفريق خلال فترة الراحة بين الشوطين، وتأكد من رغبتهم جميعاً في استكمال المباراة حتى النهاية، وتحقيق فوز يضع الفريق على بعد نقطة واحدة من ضمان التأهل للنهائيات.
وقال ساوثجيت، إنه تفهم رغبة بعض الناس في انسحاب الفريق من المباراة، ليؤدي هذا إلى إلغائها، ولكنه قال إن مواصلة اللعب أظهرت رغبة الفريق في التصدي للعنصرية.
وأوضح: «وجهنا بياناً كبيراً بالطريقة التي لعبنا بها في ظل هذه الظروف الصعبة، لا أعتقد أن مباراة بهذا الحجم سبق وأن توقفت مرتين، ولهذا، أفتخر بشدة بكل اللاعبين وأفراد الطاقم التدريبي».
وطبقاً لمنهج وقواعد الاتحاد الأوروبي للعبة «يويفا»، تم إيقاف المباراة بعد سماع هذه الهتافات العنصرية مباشرة، وهي الهتافات التي جاءت من قطاع واحد في مدرجات مشجعي المنتخب البلغاري.
وتم توجيه تحذير عبر الإذاعة الداخلية للاستاد، بأن المباراة ستلغى حال توجيه مزيد من الإهانات العنصرية، ورغم توقف المباراة لدقيقتين أخريين قبل نهاية الشوط الأول، اختار لاعبو المنتخب الإنجليزي بين الشوطين استكمال المباراة حتى النهاية وإكمال الفوز الكبير.
وقال ساوثجيت : «اللاعبون أصرّوا بعناد تام على استكمال المباراة»، ورأى بعض المراقبين أن الانسحاب من المباراة كان سيمثل إفادة ورسالة أقوى وأكبر، وأشار ساوثجيت: «نعترف بأنه كانت هناك فرصة لزيادة الاهتمام بهذه القضية، وأعتقد أن هذا حدث بالفعل».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.