الأربعاء 03 جمادى الثانية / 29 يناير 2020
05:48 ص بتوقيت الدوحة

الخطوط الجوية التركية تقيم فعالية سنوية للاحتفال بشراكاتها في قطر

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 08 أكتوبر 2019
الخطوط الجوية التركية تقيم فعالية سنوية للاحتفال بشراكاتها في قطر
الخطوط الجوية التركية تقيم فعالية سنوية للاحتفال بشراكاتها في قطر
أقامت الخطوط الجوية التركية في قطر، الأسبوع الماضي، فعالية للاحتفال بشراكاتها في قطر؛ حيث استقبلت الشركة عملاءها من الشركات ووكالات السفر والسياحة وممثلي وسائل الإعلام، وذلك لشكرهم على دعمهم ومساهمتهم في تعزيز مسيرة نمو الخطوط الجوية التركية خلال العام. وقد أُقيمت الفعالية بحضور سعادة السيد فكرت أوزر، السفير التركي في قطر، واستضافها فندق كراون بلازا في الدوحة.
ترأس السيد محمد زينغال، المدير العام لمكتب الخطوط الجوية التركية في قطر، الاحتفال الذي سادته أجواء من المرح، وتخللته ألوان مختلفة من الترفيه والضيافة المتميزة التي تشتهر بها الخطوط الجوية التركية، والتي تسيّر رحلاتها إلى بلدان أكثر عدداً من أي شركة طيران أخرى في العالم.
وقد تخلل الفعالية أيضاً سحب أتاح للحضور فرصة الفوز بالعديد من الجوائز، التي كان من بينها جائزة كبرى، هي تذكرة درجة رجال أعمال إلى أي وجهة أوروبية.
وتحدّث السيد محمد زينغال، المدير العام لمكتب الخطوط الجوية التركية في قطر، خلال الحفل قائلاً: «يسرني أن أرى هذا الإقبال الكبير في هذه الليلة. لا شكّ أن هذا الحضور يعكس مدى حيوية العلاقة التي تجمعنا، ويمثل دليلاً على الشراكة الرائعة التي تتعزز سنةً بعد أخرى بيننا. هذه الفعالية هي وسيلة للتعبير عن بالغ امتناننا لشركائنا لدعمهم المستمر ومساهمتهم في نمو الخطوط الجوية التركية».
وتحدّث أيضاً سعادة السيد فكرت أوزر، السفير التركي في قطر، خلال الفعالية قائلاً: «يسرني أن أعلن أنه منذ إطلاق مسارها إلى قطر في عام 2006، حققت الخطوط الجوية التركية نجاحات كبيرة، وأتاحت لملايين المسافرين فرصة اكتشاف تركيا وغيرها من بلدان العالم. ومن خلال 316 وجهة تسافر إليها الخطوط الجوية التركية، تعمل الشركة على تعزيز شغف الاكتشاف، وتنقل مسافريها إلى جميع أنحاء العالم. ولذلك أود أن أشكركم على حضوركم معنا الليلة، وكذلك على جهودكم في مساعدة المسافرين على اكتشاف المناظر الطبيعية الخلابة والتراث التاريخي الغني لتركيا، وكذلك ثقافتها التي ترحب بالجميع».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.