الإثنين 11 ربيع الثاني / 09 ديسمبر 2019
03:19 م بتوقيت الدوحة

10 اتفاقيات مرشّحة للتوقيع تشمل التعاون الاقتصادي والثقافي والأمني..

سفير تركيا لـ «العرب»: أردوغان يشارك في اجتماع اللجنة المشتركة بالدوحة منتصف نوفمبر

اسماعيل طلاي

الأحد، 13 أكتوبر 2019
سفير تركيا لـ «العرب»: أردوغان يشارك في اجتماع اللجنة المشتركة بالدوحة منتصف نوفمبر
سفير تركيا لـ «العرب»: أردوغان يشارك في اجتماع اللجنة المشتركة بالدوحة منتصف نوفمبر
كشف سعادة فكرت أوزر سفير الجمهورية التركية لدى الدولة، في تصريح لـ «العرب?»، أن اجتماع الدورة الخامسة للجنة العليا الاستراتيجية القطرية - التركية سيعقد في الدوحة خلال النصف الثاني من نوفمبر المقبل، برئاسة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وفخامة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.
قال سعادة السفير فكرت أوزر، إن هناك ما بين 6 إلى 10 اتفاقيات على طاولة النقاش والدراسة بين البلدين للتوقيع عليها خلال الاجتماع المقبل للجنة العليا الاستراتيجية، لافتاً إلى أن البلدين يأملان في التوقيع على 6 اتفاقيات على الأقل، تضاف إلى 40 اتفاقية ثنائية بين البلدين.

وأوضح السفير التركي أن الاتفاقيات تشمل مجالات التعاون الاقتصادي، والتعاون في قطاع العدالة، والتعاون في المجال الثقافي، عبر تبادل تأسيس مراكز ثقافية في كلا البلدين، إلى جانب تبادل التعاون بين الشرطة التركية والقطرية.

وأكد أوزر أن سعادة جاويد تشاووش أوغلو، وزير الخارجية التركي، سيزور الدوحة يوم 5 نوفمبر، للقاء سعادة الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، لعقد اللقاء التحضيري، وإنهاء الاستعدادات للدورة الخامسة لاجتماع اللجنة العليا الاستراتيجية القطرية التركية.
وثمّن سعادة السفير التركي، موقف دولة قطر الداعم لتركيا في كل المراحل والظروف التي تمرّ بها، مستشهداً على ذلك بالاتصال الهاتفي الذي أجراه صاحب السمو مع الرئيس التركي وتباحثا خلاله الأوضاع في سوريا.

وقال أوزر، إن قطر كانت دوماً في مقدمة الدول التي دعمت تركيا في محاربة الحركات الإرهابية التي تستهدف وحدة الأراضي التركية من قبل منظمة «بي كا كا»، على حد قوله، لافتاً إلى أن موقف قطر يعكس التحالف القوي والعلاقات الاستراتيجية بين البلدين اللّذين دعما بعضهما في مختلف المحطات والظروف، بما في ذلك دعم قطر لتركيا ضد المحاولة الانقلابية الفاشلة التي استهدفت الإطاحة بالرئيس أردوغان، وصولاً إلى دعم تركيا لدولة قطر في مواجهة الحصار الجائر التي تتعرض له منذ الخامس من يونيو 2017.

تجدر الإشارة إلى أن البلدين تمكنا خلال الدورات الثلاث الماضية من اجتماعات اللجنة العليا الاستراتيجية، برئاسة زعيمي البلدين، من التوقيع على 40 اتفاقية ومذكرة تفاهم. وقال سفير تركيا لدى الدوحة عزت فكرت أوزر، إن قطر وتركيا تطمحان لبلوع 50 اتفاقية ومذكرة تفاهم مشتركة بانعقاد الدورة الرابعة في تركيا الشهر المقبل.

ويأتي انعقاد الدورة الخامسة للجنة العليا الاستراتيجية بين قطر وتركيا، تأكيداً لاستمرار وتيرة التطور التي تشهدها العلاقات الثنائية بين البلدين، والتي طالما أكّد قائدا البلدين أنها مثال لأفضل علاقات دبلوماسية وشعبية يمكن أن تربط بين بلدين حليفين.

وكان العام الماضي حافلاً بالإنجازات في رصيد العلاقات الدبلوماسية القطرية-التركية، تأكيداً لحرص البلدين على ترسيخ علاقاتهما الاستراتيجية، والتي توّجت شهر ديسمبر 2018 بعقد الدورة الرابعة للجنة العليا الاستراتيجية، والتوقيع على مزيد من الاتفاقيات، التي رعت رصيد البلدين إلى نحو 50 اتفاقية ومذكرة تفاهم ثنائية، في خطوة لتكريس الشراكة الاستراتيجية بين البلدين.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.