الثلاثاء 22 صفر / 22 أكتوبر 2019
05:19 م بتوقيت الدوحة

ترمب يصف التحقيق الرامي لعزله بأنه "انقلاب"

واشنطن- قنا

الأربعاء، 02 أكتوبر 2019
الرئيس الأمريكي دونالد ترمب
الرئيس الأمريكي دونالد ترمب
صعّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من حدة هجومه على التحقيق الذي أطلقه الديمقراطيون في مجلس النواب بهدف عزله، واعتبره "انقلابا يهدف إلى الاستيلاء على سلطة الشعب الأمريكي".
وقال ترامب في تغريدتين على "تويتر"، "كلما عرفت أكثر فأكثر كل يوم، توصلت إلى استنتاج مفاده أن ما يحدث ليس عزلا، إنه انقلاب يهدف إلى الاستيلاء على سلطة الشعب، صوتهم، حرياتهم، وتعديلهم الثاني، الدين، الجيش، الجدار الحدودي، وحقوقهم التي وهبهم الله إياها كمواطنين للولايات المتحدة الأمريكية".
ويشن الرئيس الأمريكي هجوما واسع النطاق وفي كل الاتجاهات، بعد مضي الديمقراطيين في مجلس النواب قدما في التحقيق الرامي إلى عزله بتهمة استغلال السلطة.
واتهم مايك بومبيو وزير الخارجية الديمقراطيين أمس بممارسة "الترهيب" بعد طلبهم من خمسة دبلوماسيين الإدلاء بإفاداتهم، مشككا في أن تكون صلاحيات اللجان النيابية التي تجري التحقيق، تخوّلها استدعاء دبلوماسيين أو طلب الحصول على وثائق منهم.
وكان عميل في الاستخبارات قد تقدم بشكوى بشأن مكالمة هاتفية جرت في 25 يوليو، بين الرئيس الأمريكي ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.. وخلال المكالمة، طلب ترامب من زيلينسكي فتح تحقيق بشأن هانتر بايدن نجل نائب الرئيس السابق جو بايدن، الذي يعتبر المرشح الأوفر حظا للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي ومواجهة ترامب خلال الانتخابات الرئاسية المقررة في 2020.
وكان هانتر بايدن عضوا في مجلس إدارة مجموعة غاز أوكرانية حين كان والده نائبا للرئيس باراك أوباما.
ودفعت الشكوى الديمقراطيين الذين يسيطرون على مجلس النواب، إلى فتح تحقيق في 25 سبتمبر، بشبهة إساءة الرئيس استخدام سلطته.
وسيتقرر بنتيجة هذا التحقيق ما إذا كان المجلس سيصوت على توجيه اتهام رسمي للرئيس، وبالتالي ترك مصيره لمجلس الشيوخ الذي يعود إليه أمر إدانة ترامب وعزله أو تبرئته، وبالتالي استمراره في منصبه.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.