الأحد 19 ربيع الأول / 17 نوفمبر 2019
01:15 ص بتوقيت الدوحة

معهد قطر لبحوث الطب الحيوي يوقع اتفاقية شراكة مع شركة عالمية للتكنولوجيا الحيوية

الدوحة- قنا

الإثنين، 14 أكتوبر 2019
. - معهد قطر لبحوث الطب الحيوي
. - معهد قطر لبحوث الطب الحيوي
وقَّع معهد قطر لبحوث الطب الحيوي، التابع لجامعة حمد بن خليفة، اتفاقية شراكة مع شركة التكنولوجيا الحيوية العالمية سينجينكس بهدف إنشاء منصة لتطوير الأبحاث المتعلقة بالسرطان، والسكري، والاضطرابات العصبية التنكسية.

وتنص الاتفاقية التي تمتد لخمس سنوات على إنشاء منصة بهدف ربط معدات المعهد بمصفوفات البروتين التابعة لشركة سينجينكس من أجل تسهيل الأبحاث الرامية لاكتشاف العلامات الحيوية للأمراض.

وتغطي الاتفاقية ثلاثة مراكز بحثية تابعة للمعهد، وهي مركز بحوث السرطان، ومركز بحوث السكري، ومركز بحوث الاضطرابات العصبية. وبموجب الاتفاقية، سيكون المعهد المقدم الوحيد لهذه الخدمة في قطر، مع تمتعه بحقوق ترخيص حصرية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والهند، وباكستان، وتركيا.

وبالإضافة إلى ذلك، تزود اتفاقية إنشاء المنصة معهد قطر لبحوث الطب الحيوي بإمكانية الوصول إلى مجموعات العينات المتعددة المتاحة لدى شركة سينجينكس، حيث ستحلل المراكز البحثية التابعة للمعهد تلك العينات بهدف تيسير سبل تطبيق الطب الشخصي، وتحسين فهم أسباب حدوث أمراض مختارة، وتحديد العلامات الحيوية اللازمة لتعزيز عملية تصنيف المرضى وتوجيه علاجهم بشكلٍ أفضل.

وسيتم تحليل مجموعة العينات التابعة للمعهد المصنفة بشكلٍ جيدٍ من خلال المنصة لتسهيل عملية تطوير الطب الشخصي، والمساعدة في اكتساب فهم أفضل لمسببات الأمراض، والتعرف على العلامات الحيوية تعزيزًا لعملية تصنيف المرضى من أجل توجيه العلاج بطريقة أفضل.

وبهذه المناسبة، أوضح الدكتور ريتشارد أوكيندي، نائب رئيس البحوث والتطوير والابتكار بمؤسسة قطر ونائب رئيس جامعة حمد بن خليفة للبحوث، أن الهدف من الشراكة مع الشركات الدولية الرائدة على غرار شركة سينجينكس، هو بناء مبادرات تتصدى للتحديات المحلية والعالمية الأكثر إلحاحًا من وجهات نظر جديدة ومبتكرة.

وأضاف "تتوافق مبادرات التعاون التمكينية هذه بشكل استراتيجي مع بحوثنا، وأهدافنا التنموية والابتكارية، وتساعدنا على توفير فرص لديها القدرة على صياغة حاضرنا ومستقبلنا".

من جانبه أعرب الدكتور عمر الأجنف، المدير التنفيذي لمعهد قطر لبحوث الطب الحيوي، عن سعادته بهذه الشراكة المهمة، وقال "إنها تؤكد على التزام المعهد بتحسين الرعاية الصحية وتحويلها من خلال الابتكار إلى الوقاية من الأمراض، وتشخيصها وعلاجها"، مشيرا إلى أن عملية إنشاء منصة معهد قطر لبحوث الطب الحيوي وشركة سينجينكس داخل مختبرات المعهد تسهم في توفير خدمة جيدة للمعهد، إذ أنها ستقرب التكنولوجيا من الباحثين، وبالتالي ستزيد من احتمالات التوصل إلى اكتشافات جديدة ومؤثرة.

وتابع بقوله "كما يعكس قرار جعلنا المقدم الوحيد لهذه الخدمة في قطر والمنطقة المكانة التي يتمتع بها المعهد باعتباره مركزًا عالميًا للأبحاث الطبية الحيوية المتطورة، وارتباطه الوثيق بمؤسسات وطنية ودولية رائدة من القطاعين العام والخاص. ونحن على ثقة من أن شراكتنا مع شركة سينجينكس ستعزز من هذه السمعة".

بدوه، علَّق السيد يوهان بول جونسون، كبير المسؤولين التجاريين بشركة سينجينكس، على توقيع الاتفاقية، قائلا: "تهدف قيمنا الأساسية، خلال الفترة المقبلة، إلى تحويل منتجات أبحاث الشركة بشكل مباشر إلى المرضى، وهو ما سيؤدي إما إلى التشخيص المبكر للحالات المهدِدة للحياة، أو تعزيز الرؤية بخصوص آفاق الطب الدقيق. وسوف يساعد ترسيخ مكانة معهد قطر لبحوث الطب الحيوي باعتباره مركزًا للتميز في أبحاث تحليل البروتينات بمنطقة الشرق الأوسط في تعزيز قدرات المعهد ودوره كمركز قائم بذاته يحرك الابتكار الإقليمي وريادة الأعمال، وهو ما سيعود بالفائدة على دولة قطر والمنطقة".
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.