الجمعة 18 صفر / 18 أكتوبر 2019
07:23 م بتوقيت الدوحة

طفل سوري ينتحر شنقًا بتركيا لهذا السبب

الدوحة - العرب

الأحد، 06 أكتوبر 2019
طفل سوري ينتحر شنقًا بتركيا لهذا السبب
طفل سوري ينتحر شنقًا بتركيا لهذا السبب
قالت صحيفة "يني شفق التركية" إن طفلا سوريا يبلغ من العمر 9 سنوات يدعي وائل السعود في منطقه كارتيبي في ولاية كوجالي التركية انتحر بعدما شنق نفسه على باب المقبرة.

وأكدت مصادر للصحيفة أن الطفل قد تعرض لتوبيخ من قبل مدرسيه في المدرسة وإقصاء ورفضٍ يوم الحادث، وكان الطلاب الآخرون ينبذونه بشكل عام لأنه سوري.

ووقع الحادث مساء أمس في مقبرة اكوسو في شارع الهلال الأحمر في منطقه كارتيبي في كوجالي.

وأفادت وسائل إعلام تركية أن المواطنين قد شاهدوا طفلا معلقا عند باب المقبرة حيث أبلغوا الجهات المختصة على الفور .

وهرعت فرق الصحة والشرطة التركية إلى مكان الحادث حيث وجدوا الطفل مفارقًا للحياة ونقلت جثته إلى المستشفى لعمل فحوصات التشريح والتحقيق بالحادث.

سلمت جثة الطفل الصغير إلى أسرته بعد ذلك ودفنت بعد إقامة الجنازة في مقبرة اكوسو ، وهي المقبرة التي توفي فيها.

تصدر هاشتاغ "Suriyeli" (سوري) موقع تويتر في تركيا بعد انتحار الطفل شنقًا على باب مقبرة في ولاية كوجالي.

وشهدت الحادثة تفاعلا وتعاطفا كبيرا من قبل الأتراك على مواقع التواصل الاجتماعي، وعبر بعضهم عن استيائهم إزاء ارتفاع حدة خطاب الكراهية تجاه اللاجئين السوريين.ِ









































التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.